اسس رعاية المسنين في الاسلام

كتابة انجي بلال آخر تحديث: 25 مايو 2019 , 15:14

المسن، يعرف المسن على انه الشخص الذي بلغ ستين عام الى أكثر، وليس تعريف المسن ان الشخص قد دخل في اعراض الشيخوخة، وذلك لان هناك عدد كبير من المسنين يتمتعون بصحة جيدة، وأيضا بعقلية ونفسية جيدة، وذلك عكس بعض الافراد الذين لا يتمتعون بصحتهم، وحتى انهم لا يقدرون على أداء المهام الجسدية البسيطة، حتى في اعمار صغيرة، ولكن ما هي الأسس التي يجب مراعاتها عند رعاية المسنين.

ما هي اعراض كبر السن

هناك عدد كبير من الاعراض التي تظهر على كبار السن والتي تدل على انهم وصلوا الى مرحلة الكبر ومن أهمها.

1_ حدوث الكثير من هشاشة العظام ويكونوا أكثر عرضة الى تكسرها، ويحدث ذلك نتيجة الى عدم إمكانية العظام في تجديد الكلس، وتدني الكلس في العظام، وأكثر الأجزاء التي تتعرض الى هشاشة العظام هي الفخذ والعنق، كما انها من أكثر الأجزاء المعرضة للكسر.

2_ من العلامات أيضا على كبر السن هو نقصان في طول وفي وزن المسن، ويحدث ذلك نتيجة الى ضمور في العضلات، وأيضا بسبب تدني نسبة الخلايا وأيضا الانسجة التي توجد في الجسد، وعدم القدرة على تجديد تلك الأشياء مع التقدم في العمر.

3_ أيضا من العلامات التي تحدث هي البدانة الناجمة عن ازدياد نسبة الشحوم التي تتراكم في جسم المسن مع التقدم في العمر، ويحدث ذلك أيضا بسبب قلة حركته، وقلة استعماله للطاقة، وهو من الأمور الهامة التي تتسبب في حدوث الكثير من المشاكل وتعرض الشخص الى عدد كبير من الامراض.

4_ حدوث بعض الإصابات بالجفاف وخاصة عند التواجد في الأماكن التي ترتفع فيها درجات الحرارة، او تحدث أيضا نتيجة تعرض الشخص للإسهال، وذلك بسبب نقص نسبة الماء التي توجد في الجسم من 70 في المئة الى 60 في المئة او حتى 50 في المئة، كما ان نسبة الماء التي توجد في الجسم تنقص بشكل طبيعي مع تقدم الشخص بالعمر، لذا ينصح كبار السن بتناول كميات كبيرة من الماء وأيضا من السوائل.

5_ حدوث الكثير من التجاعيد وأيضا حدوث جفاف في الجلد، ومن الممكن ان يكونوا بحاجة الى استخدام كريمات الترطيب.

6_ حدوث الكثير من التغيرات الجسدية، واحدة من الامثال هي تدني جدران الاوعية الدموية، وهو الامر الذي يكون سبب في ارتفاع ضغط الدم، كما انه يحدث تدني في حاسة السمع وحاسة النظر، وفقدان كبير في احساسه بالحرارة، لذا نلاحظ ان كبار السن يشعرون بالبرد بشكل أكبر من الشباب.

أسس رعاية المسنين

ان كلمة رعاية المسنين يقصد بها ان الشخص يقوم بتقديم الرعاية في شتى الخدمات الاجتماعية وأيضا النفسية والاقتصادية والصحية، وهي عادة ما تكون رعاية وقائية او حتى علاجية للمسنين، ومن الممكن ان يحدث ذلك من خلال بعض المؤسسات المعنية وأيضا الميادين المحيطة، كما ان هناك طريقتين من الممكن اتباعها لرعاية المسنين وهي

1_ الطريقة العلاجية، وذلك يكون عن طريق تعامل الشخص مع بعض الامراض التي يعاني منها المسن والعمل على تخليصه منها بكل الطرق، مع انه عليك ان تأخذ في الاعتبار قدرته الضعيفة وأيضا على التحمل، وحدوث ضعف في الجسد على امتصاص الادوية.

2_ الطريقة الوقائية، ويكون ذلك من خلال اتباع الشخص المسن لبعض الأنظمة الغذائية التي تتناسب مع صحته، وعليه ان يبتعد مع الأطعمة التي تتسبب له في أي ضرر، كما انه عليه ان يقوم بممارسة الرياضة بشكل يتناسب في قدرته الجسدية، ويكون ذلك بشكل روتيني في حياته.

كيفية تغذية المسنين

هناك عدد كبير من لتغيرات التي تحدث في جسم الانسان، وخاصة في مرحلة الشيخوخة، وتلك الأشياء عوامل هامة من الممكن ان تزيد احتمالية إصابة الجسم بعدد كبير من الامراض، وذلك من اجل ان يحافظ الجسم على صحته وجعله سليم للغاية، ولذلك يجب ان تقوم باتباع نظام غذائي صحي، وهناك بعض النصائح التي عليك اتباعها منها

1_ على الشخص الذي يقوم برعاية المسن ان يهتم بنوعية الاكل، حيث ان الطعام يجب ان يحتوي على كل العناصر الغذائية كالفيتامينات وايضا المعادن وغيرها من العناصر، حتى لا يعاني الشخص من نقصها في جسمه، وذلك لان الاشخاص مع كبر السن يحتاجون الى كميات كبيرة من الفيتامينات والمعادن الهامة لجسم الانسان.

2_ كما انه يجب الاهتمام بكل العوامل التي تؤثر على أداء ذاكرة الشخص المسن، فمن الممكن ان يتسبب نقص فيتامينB12، وأيضا نقص الاحماض الدهنية الأساسية التي توجد في جسده، وحدوث أيضا فقر في الدم والاكتئاب، ويكون ذلك عن طريق تقديم طعام متوازي متنوع له قيمة غذائية عالية، ولكن عليك ان تراعي ان تضيف للطعام الكثير من الأعشاب الطبيعية والتي تفيد الذاكرة، مثل الكركم وأيضا المرمرية، واكليل الجبل وغيرها من الأعشاب.

3_ كما انه يجب الاهتمام بالفيتامينات بشكل كبير مع التقدم في العمر، وتناول الفيتامينات التي تحتوي على مضادات للأكسدة، وأيضا العمل على تقديم الأطعمة التي تحتوي على الحبوب الكاملة والالبان واللحوم وغيرها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق