قصة حياة إيكر كاسياس

إيكر كاسياس واسمه الكامل إيكر كاسياس فرنانديز لاعب كرة قدم إسباني يشغل مركز حراسة المرمى، يعد واحدا من أهم الحراس في العالم وفي تاريخ إسبانيا، نال العديد من البطولات العالمية ومن أبرزها لقب كأس العالم 2010، وأطلق عليه لقب القديس إيكر.

ولد إيكر كاسياس في العشرين من أيار (مايو) عام 1981 في منطقة موستوليس التي تقع في ضواحي عاصمة إسبانيا مدريد وفيها نشأ.

أحب كرة القدم منذ نعومة أظفاره، مثل رونالدو وكانت موهبته واضحة وجلية لوالديه اللذين دفعاه للالتحاق بمدرسة ريال مدريد في سن التسع سنوات.

أحب مركز حراسة المرمى وبدأت في التدرج في فئات نادي ريال مدريد السنية منذ العام 1990 وحتى العام 1999 عندما وصل إلى الفريق الأول.

وبدأت الأضواء تسلط على الحارس الشاب عقب مشاركته بنهائي دوري أبطال أوروبا عام 2000، التابع لـ دول الاتحاد الاوروبي وقيامه بعدد من التصديات التي ساهمت في تتويج الفريق الملكي بلقب البطولة القارية، وليسجل كاسياس اسمه كأصغر حارس ينال لقب دوري أبطال أوربا.

ومنذ ذلك الوقت بدأت رحلة المجد مع ريال مدريد، حيث أصبح كاسياس الحارس الأساسي للفريق الملكي، وبدأ اسمه يلمع في سماء الكرة الإسبانية والعالمية، حيث تم استدعاؤه للمنتخب الإسباني، ليصبح الحارس الأول للمنتخب.

عاش إيكر كاسياس مع ريال مدريد سنوات رائعة، حقق خلالها كافة الألقاب التي يحلم بها أي لاعب كرة قدم.

حيث نال كاسياس بطولة الدوري الإسباني خمس مرات، دوري أبطال أوربا ثلاث مرات، كأس إسبانيا مرتين، كأس العالم للأندية مرة واحدة، كأس السوبر الإسباني أربع مرات، كأس السوبر الأوربي مرتين، كأس الانتركونتيننتال مرة واحدة.

واستمرت العلاقة الجيدة بين ريال مدريد وحارسه المخلص حتى العام 2015، ليرحل الحارس عن الفريق الملكي بعد أن خاض بألوان الملوك 510 مباريات في مختلف المسابقات.

بعد أن أنهى رحلته مع الريال اتجه كاسياس نحو البرتغال، وبالتحديد نحو فريق بورتو ليبدأ معه رحلة جديدة وتحدي جديد، وخاض كاسياس 115 مباراة مع الفريق البرتغال منذ ذلك الوقت وحتى شهر أيار (مايو) 2019، حيث تعرض لمشاكل في القلب الأمر الذي أجبره على تعليق قفزاته واعتزال اللعب.

ولم تكن مسيرة كاسياس مع المنتخب الإسباني أقل شأنا من مسيرته مع الريال، حيث كان كاسياس الحارس الأساسي للمنتخب الذي أحرز يورو 2008، وكأس العالم 2010 ويورو 2012.

وخاض كاسياس مع المنتخب الإسباني  167 منذ العام 2000 وحتى العام 2016.

وفي النهاية نرجو أن نكون وفقنا في تقديم معلومات مميزة حول حياة أسطورة من أساطير الحراسة الإسبانية والعالمية.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

مشاري الحربي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *