اسباب عدم التحكم في البول عند النساء

تعاني الكثير من السيدات من مرض عدم التحكم في البول وهو ما يُعرف باسم السلس البولي ، ولا يقتصر الأمر على النساء فقط ولكن يوجد كذلك اسباب عدم التحكم في البول عند الرجال ، ولكن هذا المرض يُعتبر أكثر انتشارًا بين النساء مقارنةً بالرجال ، وهو يصيب المريض نتيجة لعدة أسباب مختلفة تضعف معها العضلة البولية التي ربما تفقد وظيفتها بشكل كبير ومؤثر على حياة المريض ، ومن الجدير بالذكر أن هذا المرض يشيع بين النساء من عمر 30 إلى 60 عامًا بنسبة 30%.

أسباب السلس البولي عند النساء

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى الإصابة بسلس البول ، وهناك السلس البولي المؤقت والدائم ويندرج تحتها عدة أنواع مختلفة مثل سلس البول التوتري والفيضي والإلحاحي :

أسباب السلس البولي المؤقت

تناول السيدات لبعض الأطعمة والمشروبات التي تعمل على تحفيز نشاط المثانة وبالتالي زيادة عدد مرات التبول مثل المشروبات الغازية والكحول والشيكولاته

الإصابة ببعض الأمراض الأخرى مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب

الإصابة بالتهاب في المسالك البولية وهو ما يؤدي إلى تهييج المثانة التي تصاب بالسلس البولي

الإصابة بالإمساك حيث يتسبب في زيادة فرط نشاط الأعصاب المتحكمة في البول والبراز معًا وهو ما يؤدي إلى الإصابة بالسلس البولي.

أسباب السلس البولي الدائم

من الممكن أن يكون الحمل أحد الأسباب المؤدية إلى الإصابة بسلس البول التوتري الدائم ؛ حيث قد ينتج عن التغيرات الهرمونية والزيادة في وزن الجنين

قد تؤدي عملية الولادة الطبيعية إلى ضعف العضلات اللازمة للتحكم في المثانة ، أو قد تؤدي إلى تلف في أعصاب المثانة والأنسجة التي تدعمها ، وهو ما يتسبب في هبوط قاع الحوض المؤدي إلى اندفاع المثانة أو المستقيم أو الرحم أو الأمعاء إلى الأسفل ، وبالتالي تظهر ببروز في المهبل ، وهو ما يتسبب في الإصابة بسلس البول

والتقدم في السن هو أحد العوامل التي قد تؤدي إلى ضعف عضلات المثانة وعدم قدرتها على تخزين البول والتحكم فيه ، وتصبح التقلصات غير الإرادية للمثانة أكثر تكرارًا كلما تقدم العمر

وصول المرأة إلى ما يُعرف بسن اليأس ؛ حيث تزداد مشكلة السلس البولي نتيجة لنقص إفراز هرمون الاستروجين ، وذلك لأنه يحمل دورًا مهمًا في الحفاظ على سلامة بطانة المثانة والإحليل

تعرض المرأة إلى عملية استئصال الرحم ؛ حيث يضر ذلك بعضلات قاع الحوض التي تعمل على دعم الحوض والمثانة ، وهو ما يؤدي إلى الإصابة بسلس البول

إصابة المرأة بـ أورام المسالك البولية ، وهو ما يؤدي إلى منع تدفق البول بشكل طبيعي ، وهو ما يتسبب في الإصابة بسلس البول الفيضي ؛ وهو عدم اكتمال تفريغ المثانة بصورة تامة من البول ، وهو ما يؤدي إلى تسرب البول بشكل مستمر

وجود حصى البول التي تتسبب في انسداد بمجرى البول ، مما يؤدي إلى الإصابة بسلس البول الفيضي.

علاج مرض سلس البول عند النساء

يتم العلاج بطريقتين وهما العلاج بالطرق الطبيعية والعلاج الدوائي :

العلاج الطبيعي لسلس البول

الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية والسكريات

الابتعاد عن تناول الشاي والقهوة كثيرًا

ممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على تقوية عضلات المثانة والحوض مثل تمارين كيجل.

العلاج الدوائي لسلس البول

قد لا تؤدي الطرق الطبيعية النتائج المرغوب فيها لدى بعض الحالات التي تزداد عندها حدة المرض ، ولذلك من الضروري التوجه إلى الطبيب المختص ، ومن ثَم يتناول المريض بعض الأدوية تحت إشراف الطبيب المعالج ، وفي بعض الحالات الحرجة يكون التدخل الجراحي هو الحل الأمثل لهذه المشكلة التي يعاني منها الكثيرون سواءًا من النساء أو الرجال حول العالم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *