معالم ليتوانيا السياحية

- -

أصبحت ليتوانيا أول دولة في الجمهورية السوفيتية تغادر الاتحاد السوفيتي في عام 1990، ومنذ ذلك الحين تحاول إعادة تأسيس نفسها بنفسها، لذا فإن السياحة في ليتوانيا غنية، حيث أن هناك العديد من الاثار التي تعود إلى الحقبة السوفيتية مثل المتاحف، وستجد أيضا الكثير في هذه البلاد بما في ذلك الكنائس الجميلة والأديرة والقصور .

أفضل الأماكن للزيارة في ليتوانيا

من العاصمة فيلنيوس إلى المساحات المفتوحة الواسعة مثل Curonian Spit ، هناك الكثير مما يمكن رؤيته في هذا البلد، وعدد مدهش من المتاحف الغريبة والمثيرة للاهتمام مثل متحف Beekeeping ومتحف المال، وهناك العديد من المواقع في البلاد هي مواقع التراث العالمي لليونسكو، وفي أي مكان تختاره ستجد شوارع مرصوفة بالحصى متعرجة، وأسواق محلية ساحرة وهندسة معمارية من الطوب الأحمر المذهل .

وفيما يلي أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها في ليتوانيا :

زيارة مدينة فيلنيوس القديمة

مدينة فيلنيوس القديمة هي أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو، وتقع عند نقطة التقاء اثنين من أنهار ليتوانيا الرئيسية، تشتهر بأنها واحدة من مدن العصور الوسطى الممتازة في أوروبا بفضل مبانيها المحفوظة بشكل رائع، وهي تعرض الهندسة المعمارية في الأنماط القوطية وعصر النهضة والكلاسيكية الجديدة، وتتمركز جميع الهياكل في الساحة الرئيسية وستجد شوارع مرصوفة بالحصى تنتشر فيها البارات والمطاعم، وبعض المواقع المميزة هناك تشمل كنيسة القديسة آن والقصر الرئاسي والحيين اليهوديين .

زيارة قلعة تراكاي

تراكاي هو منتجع بحيرة ومدينة تاريخية هامة تقع بالقرب من فيلنيوس، لذا عليك أن تقوم برحلة ليوم جميل إذا كنت تتطلع إلى الخروج من المدينة، ويعود تاريخ تراكاي إلى القرن الثالث عشر، وهي موطن متنزه تراكاي التاريخي الوطني الذي يرجع إلى عام 1991، ومن المعالم السياحية الرئيسية في المدينة قلعة الجزيرة التي تعد أيضا مضيف لمهرجان قلعة تراكاي وتحيط بالمدينة بأكملها بالماء الخلاب، ويوجد في منطقة تراكاي حوالي 200 بحيرة للاستمتاع بها خلال الأشهر الأكثر دفئا .

متحف الشيطان

يوجد متحف الشيطان في كاوناس وكما تتوقع من الاسم، فإنه يحتوي على مجموعة ضخمة من الأعمال الفنية التي تصور صورا للشيطان والساحرات ومجموعة من المخلوقات الأسطورية الشريرة الأخرى، ستجد أكثر من 3000 قطعة مختلفة هنا ويمكن للزوار التبرع بمواد لهذه المجموعة، وهناك مجموعة كبيرة من الأعمال هناك التي تستخدم مواد مختلفة مثل السيراميك والمنسوجات واللوحات، ويمكنك حتى العثور على عناصر أخرى مثيرة للاهتمام مثل الحصى التي تحتوي على صور للشيطان .

زيارة كنيسة القديسة آن

تعد كنيسة القديسة آن في فيلنيوس واحدة من أجمل المباني في ليتوانيا، وتتكون من أبراج قرميدية رائعة ونوافذ وردية، يرجع تاريخ الأبراج إلى عام 1501، وقد تم تصميمها على الطراز القوطي وداخل الكنيسة ستجد سقوف عالية وكذلك نقوش منحوتة، وللكنيسة برج جرس كبير، وتشكل كنائس برنادين وسانت فرانسيس التي تقع بالقرب منها جزءا من جائزة برنادين .

زيارة منتزه Curonian Spit & Kursiu Nerija الوطني

يشير المصطلح Curonian Spit إلى شريط طويل من الرمال بين بحيرة Curonian وبحر البلطيق العظيم، يقع جزء منه في روسيا مع الجانب الشمالي في ليتوانيا، وهو نتاج لنهر جليدي يعود تاريخه إلى 5000 عام، ويحتوي على بعض من أعلى الكثبان الرملية في كل أوروبا، يبلغ طول بعضها 60 مترا مع شواطئ رملية جميلة، وقد تم إنشاء الحديقة الوطنية هنا في عام 1991 لحماية النظم الإيكولوجية الثمينة الموجودة في Curonian Spit ، وستجد مجموعة واسعة من الطيور المائية هناك في الأراضي الرطبة والكثبان الرملية .

تل الصلبان

بالقرب من مدينة Siauliai يوجد تل الصلبان، وستجد هنا الالاف من أنواع الصلبان المختلفة التي تشمل الصلبان الصغيرة وكذلك الصلبان الكبيرة المصنوعة من المعدن والخشب، ويهدف هذا الموقع إلى الإشادة بتكريس العديد من الأشخاص في ليتوانيا وأصبح مكانا للحج بالنسبة للعديد، وتل الصلبان هو أيضا نصب تذكاري لأولئك الذين لقوا حتفهم في البلاد على مر السنين بسبب الانتفاضات وغيرها من الصراعات الأهلية .

زيارة متحف المال

يقع متحف المال في مكان مناسب على الموقع السابق لبنك ليتوانيا، بالإضافة إلى عملة ليتوانيا يمكنك أيضا التعرف على عملات العالم الأخرى، ويحكي المتحف أيضا تاريخ الأعمال المصرفية في ليتوانيا وكيف تم إرجاع الفضيات إلى البلاد بعد سقوط الشيوعية، يوجد أيضا معرض رائع حيث يمكنك أن تزن نفسك لتحديد وزنك من الذهب أو المعادن الثمينة الأخرى .

بوابة الفجر

بوابة الفجر هي جزء من الجدران الأصلية للدفاع في فيلنيوس والتي تعود إلى فترة العصور الوسطى، في الأيام القديمة كان يمكن أن تحتوي الجدران على تسع نقاط دخول مختلفة والتي كانت تحمل صورة مريم العذراء كرمز الحظ السعيد لحماية المدينة، ولقد هاجمت روسيا الجدار في عام 1799 ودمر معظمه باستثناء بوابة الفجر التي لا يزال من الممكن رؤيتها حتى يومنا هذا .

زيارة مطحنة مياه جينوسيا

تقع المطحنة على مقربة من Ignalina والذي يعود تاريخه إلى القرن 19 ومازال يمتد على المياه التي تنتقل إلى بحيرة Linkmenas ذات المناظر الخلابة، في الأيام الخوالي كان من الممكن استخدام الطحين وإنتاج الكهرباء رغم أنه الآن متحف يوجد به فندق ملحق به، وتشتهر بأنها المطحنة الخشبية الوحيدة المتبقية في ليتوانيا ولا يزال بإمكانك رؤية جميع أجهزتها التقليدية مثل عجلات المياه وحجارة الطاحونة .

حديقة جروتاس بارك

تتكون الحديقة من مركز ثقافي يحتوي على مجموعة من الآثار الغريبة من الحقبة السوفيتية، بالإضافة إلى حديقة منحوتة مجاورة، بعد الاستقلال في عام 1991 بدأت ليتوانيا في تفكيك والتخلص من الاثار السوفيتية، والآن تم الحفاظ عليها في الحديقة، تمتد الأرض على مساحة 20 هكتار وستجد 86 من المعالم الأثرية المختلفة فيها، بالإضافة إلى نماذج لمعسكرات السجون السوفيتية بما في ذلك أبراج الحراسة المكتملة بأسوار من الأسلاك الشائكة، هناك أيضا مجموعة من تماثيل الزعماء الشيوعيين المشهورين مثل ماركس وستالين ولينين .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *