اسباب عدم التحكم في البول عند الرجال

قد يحدث عندما يصاب الشخص بالسعال فيشعر وقتها بتسرب في البول، أو لا تستطيع الوصول الى الحمام في الوقت المناسب، مما يتسبب في إحراجك أمام الناس، ويعتبر من من أهم أسباب نزول البول بشكل لا إرادي هو عدم القدرة على التحكم في العضلات البولية العاصرة، ويصاب به النساء والرجال على حد سواء.

أسباب عدم التحكم في البول

– يحدث تسرب البول عند إصابة الشخص بالسعال أو العطس أو أثناء أداء التمارين الرياضية أو رفع الأثقال الحديدية حيث تتسبب هذه العوامل بالضغط على البطن والمثانة فيتسرب البول.

– يعتبر من أكثر الأسباب انتشاراً بين مرضى عدم التحكم في البول هو ضعف المثانة، والتي تتسبب في عدم القدرة على إفراغ البول منها بشكل كامل، فيتجمع باقي البول في المثانة ثم يقوم بالخروج فجأة

– بسبب إصابة جدار المثانة بالتهابات مزمنة مما يؤدي الى تكرار عملية البول بشكل مستمر بحيث يذهب كل نصف ساعة الى الحمام.

– تحدث بسبب العدوى التي قد تصيب المسالّك البولية.
– عندما يصاب الشخص بالإمساك الشديد فيقوم بالضغط على المسالك البولية.

– قد تؤثر بعض الأدوية في عدم التحكم في البول بسبب آثاره الجانبية، ومنها أقراص الماء وهي التي تقوم بنقل السوائل من الجسم إلى المثانة.

– قد تحدث بسبب تناول بعض الأدوية التي تتسبب تسرب البول، ومنها أدوية المهدئات و مضادات الاكتئاب.
– قد تحدث بسبب الافراط في تناول القهوة والمشروبات الغازية والشوكولاتة لأنها تحتوى على الكافيين.

– قد تحدث بسبب التقدم في العمر بسبب ضعف في عضلات المثانة فيجب اتباع نمط حياة صحي وأن يقوم بممارسة التمارين الرياضية حتى يقوم بالحفاظ على قوة عضلات المثانة.

– قد تتسبب تضخم البروستات عند الرجال لحدوث عدم تحكم في البول لأن غدة البروستات تضخم كلما تقدم العمر.
– الإصابة بمرض السكري أو الاضطرابات العصبية، فيواجه هؤلاء المرضى الرغبة الملحة في التبول وبعدها عدم تحكم في البول لا إرادي ويسبب هذا النوع التبول بشكل متكرر في فترة الليل.

– عند الإصابة بسرطان البروستات أو سرطان المثانة لأن بالأورام والسرطانات تمنع تدفق البول.
– بسبب تعرض عضلات الحوض للضرر؛ بسبب الخضوع للعمليات الجراحية.

– تتسبب الإصابة بالتهابات في المسالك البولية في عدم التحكم في البول.
– يحدث عدم التحكم في البول بسبب الإصابة بحصى الكِلى أو المثانة.

– عند الإصابة بالتهاب المثانة الخلالي.
– عند شرب الكحوليات والمشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين بكميات كبيرة.
– عند تناول بعض الأدوية لعلاج أمراض القلب، أو ضغط الدم، أو الأدوية المهدئة أو باسطة العضلات.

علاج سلس البول

– العلاج بالأدوية و يكون باستخدام الأدوية مع التمارين الرياضية التي تعمل على تقوية عضلات جدار المثانة.
– تناول الأدوية المضادة للكولين لأنها تساعد في السيطرة على نشاط المثانة لدى الأشخاص المصابون بعدم التحكم في البول.

– تناول أدوية تحتوي على مادة الاستروجين الموضعي لأنه يساعد في تقوية الأنسجة داخل مجرى البول فتقوم بالتخفيف من أعراض عدم التحكم في البول.

– المواظبة على أداء تمارين كيجل وهي تمارين تقوم بشد عضلات الحوض فتعمل على تقوية العضلة العاصرة البولية فيؤدي إلى القدرة على التحكم في التبول، وهي من أفضل طرق العلاج .

– القيام بعمل تدريبات للمثانة والتي تهدف للسيطرة على المثانة بشكل متدرج.
– تمرين المريض على عملية تأخير التبول عند شعوره بالرغبة في ذلك.

– يقوم المريض بوضع جدول زمني من أجل الذهاب إلى الحمام.
– القيام بالتفريغ المزدوج، حيث يقوم المريض بالتبول ثم ينتظر بعدها بضع دقائق ويقوم بالتبول مرة أخرى.

– في حالة فشل جميع الحلول السابقة يتم اللجوء إلى إجراء عملية جراحية مثل زراعة المصرة الاصطناعية.
– القيام باستخدام الضمادات الماصة والموجودة بداخل الصيدليات والأسواق.

– اللجوء لاستخدام القسطرة البولية من خلال وضع أنبوب داخل مجرى البول فيقوم بسحب البول من المثانة إلى الخارج عن طريق كيس موصل بالأنبوب وهو مخصص لتجميع البول بداخله.

أطعمة ومشروبات تسبب التهاب المثانة

– تناول المشروبات الغازية بكميات زائدة .
– تناول منتجات ومشتقات الألبان بجميع أنواعها.

– المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة.
– تناول الأدوية التي تحتوي على مادة الكافيين.

– عند تناول عصير الحمضيات مثل الليمون والبرتقال.
– عند تناول عصير الطماطم أو البندورة وجميع مشتقاتها.

– تناول الأطعمة الحارة بجميع أنواعها لأنها تحتوي على الفلفل الحار.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ايمان محمود

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *