الممنوع من الصرف في سورة الحجرات

كتابة yasmeen آخر تحديث: 04 ديسمبر 2019 , 23:57

لقد جاء القران الكريم بعدد من المعجزات التي فاقت قدرات وتوقعات سائر البشرية من المؤمنين وغير المؤمنين ، وقد جاء القران أيضًا بتحدي لغوي صريح في كل ما يخص قواعد اللغة العربية وهذا ما أذهل العرب ، ولذلك فإننا نجد جميع القواعد اللغوية الهامة في سور وايات القران الكريم ، وقد تضمنت العديد من الايات القرانية بعض الأسماء الممنوعة من الصرف ومنها سورة الحجرات .

معلومات عن سورة الحجرات

سورة القران هي واحدة من السور المدنية التي نزلت على سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام في المدينة المنورة ، وقد نزلت سنة 9هـ عدد آيات السورة يبلغ ( 18 ) آية ، وهي من المثاني ، وترتيبها في المصحف يأتي رقم 49 من بين سور القران ، وقد نزلت سورة الحجرات مباشرةً بعد نزول سورة المجادلة .

وقد تناولت هذه السورة عدد من المواضيع الهامة والحساسة ؛ حيث أنها قد تناولت الطريقة الصحيحة والأسلوب الذي يجب أن تتعامل به الأمة الإسلامية مع رسولها الكريم ـ صلَّ الله عليه وسلم ـ من خلال التأدب في الحديث معه وعدم رفع الصوت عليه وعم مناداته باسمه والامتثال لكل ما يأمر به ومراعاة حرمة بيته .

وقد أخذت السورة اسم الحجرات نظرًا إلى بيت رسول الله حيث أن كلمة الحجرات ترجع إلى الحجرات الخاصة بزوجات النبي ـ صلِّ الله عليه وسلم .

الدروس المستفادة من سورة الحجرات

جاءت سورة الحجرات بعدد كبير من المواعظ والدروس المستفادة لأبناء الأمة الإسلامية ، مثل :

-التأكد من صحة أي خبر قبل تناقله وكذبه واحترام خصوصية الآخرين ومراعاة حقوقهم ، وعدم الإفساد في الأرض من خلال نقل الشائعات والأخبار الكاذبة .

-كما يجب أن يسعى كل مسلم بالإصلاح والخير بين جموع المسلمين ، وعندما تبغي فئة على الأخرى دون وجه حق ؛ فيجب مواجهتها ومحاربتها حتى تعود إلى رشدها ، وعندما تعود تلك الفئة الباغية إلى رشدها ؛ فهنا يتم الحكم بين الفئتين بالحق والعدل دون البغي على أي طرف .

-كما قد دعت سورة الحجرات جموع المسلمين أيضًا إلى تعزيز روح الإخوة ونبذ الخلافات والابتعاد تمامًا عن التنابز بالألقاب والسب والقذف والإساءة لأن تلك الصفات ليست من صفات المؤمن الصالح .

-كما قد أوجبت السورة ضرورة الابتعاد عن التجسس والتلصص على أخبار الآخرين ، وأهمية إحسان الظن وعدم اتهام الناس بالباطل دون دليل .

الممنوع من الصرف

المقصود بالصرف هو عبارة عن اسم به رد للشيء عن وجهة وقد عرفه البعض بأنه تنوين الاسم ، وبالتالي ؛ فإن الممنوع من الصرف هو الاسم الذي لا يقبل دخول التنوين عليه ، وهنا تكون علامة جر الاسم بالفتحة وليست بالكسرة كما هو معتاد في الأسماء المجرورة ، ومن أهم الأسماء الممنوعة من الصرف ؛ هي الاسم الذي يأتي بصيغة منتهى الجموع ، والعلم المؤنث ، والعلم الأعجمي ، والعلم الذي يأتي على وزن الفعل مثل ( أحمد ) ، والعلم الذي يأتي في آخره حرفي الألف والنون مثل ( عثمان ، عدنان ) وغيرهم من المواضع الأخرى التي يُمنع بها الاسم من الصرف .

ممنوع من الصرف في سورة الحجرات

هناك بعض الكلمات التي جاءت ممنوعة من الصرف في سورة الحجرات ، مثل : قول الله تعالى : { يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ } سورة الحجرات [ اية : 13 ] ، والممنوع من الصرف هنا جاء في كلمة : ( قبائل ) ؛ لأنها تأتي على وزن صيغة منتهى الجموع .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق