قصة نجاح رافاييل نادال

رافاييل نادال واحد من أفضل لاعبي التنس في العالم ، فاز بـ 13 بطولة جراند سلام عام 2013، ولقد حقق في مسيرته الفوز في البطولات الأربع الكبرى للتنس حتى أصبح أصغر من يقوم بها، فكان عضو من أربع فرق قد فازوا معاً بكأس ديفيس، كما أنه فاز لمدة تسع سنوات متتالية ببطولة جراند سلام، وهذا الأمر جعله اللاعب الوحيد في العالم الذي تمكن من هذا الأمر، كما أنه فاز بالميدالية الذهبية في أولمبياد 2008 في الفئة الفردية.

مرحلة الطفولة لدى رافئيل نادال

في اليوم الثالث من شهر يونيو عام 1986 في ماناكور في إسبانيا ولد البطل العالمي رافائيل نادال، قام عمه توني نادال الذي كان من لاعبين كرة القدم المحترفين في إسبانيا بتقدم رافائيل لكي يلعب التنس في الثالثة من عمره، كان الصبي رافائيل جيد في كلاً من التنس وكرة القدم، ولهذا كان الاختيار صعب بالنسبة له ما بين الاختيار بين كرة القدم أو التنس.

عندما فاز رافائيل بالبطولة الإقليمية للتنس لمن هم أقل من 12 سنة، حسم أمره في الاختيار وقرر أن يكرس كل وقته وطاقته للتنس فقط، توقف عن لعب كرة القدم وبدأ مشواره للعالمية في التنس.

حياة نادال

كانه عم رافائيل يكثف من تدريبه وتعليمه لكل جوانب اللعبة المختلفة وكثف من ممارسة رافائيل للتنس، وبالفعل كل رافائيل يعطي نتائج مذهلة من وراء تدريباته وتكثيفه واهتمام عمه بهذه الموهبة الصغيرة، وكان بالفعل يؤدي أداء ثابت في الحلبة الوطنية.

من بعدها حصل رافائيل من الاتحاد الإسباني للتنس على منحة ومرافق للتدريبة من محترف، ولكن كان عمه يعتقد أن ممارسة رافائيل للتنس في المنزل ستكون خيار أفضل للشاب نادال، وكان على والد رافائيل أن يتحمل جميع النفقات الخاصة بتدريب رافائيل في المنزل، وأختار نادال أن يتحول إلى الاحتراف في وقت مبكر في سن الخامس عشر.

بداية رافائيل نادال البطل

في عام 2005 شارك رافائيل في العديد من أحداث ITF وقام بنتائج رائعة للغاية، وقد أذهل العالم كله عندما أصبح من أوائل الأشخاص منذ عشرين سنة الذي يفوز ببطولة جراند سلام للتنس في أول مشاركاته، وقد كان في هذا الوقت في التاسعة عشر من عمره فقط، كان له مستقبل باهر وطويل والنجاح في انتظاره، وكان الكثيرون يتوقعون منه المزيد من البطلات وكانوا يتوقعون منه أن يكون أكبر الفائزين بتتويجه بطلاً في البطولات الأربعة الكبرى في لعبة التنس ولكن في الوقت المناسب.

احتراف رافئيل نادال وطريقة لعبه

صدم رافائيل العالم بسبب هيمنته في ملاعب الصلصال، كانت لديه قدرة جسدية مذهلة لا تصدق، كان يواصل مسيرته في الملاعب ويواصل تمريراته حتى يتعب اللاعبون الآخرون ويسقطوا في فخه ويرتكبون أي خطأ، كان النقاد يتساءلون دائماً على طريقته في اللعب وأسلوبه، يشكون في أنه سيظل يعلب بهذه الطريقة باستمرار دون تعب أو اصابات لفترات طويلة، حتى أن جمهوره كان لديه العديد من الشكوك حول طاقته وأسلوب لعبه أنه سوف يصاب بسبب كثافة لعبه العالية والطاقة التي يبذلها في اللعب.

ولكنه أثبت لنقاده وجماهيره خطأهم مراراً وتكراراً عن طريق تقديم العديد من العروض المذهلة في الملعب ودفع نفسه إلى أقصي حد من اللعب بقوة، كان فريسة للإصابات كما هو متوقع ومشاكل في الركبة، ولكن دائماً ما تكون عودته مذهلة، ولقد سيطر على رياضة التنس لفترة طويلة في عام 2007 كان لديه 81 مباراة فاز فيهم جميعاً على التوالي مباراة تلو الأخرى، وقد حصل على 26 لقب في بطولات الماسترز 1000 وحقق 14 لقب في بطولات الماسترز 500.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *