ايهما افضل طيور الروز ام الفيشر

كتابة شيماء الزناتي آخر تحديث: 01 مايو 2020 , 08:33

ترمز تلك الطيور إلى المحبة والرومانسية وتمتاز بالذكاء والرقة ، ولذلك فهي بحاجة شديدة إلى الاهتمام والرعاية المناسبين بخلاف غيرها من الطيور ، هذا بالإضافة إلى أنها من الطيور الاجتماعية والتي بمجرد رؤيتك لها تنجذب إليها ، وحتى تقوم برعايتها وتحافظ عليها وعلى صحتها عليك أن تحتفظ بهذا النوع في هيئة أزواج وليس بشكل فردي ، وذلك لأنها تحتاج الكثير من الرعاية والاهتمام ، وفي حالة قمت بشراء طائر واحد فقط من هذا النوع عليك أن توفر له البيئة الاجتماعية المطلوبة عوضاً عن وجود الطائر الآخر .

دورة حياة طيور الروز وطيور الفيشر

وتعد طيور المحبة النوع الأبرز والأشهر من أنواع الببغاء ، كما يوجد عدد من الأنواع الأخرى مثل ( طيور الروز وطيور الفيشر) ، يعيش هذا النوع في البرية في شكل سراب صغير ، كما أنها تتغذى على أنواع من الخضروات والأعشاب والفاكهة المتنوعة ، وستجد هذا النوع بكثرة في أفريقيا حيث أنه يعتبر المكان الأصلي له .

أضف إلى ذلك أنها من الطيور السهلة من حيث التربية والاهتمام بها ولهذا إذا كنت تقوم بتربية الطيور للمرة الأولى فاحرص على قيامك بتربية هذا النوع أولاً لأنه غير مجهد وسهل للغاية ، وحتى تكون على علاقة وطيدة معها قم بتربيتها من أول عمرها حيث من الصعب جداً بناء علاقة جيدة مع الطيور ذات العمر الأكبر .

وفي بعض الأحيان ترفض تلك الطيور تعلّم الخيل المتنوعة بخلاف الطيور ذات العمر الصغير والتي ستسعد بالتفاعل مع البيئة الإجتماعية حولها ، كما ننصحك بأن تقوم بإخراجه من القفص الخاص بها مرة في اليوم بشرط التأكد من الغرفة وأنها غير مفتوحة حتى لا تطير بعيداً ، ولكي تقوم بإستخراج طاقتها قم بوضع باقة من الألعاب ذات الخاصية الدوارة في قفصها .

الفروق بين طيور الروز وطيور الفيشر

ومن خلال النقاط التالية نقدم لكم الفرق بين هذا النوعين من طيور الحب :-

  • من حيث الشعبية : تعتبر الروز الأكثر شعبية من تلك الطيور ، حيث يعد الفيشر ذو شعبية منخفضة عنه .
  • من حيث الحجم : يصل طول الروز خمس بوصات ، وبذلك فهي تعتبر أطول من طيور الفيشر .
  • من حيث البلد الأم : الطائران بلدهما الأم أفريقيا .
  • من حيث التفاعل الاجتماعي : تعتبر الروز أكثر اجتماعية من الفيشر حيث أن الطيور الروز ذات تفاعل إيجابي مع الأشخاص أكثر من الطيور الفيشر ، وفي بعض الأحيان تكون الفيشر من الطيور العدوانية .
  • من حيث الهيئة والمظهر : جسم الفيشر يأخذ اللون الأخضر والوجهة لونهُ برتقالي وتتضمن حلقات دائرية ذات لون أبيض حول العين ، بينما الروز ذو جسم أخضر ولكن بوجه زهري اللون يميل إلى الإحمرار وذات ذيل أزرق .
  • من حيث المصاريف : سعر طائر الروز ما يقرب من 80 إلى 200 دولار للطائر ، بينما الفيشر سعره ما يقرب من 50 إلى 125 دولار للطائر .
  • من حيث كيفية تأسيس العش : تقوم الفيشر بتأسيس العش الخاص بها من خلال القيام بحمل شرائح لحاء الخشب عن طريق منقارها ، بينما تخفي الروز اللحاء بواسطة الريش . [1]

سِمات طيور الروز وطيور الفيشر

سمات طيور الروز

  • تتصف الروز بأنها من الطيور النشطة والتي دائماً ما تكون جاهزة للعب وتكون مملوؤة بالنشاط والحيوية وذلك في حالة الاحتفاظ بها في هيئة أزواج ، حيث أنها تنجذب أكثر إلى وجود الحياة الزوجية ، وأثناء وقت التزاوج يمكن أن تقوم الطيور بمضغ قطع ورقية وبعدها تقوم بوضعها في الريش على ظهرها وهذا يتعلق بالإناث منها ، أما فيما يتعلق بالذكور فهي أقل حجماً ، وتكون أكثر رقة ، كما أن الإناث تظهر بشجاعة وصلابة أكثر .
  • لا تتصف الروز بالصخابة ، ولكن أحياناً ما تتعرض لنوبات صفير في المساء والصباح وإذا تعرضت لإثارة ، كما أنها لا يمكنها التحدث إلا قليل جداً ، وتعتبر أيضاً من الطيور السهلة في التربية ولا سيما للمبتدئين بتربية الطيور حديثاً ، ومن حيث التكاثر فهي تتكاثر بصورة سريعة ومتكررة ، مما يترتب عليه كثرة عددها بطريقة كبيرة .
  • فترة معيشة الروز تصل من 12 إلى 15 عام أو أزيد وذلك في حالة تقديم الرعاية والاهتمام بالدرجة المطلوبة بالإضافة إلى أنها كثيراً ما تتعرض للإضطرابات الغذائية ، ولهذا لابد من الحرص من توفير نظام غذائي مناسب وأن يحتوي الغذاء المقدم على الخضار والفاكهة والأعشاب المناسبة .

سمات طيور الفيشر

تتصف الفيشر بالحيوية والنشاط وينصح بأن يكون القفص الخاص بها كبير ، وذلك حتى لا تكون عصبية وتؤذي ذاتها فقد ثبت أن القفص الضيق الصغير يعمل على زيادة عصبية الطائر ، وتبلغ فترة معيشتها ما بين 12 إلى 15 عام أو أزيد ، بالإضافة إلى أنها من الطيور الفضولية إلى حد كبير ، وتحب أن تكوّن علاقات قوية مع الطيور الأخرى ، ولابد من تواجد هذا النوع من الطيور على شكل أزواج وفي حالة التواجد منفرداً يجب الحصول على الرعاية والاهتمام اللازمين ، حتى لا ينخفض معدل التفاعل الاجتماعي ويصير الطائر عصبي وعدواني .

مواصفات طيور الحب في كلا النوعين

  • يأخذ طائر الحب زوجاً واحداً طوال حياته ، كما أنها تصل إلى مرحلة النضج الجنسي عندما يصير سنها عشر شهور ، ويتم بدء التزاوج من خلال المغازلة ، كما أنه تظل وفية خلال عمرها وهو 15 عام ، ففي حالة موت الأنثى أو إنفصالها عن الذكر يصيب الذكر حالة من الاكتئاب .
  • تقوم الطيور بإطعام بعضها البعض ، ويمكن أن يقوم أحدهما بإطعام الآخر في حالة العودة بعد الإنفصال أو الإنقطاع ، فيقوم الطائر بتحويل الطعام من فمه إلى فم الطائر الآخر ، ولذلك تم إطلاق هذا الاسم عليهم ، ففي عملية الإطعام تلك مشاعر تجمع بين المودة والرحمة والحب .
  • طيور الحب لا تتناول الشوكولاتة ، حيث تتناول الطيور أغذية صحية ومناسبة تشتمل على الخضروات والفواكه والحشرات ، حيث يشتهر هذا النوع من الطيور بأنها آفات المحاصيل الزراعية ، حيث تقوم بالغذاء على زروع الدخن والذرة .
  • غالباً ما تظهر بأنها غيورة وأنانية ، ففي موسم التزاوج يمكن أن تصاب بشيء من الغيرة والعدوانية .
  • بالرغم من أنها تعتبر نوع من الببغاء إلا أن قدرتها على التحدث ضعيفة ، ولكن قد تمتلك موهبة التقليد للأشخاص ، ولكن بالرغم من هذا إلا أنها لا تقوم بالتحدث مطلقاً وإذا قامت بالتقليد ، تقوم بتقليد الأمور الصغيرة مثل الصفير وغيرها من الأشياء البسيطة . [2]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق