ما هي كتلة الجسم المثالية

يسعى الكثيرين سواء من الرجال أو النساء للحفاظ على جسم مثالي أو الوصول إلىِ كتلة الجسم المناسبة لأعمارهم وأطوالهم، سواء بالألعاب الرياضية أو بالأنظمة الغذائية التي تساعد على تقليل نسب الدهون في الجسم حتى يتمكنوا من الحصول على جسد مثالي لهم، ومن أشهر الأنظمة الغذائية هي التي يعتمد فيها الجسم على الدهون المتراكمة به كمصدر للطاقة بدلاً من النشويات والسكريات مثل نظام الرجيم الشهير كيتو دايت .

مؤشر كتلة الجسم وكتلة الجسم المناسبة

مؤشر كتلة الجسم يعد مقياس لدرجة السمنة على حسب نوع الشخص وطوله ووزنه، فالشخص المثالي هو من يتراوح قياس كتلته بين 18 إلي 24، ومن 25 إلي 29.9 يعد زيادة في الوزن، أما من 30 إلي ما هو أعلى فإن هذا الشخص يعاني من السمنة.

الجدير بالذكر أن هذا المؤشر لا يأخذ بعض المكونات الأخرى من الجسم مثل كتلة العضلات وكثافة العظام وتوزيعها على أنحاء الجسم، فالأشخاص ذوي اللياقة العالية من الممكن أن يكون مؤشر قياسهم بقيمة مرتفعة وهذه القيمة المرتفعة هي بسبب الكتلة العضلية التي يمتلكها وليست الدهون المتراكمة في جسمه، لذلك دائماُ ما يسعى الفرد إلي قياس نسبة الدهون في الجسم.

نسبة الدهون في الجسم

عند قياس نسبة الدهون في جسم الإنسان فيجب علينا أن نراعي بعض المتغيرات التي تختلف من جسم إلي أخري من حيث النشاط المبذول من الفرد وكذلك الجنس، نسبة الدهون التي من المفروض أن تتواجد في الذكر تختلف عن النسبة التي من المفروض أن تتواجد في الإناث، فالنساء تحتاج إلي المزيد من الدهون بنسب معينة وكذلك عامل العمر يلعب دوراً مهماً في نسبة الدهون في الجسم.

رغم الضرر الذي يترتب على الدهون إلا أننا لا يمكن أن نستغني عنها في أجسامنا لأن لها العديد من الفوائد والأدوار التي تلعبها في جسم الإنسان، فهي مهمة للغاية للوظائف الجسدية، فالدهون تساعد على تنظيم درجة الحرارة في الجسم، وتعد وسائد للأعضاء والأنسجة ، كما أنها الشكل الأساسي لتخزين الطاقة، لذلك لابد من تواجد الدهون في الجسم ولكن بنسب معينة مناسبة للأدوار التي تقوم بها .

الكثير من الدهون هو أمر مزعج وغير صحي، حيث أن الزيادة عن المعدل الطبيعي للدهون من الممكن أن يتحول بك إلي السمنة مما يأتي لك بالعديد من الأمراض مثل ارتفاع ضغط الدم والكولسترول ومرض السكري والعديد من الأمراض الأخرى التي تصاحب السمنة.

المعدل الطبيعي للدهون في الجسم

عند النساء : بالنسبة للنساء التي تتراوح أعمارهم من 20 إلى 40 عام: إذا كانت نسبة الدهون لديهم أقل من 21 بالمائة فهذا هذا يعني أن نسبة الدهون قليلة، أما إذا كانت تتراوح بين21 و33 بالمائة فهذا صحي، وإذا كانت النسبة بين 33 و39 بالمائة فهذا يعني أنها تعاني من زيادة في الوزن، أما الزيادة عن ال 39 بالمائة تعني سمنة.

-النساء التي تتراوح أعمارهم من 41 إلى 60 عام: إذا كانت نسبة الدهون عندهم أقل من 23 بالمائة فهذا هذا يعني أن نسبة الدهون قليلة، أما إذا كانت تتراوح بين23 و35 بالمائة فهذا صحي، وإذا كانت النسبة بين 35 و40 بالمائة فهذا يعني أنها تعاني من زيادة في الوزن، أما الزيادة عن ال 40 بالمائة تعني سمنة.

-النساء التي تتراوح أعمارهم من 61 إلى 79 عام: إذا كانت نسبة الدهون عندهم أقل من 24 بالمائة فهذا هذا يعني أن نسبة الدهون قليلة، أما إذا كانت تتراوح بين24 و36 بالمائة فهذا صحي، وإذا كانت النسبة بين 36 و42 بالمائة فهذا يعني أنها تعاني من زيادة في الوزن، أما الزيادة عن ال 42 بالمائة تعني سمنة.

عند الرجال : الرجال من سن 20 إلى 40 عام: تعد نسبة الدهون قليلة إذا كانت أقل من 8 في المائة، ويكون صحي إذا تراوحت نسبة الدهون بين 8 إلى 19 بالمائة، يعد الوزن زائد إذا تراوحت بين 19 إلى 25 بالمائة، أما إذا زادت عن 25 بالمائة فهذا الشخص يعاني من السمنة.

-الرجال من 41 إلى 60 عام: تعد نسبة الدهون قليلة إذا كانت أقل من 11 في المائة، ويكون صحي إذا تراوحت نسبة الدهون بين 11 إلى 22 بالمائة، يعد الوزن زائد إذا تراوحت بين 22 إلى 27 بالمائة، أما إذا زادت عن 27 بالمائة فهذا الشخص يعاني من السمنة.

-الرجال التي تتراوح أعمارهم من 41 إلى 60 عام، تعد نسبة الدهون قليلة إذا كانت أقل من 13 في المائة، ويكون صحي إذا تراوحت نسبة الدهون بين 13 إلى 25 بالمائة، يعد الوزن زائد إذا تراوحت بين 25 إلى 30 بالمائة، أما إذا زادت عن 30 بالمائة فهذا الشخص يعاني من السمنة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *