وسائل منع الحمل المزروعة

يتم منع الحمل أو استخدام طرق ووسائل منع الحمل لعدة أسباب مثل الظروف الاقتصادية التي تجبر الزوجين على استخدامها، أو لتنظيم الأسرة عن طريق الإبعاد بين الحمل ، أو من أجل تأخير الإنجاب أو الحمل وبالأخص في الأوقات الأولي في الزواج ، مما يجعلهم يبحثون في حلول لهذه المشكلة من خلال إتباع أساليب معينة للحمل أو استخدام طرق حديثة لمنع الحمل، ومن أشهر هذه الطرق هي طرق منع الحمل المزروعة

خيارات منع الحمل

هناك العديد من الطرق التي تساعدك على منع الحمل، منها:

-الوسائل العازلة ، مثل الأوقية الذكرية والأنثوية والحجاب العازل والإسفنجة لمنع الحمل وكذلك غطاء عنق الرحم.
-الوسائل الهرمونية ، مثل حبوب الحمل و نوفارينج أو الحلقة المهبلية ، وغرس منع الحمل نيكسبلانون ، ولاصق منع الحمل وحقن منع الحمل ديبو-بروفيرا.
-اللولب الرحمي ، مثل اللولب النحاسي ، واللولب الرحمي الهرموني.
-التعقيم لضرورة طبية ، مثل ربط البوق وجهاز آي سيور للنساء ، وأحياناً قطع القناة المنوية عند الرجال عند حالات الضرورة.
-طرق منع الحمل المزروعة .

وسائل منع الحمل المزروعة

تتم هذه الطريقة أو الوسيلة عن طريق زرع أنبوب صغير مرن تحت الجلد في الجهة العليا من الذراع، حيث يقوم هذا الأنبوب أو القضيب الصغير بضخ هرمون البروجستين بشكل منتظم وثابت ويمكنه القيام بهذه الوظيفة لمدة ثلاث سنوات .

هذه الطريقة من وسائل منع الحمل لا تتم إلا من خلال طبيب متخصص ويقوم الطبيب بوضع بنج موضعي لوضع الأنبوب ثم القيام بإغلاق الجرح ، وهذه الطريقة مفيدة جداً وتعطي نتائج جيدة بنسبة 99% إذا وضعت في المكان الصحيح بالطريقة الصحيحة عن طريق متخصصين .

تتميز هذه الطريقة في أنها مفيدة للنساء اللواتي لا يتمكنون من استخدام طرق منع الحمل القائمة على هرمون الاستروجين ، وكذلك النساء اللواتي يعانين صعوبة في تناول حبوب الحمل كل يوم في وقت واحد ، مع العلم أن هذه الطريقة لا تمنع انتقال الأمراض الجنسية.

مميزات وسائل منع الحمل المزروعة

تتمتع هذه الطريقة بالعديد من المميزات التي تجعل النساء تفضلها، وهي:
-تمتد فاعلية هذه الأنبوبة لمدة ثلاث سنوات.
-لا تحتاج إلى وقت معين لتناولها مثل حبوب منع الحمل والتي من الممكن أن تتعرض إلى نسيانها.
-تعد آمنة في حالة الرضاعة الطبيعية.
-لا تسبب فقدان الرغبة الجنسية.
-تساعد في الحماية من سرطان الرحم والتهابات الحوض.
-تساعد على تقليل غزارة الدم الذي ينزل في الدورة الشهرية.
-إمكانية إزالتها في أي وقت ترغبين في التوقف عن استخدام هذه الوسيلة.
-عدم الحاجة إلى التوقف عن ممارسة الجنس لمنع حدوث حمل.
-لا تحتوي الاستروجين.

الحالات التي لا يستخدم فيها هذه وسائل منع الحمل المزروعة

رغم هذه المميزات التي تتمتع بها هذه الوسيلة إلا أنه هناك بعض الحالات من النساء اللواتي لا يجب أن يستخدمونها:

-لا يجب استخدامها في حالة ما كنت تعانين من مرض السكري يوجد في تلك الحالة انواع حبوب منع الحمل المخصصة لحالتك .
-إذا كنتي تعانين من هشاشة في العظام أو لديك بوادر الإصابة بها.
-إذا كنتي تعانين بمرض سرطان الثدي سابقاً أو إذا كان أحد أفراد عائلتك يعانون منه.
-إذا تعرضت لنزيف في كل مرة تمارسين العلاقة الحميمة فيها.
-إذا كنتي من المصابين بمرض من أمراض الكبد أو الأوعية الدموية.
-إذا عانيت من صداع نصفي بشكل مستمر، لأنها تسبب صداع.
-إذا كنتي تعاني أنت أو أحد أفراد عائلتك بمرض من الأمراض القلبية أو السكتة الدماغية.
-إذا تعرضت لنزيف حاد ، فلابد أن تقومي بإزالة الشريحة على الفور وزيارة الطبيب.
-في الحالة ما إذا كنتي ترغبين في إنجاب خلال مدة ثلاث سنوات، لأن بعد إزالة الشريحة ستحتاجين إلى سنة لتعود إليك خصوبتك.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *