ما هو فقر الدم الخبيث

كتابة ابتسام مهران آخر تحديث: 28 يونيو 2020 , 05:44

فقر الدم الخبيث يحدث للإنسان عندما لا يستطيع جسمه إنتاج ما يكفي من خلايا الدم الحمراء الصحية ، وذلك عندما يفتقر الجسم إلى فيتامينات هامة مثل فيتامين ب 12 ، ومنذ وقت طويل كان فقر الدم الخبيث يعتبر من الامراض المميتة ، ولكن مع تطور الطب والعلاجات ، أصبح علاج فقر الدم الخبيث سهل حيث يتم علاجه باستخدام أقراص ، أو حقن تحتوي على فيتامين ب 12 . [1]

وحتى القرن العشرين مات الكثيرين جراء هذا المرض مما جعل الأشخاص يتساءلون عما هو فقر الدم الخبيث ، حيث أنهم عانوا سنوات طويلة منه ، واستخدموا الكثير من العلاجات الأولية التي لم تنجح كليًا في القضاء على المرض ، حتى أصبحت الحقن لها فاعلية كبيرة في شفاء المرض ، وأصبح فيتامين ب 12 يتم إنتاجه بصورة كبيرة .

فقر الدم الخبيث

فقر الدم هو مرض يصيب جسم الإنسان ، وفيه لا يحتوي الجسم على عدد كاف من خلايا الدم الحمراء ، أو ما يسمى الهيموجلوبين ، ومن المعروف عن الهيموجلوبين أنه مهم لحمل الأكسجين إلى جميع أنسجة الجسم ، ويعتبر مستوى الهيموجلوبين أقل من 12.0 جرام مؤشرًا على فقر الدم ، وفقر الدم الخبيث يكون عادة ناتج عن ضعف امتصاص فيتامين ب 12 ، وهذا يسبب نقص عمل الغشاء المخاطي في المعدة.  [3]

كما أن فقر الدم الخبيث هو مرض ناجم عن ضعف امتصاص فيتامين ب -12 بسبب نقص العامل الداخلي (IF) في الغشاء المخاطي في المعدة. كان يطلق عليه ” الخبيث ” لأنه قبل أن يعرف أن فيتامين ب 12 يمكن أن يعالج فقر الدم ، مات معظم الناس الذين أصيبوا بالمرض بسببه . [2]

يرجع فقر الدم الخبيث إلى عدم القدرة على امتصاص فيتامين ب 12 (المعروف أيضًا باسم كوبالامين أو سي بي إل) من الجهاز الهضمي ، ويحصل البشر على فيتامين ب 12 من المنتجات الحيوانية ؛ يعد كل من اللحوم ومنتجات الألبان مصادر غذائية لفيتامين ب -12 ، والجسم قادر على تخزين فيتامين ب 12 لفترة طويلة ، لذلك يجب أن يستمر تناول الطعام غير الكافي لسنوات قبل الوصول إلى نقص حقيقي في فيتامين ب 12 ، لذلك ، عادة لا تظهر أعراض فقر الدم الخبيث لسنوات ، في حين يتم تشخيص فقر الدم الخبيث في الغالب عند البالغين الذين يبلغ متوسط ​​أعمارهم 60 عامًا ، فقد تم وصف نوع نادر (خلقي) من فقر الدم الخبيث . [3]

أسباب فقر الدم الخبيث

من المتعارف عليه أن جسم الإنسان يحتاج الكثير من خلايا الدم الحمراء لكي يبقى في صحة جيدة ، وهذه الخلايا تكون وظيفتها في الجسم أن تحمل الأكسجين إلى جميع أجزاء الجسم ، وبدون خلايا الدم الحمراء ، لن تعمل أنسجة وأعضاء الجسم بطريقة صحيحة ، وهنا يأتي دور فيتامين ب 12 ، حيث إذا لم يتواجد هذا الفيتامين ستموت هذه الخلايا في أقرب وقت ، وغالبًا ما يعود سبب حدوث ذلك إلى نقص بروتين المعدة والذي بدونه لا يستطيع الجسم امتصاص فيتامين ب 12 ، وهذه المشاكل الصحية ستتسبب أيضًا في الإصابة في فقر الدم الخبيث ومنها :

  • أمراض المناعة الذاتية ، مثل داء السكري من النوع الأول .
  • إخراج جزء من المعدة أو الأمعاء .
  • فيروس العوز المناعي البشري .

وهناك مع الأسف بعض الأدوية مثل مضادات الحموضة ، أو الأدوية التي تعالج مرض السكري من النوع الثاني ، تجعل من الصعب على الجسم أن يقوم بامتصاص كمية كافية من فيتامين ب 12 ، كما أنه هناك بعض الأنظمة الغذائية التي تتسبب في نقص فيتامين ب 12 ، كما أن فقر الدم الخبيث من الممكن أن يكون وراثيًا . [1]

اعراض فقر الدم الخبيث

فقر الدم الخبيث يؤثر على الناس بطرق مختلفة ،  فتظهر الكثير من الأعراض ومنها :

  • التعب والوهن على الرغم من حصول الشخص على قسط كاف من النوم .
  • ضيق في التنفس .
  • الشعور بالدوار ويكون هناك مشكلة في التوازن .
  • برودة كل من اليدين والقدمين .
  • ألم في الصدر .
  • الحصول على بشرة شاحبة أو صفراء .
  • شعور حارق في كل من الساقين ، أو القدمين ، وقد يصبح هذا الشعور أسوأ في الليل .
  • الكآبة والمزاج المتقلب .
  • مشكلة في التركيز . [1]

تشخيص فقر الدم الخبيث

يقوم الطبيب المختص بتشخيص فقر الدم الخبيث ، وهذا يكون بناءً على تاريخ المريض الطبي ، والعائلي أيضًا ، كما أنه يقوم بالفحص البدني ، ويقوم بعمل العديد من الاختبارات ، وقد يسأل الطبيب المريض عن بعض العلامات ، والأعراض التي يعاني منها ،  ويستفسر منه ما إذا كان قد أجرى أي جراحات في المعدة ، أو الأمعاء ، أو كان لديه أي اضطرابات في الجهاز الهضمي ، مثل مرض الاضطرابات الهضمية أو مرض كرون .

يبدأ الطبيب في سؤال المريض إذا كان يتبع نظام غذائي صارم أم لا ، أو إذا كان لديه أحد أفراد العائلة يعاني من مرض فقر الدم الخبيث أم لا ، وبعدها يقوم بعمل فحص بدني للمريض لكي يكتشف أي من علامات فقر الدم كوجود بشرة شاحبة ، أو صفراء ، أو تضخم في الكبد ، أو أن المريض لديه ضربات قلب سريعة وغير منتظمة .

من المهم أن يطلب الطبيب من المريض إجراء العديد من اختبارات الدم التي تساعد في تشخيص مرض فقر الدم الخبيث ، ومن الاختبارات التي تساعد في تشخيص هذا المرض اختبار صورة الدم الكاملة ، أو فحص الدم الشامل حيث في هذا الاختبار يتم معرفة مستويات الهيموجلوبين حيث أن انخفاضه يعني أن هناك فقر دم ، وقد يطلب الطبيب أيضًا إجراء اختبار يقيس مستوى فيتامين ب 12 ، واختبار يقيس مستويات الحمض الأميني ،  وحمض الميثيل مالونيك ، واختبار يقيس نسبة الأجسام المضادة للعامل الداخلي ، والأجسام المضادة للخلايا الجدارية . [4]

علاج فقر الدم الخبيث

قد يوصي الطبيب المختص بتناول المكملات الغذائية التي تزود الجسم بفيتامين ب 12 لعلاج فقر الدم الخبيث ، ويمكن تناول فيتامين ب 12 على هيئة حبوب ، أو رذاذ الأنف ، أو هلام الأنف ، أو كحقن في العضل ، أو حتى دواء يمكن للمريض وضعه تحت لسانه ، ومن المؤكد أن يطلب الطبيب المعالج أيضًا بعض التغييرات على نظام المريض الغذائي ، حيث يمكن أن يساعد تناول المزيد من الأطعمة الغنية بفيتامين ب 12 على الشعور بالتحسن أيضًا .

أما عن جرعة حقن فيتامين ب 12 فيتم حقن 1000 ميكروجرام (1 مجم) من فيتامين ب 12 يوميًا لمدة أسبوع واحد ، وبعد ذلك يتم تقليل الجرعة حيث تكون 1 مجم كل أسبوع لمدة أربعة أسابيع ثم 1 مجم كل شهر بعد ذلك ، أما عن جرعة فيتامين ب 12 الفموية فهي من 1 إلى 2 ملليجرام يوميًا ، ويمكن أخذها في العديد من الاشكال كرذاذ أنف وتحت اللسان . [3] [1]

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق