كيف يتم تشخيص التينيا الملونة

لدينا جميعا الفطريات التي تعيش على بشرتنا ، وعندما تخرج هذه الفطريات عن السيطرة ، يمكن أن يصاب الشخص بمرض جلدي يسمى التينيا الملونة .

قد يخبرك طبيب الأمراض الجلدية أن لديك عدوى فطرية على جلدك ، والتينيا الملونة هي نوع من الفطريات ، فكثير من الناس يمكن أن يصابوا بالتينيا الملونة ، إنه أحد الأمراض الجلدية الأكثر شيوعًا في المناطق المدارية وشبه المدارية في العالم ، لذلك الناس الذين يعيشون في المناطق الاستوائية قد يكون لديهم تينيا متعددة الألوان على مدار السنة .

علامات وأعراض التينيا الملونة

غالبًا ما تكون العلامات الأولى للتينيا الملونة عبارة عن عدد من البقع الأولية على الجلد ، وهذه البقع ربما تكون أفتح أو أغمق من باقي أجزاء البشرة المحيطة ، ويمكن أن يكون لون البقع أبيض أو وردي أو أحمر أو أسمر أو بني ، كما يمكن للتينيا الملونة أن تظهر في أي مكان على الجسم وأن تكون جافة ومتقشرة ، وأيضاً تُسبب الحكة في الجلد المُصاب ، كما تصبح أكثر وضوحاً عن باقي الجلد .

تكبر التينيا الملونة ببطء فهي تنمو ببطء وتعمل على تشكيل بقع من الجلد أفتح أو أغمق من الأجزاء الأخرى ، كما أنها تختفي عندما تنخفض درجة الحرارة وتعود في الربيع أو الصيف عندما يأتي الهواء الدافئ والرطوبة .

في بعض الأحيان تكون بقع التينيا الملونة باهتة لدرجة أن الناس لا يدركون أن لديهم تينيا ملونة ، إذ تُسبب في ظهور بقع فاتحة على الجلد تصل إلى حد الخطأ في التشخيص مع الظن أنها بهاق ، والبهاق هو مرض جلدي أخر يسبب فقدان لون الجلد الطبيعي .

أسباب الإصابة بالتينيا الملونة

-تعيش الفطريات المُسببة للتينيا الملونة على جلد الجميع ، والسؤال هنا هو لماذا تنمو التينيا الملونة على جلد بعض الناس وليس الآخرين ، يُمكن لجميع الناس أن يُصابوا بالتينيا الملونة في جميع أعمارهم ولكن المراهقين والشباب هم الأكثر عرضة لأن لديهم البشرة الدهنية ، ونادراً ما يصاب البالغين والأطفال الأكبر سنًا إلا إذا كانوا يعيشون في منطقة استوائية أو شبه استوائية ، أما الناس الذين يعيشون في المناطق غير الاستوائية غالباً ما يرون التينيا الملونة تختفي خلال أشهر البرد والجاف .

-الفطريات تعيش عادة على بشرتنا ، وعندما تكبر هذه الفطريات فإنه يُسبب مرض تينيا الجلو الملونة ، ومن المعتقد أن ما يلي يمكن أن يتسبب في نمو التينيا الملونة مثل الطقس الحار الرطب ، الكثير من التعرق ، البشرة الدهنية وضعف الجهاز المناعي .

تشخيص وعلاج التينيا الملونة

يمكن لطبيب الأمراض الجلدية النظر إلى الجلد في كثير من الأحيان ومعرفة ما إذا كان المريض مصاب بمرض التينيا الملونة ، وإذا كان هناك أي شك ، فسيقوم طبيب الأمراض الجلدية بأحد الإجراءات التالية لإجراء تشخيص دقيق مثل كشط قليلا من الجلد وفحصه تحت المجهر ، الكشف على الجلد باستخدام جهاز خاص لمعرفة إذا كان المريض مصابًا بالتينيا الملونة أم لا ، فإن الجلد المصاب يظهر بلون أخضر مصفر عند النظر إليه باستخدام هذا الجهاز .

كيفية علاج مرض التينيا الملونة

ما يصفه طبيب الأمراض الجلدية يعتمد على عدة أشياء ،  ويتضمن ذلك مكان ظهور التينيا على جسمك ، ومقدار الجلد الذي يحتوي على بقع متعددة الألوان .

قد يتضمن علاج التينيا الملونة الدواء المطبق على الجلد ، وهذا هو العلاج الأكثر شيوعاُ ، وهناك الشامبو المضاد للفطريات والصابون والكريمات والمستحضرات التي يمكن أن تبقي التينيا تحت السيطرة .

غالبًا ما تعود  التينيا الملونة مرة أخرى خاصةً عندما يعيش الشخص في مكان دافئ ورطب ، ويُمكن أن يمنع استخدام المطهرات المعالجة مرة أو مرتين في الشهر من النمو مرة أخرى .

قد يصف أخصائي الأمراض الجلدية الأقراص إذا كانت التينيا الملونة تُغطي مساحة كبيرة من الجسم أو سميكة أو غالباً ما تعود بعد معالجتها ، وتؤخذ هذه الحبوب لفترة قصيرة .

يُمكن بسهولة مع العلاج قتل التينيا الملونة ، ومع ذلك  قد يظل الجلد أفتح أو أغمق لأسابيع أو أشهر ، ولكن سوف يعود الجلد في النهاية إلى لونه الطبيعي ، وللمساعدة في إزالة لون التينيا من بشرتك يجب عليك حماية بشرتك من الشمس .

يمكن أن تعود التينيا الملونة خاصة عندما يكون الهواء الخارجي دافئًا ورطبًا ، وقد يحتاج بعض الأشخاص الذين يعيشون في مناخ استوائي إلى استخدام منظف دوائي على مدار السنة لمنع الفطريات من النمو الزائد وذلك لأن الناس الذين يعيشون في منطقة تصبح دافئة ورطبة كل ربيع قد يشهدون تغير في  ألوان الجلد كل عام .

المراجع:
الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *