اكثر الدول احتراما للمرأة

غالبا ما تحتل بلدان شمال أوروبا نساء من بين أسعد النساء على وجه الأرض، حيث يتم الإشادة بها لمجموعة واسعة من الخدمات العامة المجانية والاندماج الاجتماعي، وأظهرت الدراسات أن البلدان ذاتها تحرز درجات عالية بشكل خاص في رعاية المسنين، حيث أبلغت نساء دانمركيات تزيد أعمارهن عن 65 عاما عن أنهن الأسعد في المجموعة الأوروبية، إذن من غير المفاجئ أن تهيمن الدول الاسكندنافية على قائمة أفضل البلدان للمرأة لعام 2019 .

أكثر الدول مراعاة للمرأة

“أفضل البلدان بالنسبة للنساء” هو ترتيب قائم على التصور استنادا إلى ردود حوالي 9000 امرأة قامن بملء الاستبيانات لتصنيفات “أفضل الدول لعام 2019″، وهذا الترتيب مستمد من مجموعة من خمس سمات قطرية متساوية “الاهتمام بحقوق الإنسان، والمساواة بين الجنسين، والمساواة في الدخل، والتقدم والسلامة، وهذه هي الدول الخمس الأولى في احترام المرأة ومراعتها :

هولندا

تحتل هولندا المرتبة 32 من أصل 144 دولة في تقرير الفجوة بين الجنسين العالمي لعام 2017 الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي، وقد قامت البلاد بعمل جيد نسبيا في تضييق الفجوة بين الجنسين في مجالات الصحة والتوظيف والتعليم والاقتصاد والسياسة، وتقدم الحكومة فوائد للأمهات الجدد بما في ذلك منحهن إمكانية توفير ممرضة في الفترة الأولى من الأمومة مع تغطية جزء أو كل التكلفة التي يغطيها التأمين .

النرويج

تعتبر النرويج واحدة من أكثر الدول المساواة بين الجنسين في العالم، وتحتل البلاد المرتبة الثانية من بين 144 دولة في تقرير الفجوة بين الجنسين العالمي لعام 2017 الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي، وتمنح سياسات إجازة الأمومة السخية النساء دعما إضافيا، ووفقا للمنتدى الاقتصادي العالمي يمكن أن تستغرق الأمهات 35 أسبوعا بأجر كامل أو 45 أسبوعا بأجر 80 في المائة .

كندا

تحتل كندا المرتبة رقم 3 بالنسبة للنساء في عام 2019، وهو ما يمثل تحسنا في ثلاث نقاط مقارنة بعام 2018، وعلى الرغم من أن البلاد قد شهدت بعض التقدم في مجال المساواة بين الجنسين في العام الماضي، فقد تم إحراز تقدم بطيء في سد فجوة المساواة في الأجور، ووفقا إلى بوليت سنيور الرئيسة والمديرة التنفيذية لمؤسسة المرأة الكندية احتلت كندا المرتبة 16 من بين 144 دولة في تقرير الفجوة بين الجنسين العالمي لعام 2017 الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي .

الدنمارك

تخلت الدنمارك عن منصب واحد هذا العام إلى الدولة رقم 2 للنساء، وتعمل الحكومة على تعزيز المساواة بين الجنسين من خلال توفير نظام للرعاية النهارية مرتبط بالأرباح وسياسة الإجازة الوالدية التي تعد من أكثر السياسات مرونة في الاتحاد الأوروبي، واحتلت الدنمارك المرتبة 14 من بين 144 دولة في تقرير الفجوة بين الجنسين العالمي لعام 2017 الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي، ويبحث التقرير في الفجوات النسبية بين النساء والرجال في مجالات الصحة والتعليم والاقتصاد والسياسة .

السويد

صعدت السويد إلى مرتبة واحدة في المرتبة الأولى في ترتيب أخبار الولايات المتحدة لعام 2019 لأفضل البلدان بالنسبة للنساء، ولدى السويديين أكثر المواقف تقدما تجاه المساواة بين الجنسين، ووفقا لتقرير أصدرته YouGov شركة أبحاث السوق ومقرها المملكة المتحدة، يميل كل من الرجال والنساء في دول الشمال إلى اعتبار النساء مجموعة مضطهدة ويبدو أن القادة اتخذوا خطوات لمعالجتها، وحققت السويد نتائج جيدة في تقرير الفجوة بين الجنسين العالمي لعام 2017 الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي حيث احتلت المرتبة 5 من أصل 144 دولة .

تصنيف 2019 لأكثر الدول احترام للمرأة

تستند تصنيفات 2019 لأفضل البلدان، والتي تم تشكيلها بالشراكة مع مجموعة BAV وهي وحدة تابعة لشركة الاتصالات التسويقية العالمية VMLY & R وكلية وارتون بجامعة بنسلفانيا، على دراسة استطلعت أكثر من 20 ألف مواطن عالمي من أربع مناطق لتقييم التصورات من 80 دولة على 75 مقاييس مختلفة، ومنذ عام 2006 تقلصت الفجوة بين الجنسين بنسبة 3.6 ٪، ولكن في عام 2018 كان هناك انخفاض بنسبة 0.03 ٪ فقط ، مما يدل على “التقدم البطيء للغاية”، ولكن الاتجاه العام للسفر إيجابي فمن بين 144 دولة تمت تغطيتها في عامي 2017 و 2018 أغلقت 89 دولة على الأقل فجوة الفجوة بين الجنسين و 55 تراجعت .

وكما يذكر التقرير “على الرغم من أن التقدم مستمر في التقدم بخطى بطيئة للغاية فإن حقيقة أن معظم البلدان تتجه نحو مزيد من المساواة بين الجنسين أمر مشجع ومكافئ لجهود جميع صانعي السياسات والممارسين في جميع أنحاء العالم الذين يعملون على تحقيق الهدف الخامس الخاص بالتنمية المستدامة للأمم المتحدة المساواة بين الجنسين واحترام المرأة، وتتصدر أيسلندا المؤشر للعام العاشر على التوالي حيث أغلقت أكثر من 85 ٪ من الفجوة بين الجنسين بشكل عام، والدول الأربعة الأولى هي جميع دول الشمال مع النرويج والسويد وفنلندا تأتي في المرتبة الثانية والثالثة والرابعة على التوالي .

وهناك مدخل جديد في المراكز العشرة الأولى هذا العام صعدت ناميبيا ثلاثة مراكز لتصبح ثاني دولة جنوب الصحراء الكبرى بين الدول الرائدة بعد رواندا، وفي أول مؤشر للفوارق بين الجنسين في عام 2006 احتلت ناميبيا المرتبة 38، وبحلول عام 2018 تحسنت بنسبة تزيد عن 10٪، حيث أغلقت أكثر من 79٪ من الفجوة الإجمالية بين الجنسين، وتم إغلاق فجوة الصحة والبقاء على قيد الحياة في ناميبيا منذ عام 2013 وتحتل المرتبة الخامسة في التمكين السياسي مع زيادة في عدد النساء في البرلمان، وواحدة من أكبر قصص النجاح هي نيكاراغوا التي تفوقت على رواندا لتحتل المرتبة الخامسة هذا العام وقد قفزت على طول الطريق من 62 في 2006 للسنة السابعة، ولديها أضيق فجوة بين الجنسين في أمريكا اللاتينية .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *