علامات تدل على أنك لا تأكل بما يكفي من الكربوهيدرات

لقد أصبحت الكربوهيدرات عدوًا لكثير من الأشخاص في السنوات الأخيرة ، لكننا نقول إن الوقت قد حان لإعادتهم ، نحن بحاجة إلى الكربوهيدرات ، إنها المصدر الرئيسي للطاقة لجسمنا ، وغالبًا ما تكون الكربوهيدرات المعقدة مصدرًا رائعًا للألياف ، كما أن اتباع نظام غذائي غني بالألياف يساعد في منع الأمراض المختلفة بالإضافة إلى إبقائنا نشعر بالشبع لفترة أطول .

أصبحت الوجبات الغذائية منخفضة الكربوهيدرات شائعة في السنوات الأخيرة ، وفي حين أن الكثير منا في البلاد يمكن أن يستفيدوا من تناول كميات أقل من الكربوهيدرات ، فليس من المستحسن عمومًا استبعاد أي من هذه المجموعات الغذائية تمامًا .

ولكن إذا كنت تبحث عن الأطعمة المناسبة فكر في الأرز أو الخبز البني ، أو البطاطا الحلوة الغنية بالفيتامينات ، أو الحبوب المغذية مثل الشعير ، فإن الكربوهيدرات جزء أساسي من نظام غذائي متوازن ، وسوف يشكرك جسمك على تعاونك معه ، ولكن كيف يمكنك معرفة ما إذا كنت لا تحصل على ما يكفي من الكربوهيدرات .

الشعور بالتعب دائمًا

نحن بحاجة إلى الكربوهيدرات للحصول على الطاقة ، وجسمنا يجب أن يعمل بجد لتحويل الطاقة من الدهون والبروتين ، وقد تستيقظ وتشعر بالتباطؤ وهذا لن يتحسن طوال اليوم ، ولن يتحسن مع نوم جيد ليلاً .

عدم فقدان الوزن

من المحتمل أن تساعدك الوجبات الغذائية منخفضة الكربوهيدرات على إسقاط بعض السعرات الحرارية على المدى الطويل ، لكن نحذر من أن معظم هذا الوزن هو الماء ، وسيحاول الكبد بعد ذلك تعويض الخسارة المفاجئة للسكر عن طريق إنتاجه بنفسه ، وعند ارتفاع مستويات السكر في الدم ، يفرز البنكرياس الأنسولين ، وهو هرمون تخزين الدهون لديك .

الشعور الدائم بالصداع

قد يكون السبب في ذلك هو أن تناول عدد قليل جدًا من الكربوهيدرات يؤدي إلى انخفاض مستويات السكر في الدم ، وقد يتسبب ذلك في حدوث الصداع ، وهو من الآثار الجانبية السيئة لنظام غذائي منخفض الكربوهيدرات .

قلة التركيز

أظهرت بعض الدراسات الصغيرة أن الوجبات الغذائية منخفضة الكربوهيدرات يمكن أن تؤثر على ذاكرتك ، وتجعل من الصعب التركيز عليها ، لذلك إذا وجدت انتباهك يتجول في مكتبك ، فقد لا يكون ذلك مجرد تقرير عن كثب يغمره التركيز .

عدم القدرة على القيام بالتدريبات

هذا بشكل خاص إذا كنت تتدرب بجد أو تمارس تمارين أمراض القلب ، وعندما لا يكون جسمك يحتوي على ما يكفي من الكربوهيدرات ، فإنه يمكن استخدامه بسرعة ، فلن تكون قادرًا على التدريب بنفس القدر وستعاني لياقتك البدنية .

الشعور بالبرد باستمرار

يمكن أن تكون اليدين والقدمين الباردة علامة على وجود مشكلة في الغدة الدرقية ، وهو عامل خطر آخر يتمثل في قطع الكربوهيدرات بشكل حاد للغاية ، وعادة ما تكون هذه مشكلة خطيرة إذا كنت قد اتخذت نظامك الغذائي قليل الكربوهيدرات إلى أقصى الحدود .

كثرة العصبية

إن تقييد تناولك للكربوهيدرات يجعلك غاضبًا وسريعًا ، لأن الكربوهيدرات ضرورية لإنتاج هرمون السعادة من السيروتونين ، لذلك فإن إعادة إدخال الكربوهيدرات المعقدة يعد من أبسط الأشياء التي يمكنك القيام بها لإعادة توازن حالتك المزاجية .

رائحة الفم

رائحة الفم الكريهة هي أحد الآثار الجانبية المؤسفة لاستخدام الدهون كمصدر رئيسي للوقود ، إن زيادة تناول الكربوهيدرات هي إحدى الطرق الواضحة للإنعاش ، على الرغم من أنه يمكنك أيضًا منع رائحة الفم الكريهة عن طريق شرب المزيد من الماء .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *