آثار قديمة في السعودية

كتابة أميرة قاسم آخر تحديث: 21 يونيو 2020 , 16:37

إن الذهاب إلى المملكة العربية السعودية ورؤية المعالم الأثرية التي توجد بها من أفضل الأمور التي يمكنك القيام بها ، حيث أنك سوف تتذكر هذه الرحلة على مر السنين ؛ لهذا السبب لا تتردد في القيام بمثل هذه الرحلة وتأكد من أنك سوف تستمتع بها كثيرًا ، حيث أن المملكة العربية السعودية لم يصبح زوارها مقتصرين على المسلمين الذين يأتوا إلى الحج أو العمر ، بل أنها أصبحت واحدة من أشهر وأهم الوجهات السياحية ، وذلك بفضل أعمال التنقيب والبحث المستمر التي ساعدت في الكشف على العديد من الآثار القديمة في السعودية .

إن جميع الاحتياطات التي يتخذها المسؤولون في المملكة كان سبب في أن تصبح معالمها باقية بها وآمنة لأطول فترة ممكنة ، وهذا الأمر كان سبب في أن السياحة السعودية تزدهر بشكل ملحوظ ، وبكل تأكيد أن هذا سوف يكون له تأثير على الاقتصاد في المملكة العربية السعودية .

آثار مدائن صالح

تعتبر هي أول موقع في المملكة السعودية قد تم ضمه إلى التراث العالمي ( منظمة اليونسكو العالمية ) ، وهي توجد بالقرب من واجه العلا ، وشهر هذه المنطقة تعود إلى أنه يطلق عليها اسم ديار قوم ثامود ، وتحتوي على الكثير من الوجهات الصخرية التي نحت بأفضل النقوش التي كانت عامل في جعل هذه المنطقة واحدة من أفضل وأهم المعالم الأثرية في السعودية ، والتي يجب أن تعتبرها واجهتك الأولى عندما تقرر الذهاب إلى السعودية . [1]

يطلق عليها اسم مدينة الحجر ، ولقد كانت هذه المدينة عاصمة مملكة ليان شمال شبه الجزيرة العربية ، ويذكر التاريخ أنها تعود إلى المملكة النبطية ، ويطلق عليها اسم مدائن صالح نسبة إلى النبي صالح ، وهي تحتوي على الكثير من المقابر وكذلك القصور القديمة التي تزيد من مكانتها التاريخية والتي ساعدت في معرفة الكثير عن التاريخ القديم ، ونظرًا لوجود النخيل في المكان والذي يزيد من جمال المنظر فإن هذا كان عامل لتشجيع السياحة الصحراوية في السعودية .[2]

آثار المباني التاريخية

إن مباني البلد التاريخية في المملكة العربية السعودية تعتبر أيضًا من أشهر المعالم الأثرية التي توجد في السعودية ، ولقد تم تأسيسها في القرن السابع ، ولقد تم تصنيفها على أنها موقع للتراث العالمي ، ولا يمكنك أن تتفهم سبب هذا التصنيف قبل أن تمشي في شوارعها المزهلة والتي تجعلك تشعر وكأنك في متاهة . [1]

من أشهر المعالم التي توجد هي منازل برج روشان والتي تعتبر تصنيف بسيط على المباني النادرة في العالم العربي ، هذا بجانب أنها تحتوي على الأسواق وعلى المساجد من أشهرها مسجد عثمان ابن عفان وكذلك مسجد الشافعي ، ولقد تم عمل ترميمات طفيفة إلى المباني التي توجد بها حتى يمكنها الصمود ضد العوامل الخارجية التي تؤثر عليها ، وكان هذا مميز حيث لم يتم تغيير المباني أو تأثير الطابع الجديد عليها .[3]

آثار متحف الفن

لقد بذل المسؤولين في المملكة السعودية بذل الكثير من الجهود التي يمكن من خلالها تعزيز السياحة ، وبالفعل تمكنوا من تحقيق ذلك ، ولقد تم إنشاء متحف الفن الحديث الذي يوجد في الدرعية التي توجد على مشارف الرياض ، ولقد كانت هي المكان الأصلي إلى العائلة المالكة السعودية ، وأصبحت مكان للمتحف السعودي للفن الحديث.  [1]

يوجد على بعد 40 دقيقة خارج الرياض في واحد من أكثر المواقع الثقافية الناشطة في هذه المنطقة ، حيث أنه يوجد بالتحديد في حي البجيري بمدينة الدرعية . [4]

النقوش التاريخية في حائل

إن النقوش التاريخية التي توجد في منطقة حائل أو التي يطلق عليها الفن الصخري هي عبارة عن مكونين وهما جبل أم سنمان والذي يوجد على مسافة 90 كم شمال غرب مدينة حائل ، وكذلك جبل المنجور وجبل رغط الذي يوجد في شويمس والذي يوجد على بعد مسافة 250 كم جنوب حائل .

بالنسبة إلى جبل أم سنمان فإنه يحتوي على العديد من النقوش التي تدل على مناظر طبيعية ، أما بالنسبة إلى جبل المنجور وكذلك جبل رعط فإن النقوش التي توجد به يزيد تاريخها على 10000 سنة من التاريخ البشري الذي يوجد في الوادي ، وهذه المنطقة تعتبر من أغنى الأماكن التي تحتوي على نقوش في المملكة العربية السعودية .

هذه النقوش تم الاعتماد على مطارق حجرية بسيطة في مهمة نحتها ، ويوجد لها خلفية تدل على التدهور البيئي وهذا الأمر يعتبر من أفضل التعبيرات البصرية التي تم العثور عليها في أي نقوش ، والتي تعتبر دليل على أن المجتمعات السابقة تمكنت من مواجهة الكوارث البيئية المتتالية ، وتعتبر دليل ساعدنا على معرفة الكثير من المعلومات حول مجتمع قد أختفى ، ولقد ترك لنا سجل ساعدنا على معرفة ما مرت به العصور الماضية . [5]

نقش الملك رمسيس الثالث

من ضمن ما تم العثور عليه في السعودية هو نقش هيروغليفي وهو عبارة عن توقيع الملك رمسيس الثالث الذي يعتبر من ضمن ملوك مصر الفرعونية ، ولقد تم اكتشاف هذا النقش في تيماء التي توجد في شمال المملكة العربية السعودية والتي تعتبر واحدة من أشهر وأكبر المواقع الأثرية في المملكة السعودية وكذلك في شبه الجزيرة العربية .

لقد تم العثور على هذا النقش على صخرة ثابتة كانت توجد بالقرب من واحة تيماء ، والتوقيع الملكي يوجد في خرطوش مزدوج خاص بالملك رمسيس الثالث ، هذا بجانب أنه لم يكن النقش الوحيد الذي تم العثور عليه في هذه المنطقة بل عثر على نقوش الآرامية وكذلك الثامودية والنبطية ، وأيضًا تم العثور على رسومات توضيحية قديمة للحيوانات التي كانت في هذه المنطقة مثل الثعابين والنعام والماشية وغيرهم .

والملك رمسيس الثالث قد حكم في الأسرة العشرين ولقد كان من أكثر الحكام شهرة في هذا العصر ، ولقد حرص على إتمام ما بدأه والده رمسيس الثاني حتى يقوم ببناء مشاريع ضخمة ، والغريب في الأمر أن هذا النوع من النقوش الذي تم العثور عليه عادة لا يكون موجود سوى في وجود الملك نفسه ، وهذا يعتبر دليل على أن الملك رمسيس الثالث قد ذهب إلى هذه المنطقة ، ولقد حرص علماء الآثار على عمل العديد من الدراسات حول هذه المنطقة والتي ساعدت على معرفة أن هذه المنطقة كانت عبارة عن طريق تجاري يربط ما بين وادي النيل بتيما وبكل تأكيد أن هذا الطريق كان يستخدم ، وهذا كان سبب في أن القوافل المصرية تسير لتقوم بشراء السلع الثمينة مثل الذهب والنحاس والفضة .

وهذا الطريق يمر من خلال وادي النيل يستمر إلى ميناء القلزم السويس ، والتي يوجد على طريقها معبد للملك رمسيس الثالث ، ويستمر الطريق بالقرب من ميناء أبو زنيم على خليج السويس ولقد تم العثور على نقوش للملك رمسيس الثالث ، وبعدها يعبر من ممر شبه الجزيرة العربية ومن ثم يؤدي إلى وادي أو بغدة الذي يوجد بالقرب من واحة نخل وهذا المكان الذي تم العثور على النقش به .[6]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق