الحكمة من مشروعية صلاة الجمعة

كتابة lamia آخر تحديث: 23 ديسمبر 2019 , 22:42

لقد شرعَ الله بعض الأوقات لكي يجتمع فيها الناس لعبادته بشكل من الأشكال التي يدلنا الله عليها، ومنها الاجتماع لأداء الصلوات الخمسة كل يوم في جماعة في المسجد، والاجتماع في يوم الجمعة وفي العيدين وفي العمرة والحج، ولكل اجتماع من هذه الاجتماعات الدينية له أهمية دينية ودنيوية في آن واحد، فلقد حرص الإسلام على أن يتجمع المسلمين في النيات والأفعال وفي القلوب وفي الأبدان والأقوال، وهذا لتحقيق المحبة بين المسلمين في هذه التجمعات.

الحكمة من أداء صلاة الجمعة بركعتين

تتمثل الحكمة وراء كون صلاة الجمعة رغم أهميتها من ركعتين فقط هو التخفيف على المصلين والتيسير عليهم، وخصوصاً أن صلاة الجمعة يسبقها خطبة الجمعة وهي ركن أساسي في يوم الجمعة، ومن الممكن أن تأخذ وقت طويل.

لو قلنا مثلاً أن صلاة الجمعة تتكون من أربع ركعات سيصبح مجمل الوقت في صلاة الجمعة طويل نوعاً ما، وبما أن يوم الجمعة يُعد عيد للمسلمين من الممكن أن يكون الهدف من جعل صلاة الجمعة ركعتين أن تكون مشابهة لصلاة العيد.

بعض العلماء يرى أن الحكمة في هذا أن خطبة الجمعة مكونة من خطبتين في الأساس ولهذا فمن الممكن أن تكون هذه الخطبتين بديل عن الركعتين، ولا يجب أن نجمع بين المُبدل والبدل.

حكم صلاة الجمعة للنساء

لقد اتفق علماء المسلمين أن صلاة الجمعة غير واجبة على النساء مثل الرجال، ومن الممكن أن يصلوها في البيت أربع ركعات، كصلاة الظهر في يوم الجمعة، والحكمة وراء هذا هو أن الشرع لا يريد أن تتواجد النساء في الأماكن التي تتواجد فيها الرجال، وهذا من الممكن أن يؤدي إلى الاختلاط بينهم.

في حالة التزمت المرأة بشروط الخروج من البيت إلى المسجد مثل عدم التعطر أو التزين فمن الممكن أن تحضر صلاة الجمعة وأن تؤدي ركعتين صلاة الجمعة وراء الإمام، ولكن لا يصح أن تصليها وحدها منفردة في البيت، سواء كان رجل أو مرأة فلا يتم صلاة الجمعة ركعتين سوى في جماعة، وبالنسبة للمرأة فمن الأفضل لها أن تصليها في البيت كالظهر.

أفضل الأعمال يوم الجمعة

يوم الجمعة هو يوم مميز ويجب أن نستعد فيه لصلاة الجمعة خير استعداد، ويجب أن نستغله في العبادة، من أفضل الأعمال بيوم الجمعة هو قراءة سورة الكهف، وقول دعاء يوم الجمعة ، كما اوصانا رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومن دعاء يوم الجمعة، ما يلي:

-اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا، اللهم لا تعاملنا بما نحن أهله وعاملنا بما أنت أهله.

-الحمد لله الذي لا يرجى إلا فضله ولا رازق غيره، الله أكبر ليس كمثله شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع البصير.

-اللهم لا تصدّ عنا وجهك يوم نلقاك، اللهم لا تطردنا من بابك فمن لنا يا ربنا إن طردتنا يا رب العالمين ويا أرحم الراحمين.

-لا إله إلا الله إقراراً بربو بيته سبحان الله، خضوعاً لعظمته ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

-اللهم لك الحمد ملء السماوات وملء الأرض وملء ما بينهما وملء ما شئت بعدهما.

-اللّهم إنّي أسألك يا فارج الهم، ويا كاشف الغم، يا مجيب دعوة المضطرين، يا رحمن الدنيا ويا رحيم الآخرة، ارحمني برحمتك.

-اللهم ارزقنا لذّة النظر لوجهك الكريم، والشوق إلى لقائك غير ضالين، ولا مضلين، وغير مفتونين، اللهم ظلّنا تحت ظلّك يوم لا ظلّ إلّا ظلّك.

-اللّهم إنّي أسألك أن لك الحمد، لا إله إلا أنت الحنان المنان بديع السماوات والأرض ذو الجلال والإكرام برحمتك يا أرحم الراحمين. -اللهم لا هادي لمن أضللت، ولا معطي لما منعت، ولا مانع لما أعطيت، ولا باسط لما قبضت، ولا مقدّم لما أخّرت، ولا مؤخّر لما قدّمت.

-اللهم أنت الغني ونحن الفقراء، واسقنا الغيث ولا تجعلنا من القانطين، اللهم أغثنا غيث الإيمان في القلوب ولا تمنع عنا رحمتك يا رب العالمين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق