ماهي فوائد الحمص

كتابة أميرة قاسم آخر تحديث: 11 أغسطس 2020 , 01:39

مع اختلاف الاسم الذي يطلق عليها سواء كان الحمص أو حبوب الحمص ، فإن هذه البقوليات الصغيرة تعتبر عبارة عن علاج لذيذ على صحة الإنسان ؛ لهذا لابد من المواظبة على تناولها .

يعد الحمص أحد أقدم الخضروات المزروعة في منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​والشرق الأوسط ، وقد كان مفضلاً لدى الجماهير لمئات السنين ومازال مفضل إلى اليوم ، ولقد انتشر في الثقافات في جميع أنحاء العالم ، وذلك يعود إلى أن الحمص معروف بمحتواه من البروتين والألياف ، ولكنه يخزن أيضًا الكثير من الفيتامينات والعناصر الغذائية فيها ، تتوفر هذه الفاصوليا اللذيذة على مدار العام حتى تتمكن من دمجها بسهولة في أي وجبة وتناولها في الوقت الذي ترغب به ، ومن أهم فوائد الحمص التي تحصل عليها من خلالها ما يلي :

التحكم في الوزن

إن الحمص غني بالألياف والبروتين ، وله مؤشر منخفض لنسبة السكر في الدم ، وبناء على ذلك فإنه يمكن أن يساعد هذا المزيج القوي في التحكم في الوزن ، وعادة ما يحدث هذا حيث أن الألياف تعتبر عامل مهم في إدارة الوزن حيث أنها تجعلك تشعر بالشبع وتقلق من كمية الطعام التي تتناولها ، لهذا السبب فإن إن تناول نصف كوب من الحمص يوميًا يؤدي إلى هذا التأثير ويقلل من السعرات الحرارية التي تتناولها .

يعزز صحة العظام

يحتوي الحمص على الكثير من العناصر المفيدة للجسم والتي لا يمكن حصرها ، وذلك لأنها تحتوي على مستويات من الحديد والفوسفات والكالسيوم والمغنيسيوم والزنك وفيتامين K كل هذا يساهم في الحفاظ على بنية العظام وقوتها ، ليس فقط حقيقة أن الحمص يحتوي على كل هذه الأشياء ، ولكن التوازن بينهم هو ما يجعل الحمص مهمًا لصحة العظام ، حيث أنه على سبيل المثال إذا كان الحمص يحتوي على الكثير من الفوسفات مع القليل من الكالسيوم بدلاً من ذلك ، فقد يكون له تأثير معاكس على عظامك .

مفيد لمرضى السكري

يعاني مرضى السكري من النوع الأول الذين يتناولون وجبات غنية بالألياف من انخفاض مستويات السكر في الدم ، وقد يكون لدى مرضى السكري من النوع الثاني تحسن في نسبة السكر في الدم ، وفي نفس الوقت تعتبر الألياف مفيدة جدًا لمن يعانون من مرض السكري لتحقيق التوازن بين نظامهم الغذائي ومستوياتهم ، وفقًا لمركز السكري الكندي ؛ لهذا السبب فإن تناول الحمص بشكل منتظم مفيد للغاية لهم .

يحتوي على الكولين المفيد للجسم

وذلك يعود إلى أن الكولين مادة مغذية يمكن العثور عليها في الحمص وهي مهمة جدًا ومتعددة الاستخدامات ، وتؤثر على العديد من مجالات تحسين الصحة ، حيث أنه يمكن أن يساعد في النوم وحركة العضلات والتعلم والذاكرة هذا من الناحية الجسدية ، يمكن أن يساعد أيضًا في الحفاظ على بنية الأغشية الخلوية ، ويساعد في امتصاص الدهون ويقلل من الالتهاب ، وهذا يعني دليل على أن تناوله يوجد له الكثير من الفوائد التي لا يمكن حصرها على صحة الجسم . [1]

غني بالبروتين النباتي

إن هذه الميزة تعتبر مفيدة إلى الكثير من الأشخاص خاصة النباتيين أي الذين لا يتناولون الأطعمة الحيوانية ، ويعتبر من أكثر الأطعمة التي تحتوي على هذا النوع من البروتين ، ومن أهم فوائد هذا النوع من البروتين أنه سوف يجعلك تشعر بالشبع وتقلل من كمية الطعام التي تتناولها وبالتالي فإنه سوف يكون وسيلة جيدة لخسارة الوزن ، مفيد جدًا إلى قوة العظام وعلى صحة الجسم بشكل عام .

ولقد تم عمل دراسات حول العناصر التي توجد في الحمص واتضح أنه يحتوي على جميع العناصر الأمينية المفيدة لصحة الجسم ، وحتى تتأكد من تناول جميع العناصر الغذائية المفيدة للجسم لابد من إضافة الحمص إلى نظامك الغذائي بشكل مستمر .

مفيد لعملية الهضم

يحتوي الحمص على كميات كبيرة من الألياف وهي بالفعل ما يحتاج إليه الجسم حتى يصبح في صحة أفضل ، وما يزيد من فوائده أن هذا النوع من الألياف هلامي ولديه القدرة على أن يذوب في الماء مما سوف يساعد على إتمام بعملية الهضم بكل مرونة ، هذا بجانب أن هذا النوع من الألياف يزيد من البكتيريا الصحية التي توجد في الأمعاء ، وكذلك فإنها تقي تمامًا من ظهور البكتيريا غير المفيدة والتي ينتج عنها الكثير من المشاكل الصحية ، وبالتالي فإنها تعتبر الوسيلة الأمثل للوقاية من أي مشاكل يمكن أن تصيب القولون والأمعاء والجهاز الهضمي .

الوقاية من الأمراض المزمنة

يحتوي الحمص على الكثير من العناصر التي تعتبر مفيدة إلى صحة الجسم ، فنظرًا لأنه يحتوي على المعادن والتي تتمثل في المغنسيوم والبوتاسيوم بكميات كبيرة والتي تعتبر مفيدة لصحة القلب ، والسبب في ذلك يعود إلى أنها تقي من الإصابة بإرتفاع ضغط الدم والذي يعتبر عامل خطر بالنسبة إلى الأشخاص المعرضين إلى الإصابة بأمراض القلب .

تعمل على تقليل مستويات الدهون الثلاثية وكذلك الكوليسترول الضار في الجسم والذي يمكن أن يكون سبب في زيادة الإصابة بمشاكل القلب .

هذا بجانب أن تناول الحمص بشكل منتظم يعتبر وسيلة للوقاية من الكثير من أنواع أمراض السرطان المختلفة حيث أن تناوله يعمل على تعزيز مادة الزبد وهو عبارة عن حمض دهني له القدرة على الوقاية من أي مشاكل تصيب القولون ، وكذلك فإنه يعتبر وسيلة جيدة للوقاية من الإصابة بسرطان القولون .

هذا بجانب أنه غني السابونين وهو عبارة عن مركب نباتي مفيد للجسم ويعتبر وسيلة للوقاية من تطور مختلف أنواع أمراض السرطان ، ومن أشهر العناصر التي يحتوي عليها الحمص هي فيتامين ب والذي يعتبر وسيلة للوقاية من أمراض السرطان المختلفة عند تناوله بشكل منتظم من أشهرها سرطان الثدي وسرطان الرئة .

غير مكلف وسهل إضافته إلى النظام الغذائي

نظرًا لكل الفوائد التي توجد في الحمص فإنه يعتبر مفيد لصحة الجسم ولابد من إضافته إلى النظام الغذائي ومن المميز أن سعره مناسب أي أن الأمر لن يكلفك الكثير من الأموال للقيام بذلك ، هذا بجانب أنه متعدد في الاستخدام أي أنه يمكن تناوله بالعديد من الطرق المختلفة مثل تناوله في السلطة وفي السندوتشات وكذلك في عمل الشوربة وهو ذا طعم لذيذ حيث أنه يمكن تناوله من قبل كلًا من الكبار والصغار . [2]

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق