انواع الخميرة واستخداماتها

كتابة روان صلاح آخر تحديث: 09 سبتمبر 2020 , 04:42

الخميرة هي كائنات خاملة ودقيقة، والبعض منها لا يحتاج هواء والبعض الآخر يستطيع التواجد في الهواء ويقوم بتنفس الأكسجين، وتحصل على الطاقة اللازمة لها من خلال تحليل السكر فيما حولها، وأيضًا تتكاثر عن طريق الانقسام، وعندما تصبح البيئة مناسبة لنمو الخميرة تبدأ في إفراز الإنزيمات للخارج، حتى تقوم بتخمير الغذاء الكربوهيدراتي، حيث بإمكانها هضم الطعام خارجيًا، وعند انتهاء عملية الهضم تمتص جزيئات الغذاء وإضافتها إلى خلاياها، وتعتبر مصدرًا مهمًا للفيتامينات، كما تتضمن العديد من الخصائص المفيدة لجسم الإنسان، وكذلك مستوى عالٍ من المعادن، والأحماض الأمينية الرئيسية.

أفضل أنواع الخميرة للجسم

الإنزيمات التي تفرزها الخميرة هي التي تقوم بتخمير الغذاء الذي يحتوي على الكربوهيدرات مثل السكر والنشا، والخميرة التي يتم إنتاجها وبيعها في الأسواق عبارة عن خلايا خميرة حية، وبُعدها عن الماء والغذاء يجعلها في حالة من السكون ولا تنمو، ولكن عند وضعها في ماء به القليل من السكر فإنها تقوم بإمتصاص الماء وتفرز إنزيماتها حتى يتحلل السكر ويتكون غاز ثاني أكسيد الكربون، وهناك ثلاثة أنواع للخميرة وهما الجافة النشطة (Active dry yeast)، والتي تُعرف بطول عمرها أثناء التخزين.

أما الثانية وهي الخميرة الرطبة والتي تحتوي على النشا يُكون لها قاعدة حتى يصفيها، ويجب أن تُحفظ في الثلاجة حتى لا تموت خلاياها، وبالنسبة للنوع الثالث فنجد الخميرة الجافة التي تنتفخ بشكل سريع حيث إنها تمتص الرطوبة سريعًا لتنتج غاز ثاني أكسيد الكربون، ومن فوائد الخميرة للشعر أنها من البروتينات التي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات وبالأخص فيتامين (ب)، وكذلك احتوائها على الأحماض الأمينية الهامة للجسم، ولكن يجب أن يحذر المصابون بداء النقرس من تناول الأطعمة التي بها خميرة لأن المواد البيورينية تساهم في زيادة حامض اليوريك في الجسم فيحدث آلام بسببها، وتعد أفضل طريقة لاستخدامها من خلال وضع ملعقة من الخميرة الجافة على كوب من الماء الفاتر حتى تَذوب ثم يتم إضافتها للمخبوزات.[1]

الخميرة الفورية للعجين

تعتبر أفضل طريقة لحفظ الخميرة الفورية من خلال وضعها في الثلاجة، وتتساءل العديد من السيدات السؤال شائع وهو كيف استخدم الخميرة، فعند القيام بتحضير العجين، يجب أخذ كمية مناسبة من الخميرة لحجم العجين الذي يتم تحضيره، وتُوضع ملعقة منها في كوب يحتوي على الماء الدافئ، ويضاف لها نصف ملعقة من السكر، ومن ثم نضعها على الدقيق حتى يتم العجن، ومن السيدات من تضعها على الدقيق دون تذويبها، ولكنها لا تعطي نتيجة جيدة للعجين مثل التي تذوب في الماء، ومن الأفضل ترك العجينة مدة لا تقل عن ساعة حتى يزداد حجمها، حيث إن أغلب المخبوزات يتم فيها استخدام الخميرة الفورية بشكل أساسي.

استخدامات الخميرة الفورية

استخدامات الخميرة ليست مقتصرة على العجن والمخبوزات فقط، بل يتم استعمالها في العديد من المجالات الأخرى مثل زيادة الوزن، العناية بالجسم والبشرة، وكذلك من المعروف لدى الكثيرين فوائد الخميرة الفورية للشعر، فعند استخدامها للوزن يتم إضافتها لبعض الوصفات الخاصة بهذا الغرض مع ضرورة الاستمرار عليها حتى يتم الحصول على النتيجة المرجوة، أما بالنسبة لاستعمالها للجسم والبشرة، فنجد الكثير من المتخصصين في التجميل يعتمدون عليها في خلطات التجميل، حيث إنها تمنح النساء الإشراق والنضارة.

مكونات الخميرة الفورية

هناك العديد من المكونات التي يمكن من خلالها تحضير الخميرة الفورية، حيث إن بعض النساء تُفضل إنتاجها في المنزل، ومن الطرق الممكن الاعتماد عليها في تصنيع الخميرة منزليًا الآتي:

تحضير الخميرة من الدقيق الأسمر والأبيض

يتم خلط الدقيق الأسمر والأبيض في كوب، ثم مزج الماء والدقيق معًا في طبق حتى يأخذ قوام كثيف وفيه بعض من اللزوجة، ومن ثم يُغطى الطبق ويُترك في درجة حرارة دافئة على ألا يتعرض لهواء ساخن أو بارد، وبعد مدة لا تقل عن أربعة أيام يكون الخليط تحول إلى خميرة فورية جاهزة للاستعمال.

إنتاج الخميرة من التمر

من الممكن أيضًا صُنع الخميرة باستخدام التمر ودقيق الشعير، حيث يتم عجن كمية مناسبة منه ثم فردها على شكل قرص مُسطح، ويضاف إليها قطع التمر، وتُترك لمدة 5 ساعات، وتاليًا يتم انتشال قطع التمر من على العجين، ويُعاد عجنها ثانيًا ووضعها في موضع دافئ طوال الليل حتى تتخمر، وتُصبح خميرة فورية، وإذا كان من الصعب استعمال التمر يمكن استبداله ببعض المكونات منها الزبيب، تين مجفف، تين يابس، أو فول أخضر.

إعداد الخميرة من مياه سلق البطاطا

نأخذ مقدار من مياه البطاطا المسلوقة دون تقشيرها، وأربعة أكواب من الدقيق الأبيض، يتم تعقيم برطمان جيدًا ووضع نصف كوب من الدقيق مع نصف مقدار من مياه سلق البطاطا وتُمزج معًا، ويُغلق البرطمان بإحكام، ويُترك في درجة حرارة دافئة لمدة 24 ساعة، وبعدها يتم إضافة نفس الكميات لوقت أقل من المرحلة الأولى، وتُوضع في الثلاجة فتكون جاهزة للاستخدام، وحينما تقترب الكمية من الانتهاء يتم إضافة ربع مقدار من مياه سلق البطاطا مع نصف كوب من الدقيق، وتترك أيضًا لمدة أربعة وعشرين ساعة وتدخل الثلاجة مرة أخرى.

صنع الخميرة من الملح والدقيق

في هذه الوصفة نُضيف القليل من الملح إلى كوب من الدقيق الأبيض ويُعجن الخليط ببعض الماء ويُغطى، وكذلك يحتاج هذا الخليط إلى الراحة لمدة 24 ساعة، ويتم إعادة عجنه مرة أخرى، وإذا كان المزيج في حاجة للماء يتم رشه بالقليل منه، ويُترك أربعة وعشرين ساعة أخرى، وفي اليوم التالي تكون صالحة للاستخدام في كافة المخبوزات والمعجنات.

ماهي خميرة البيرة

هي من أنواع الخميرة التي تم صُنعها كمنتج آخر لتخمير البيرة، وهي تتكون من خلايا فطريات مجففة تعرف باسم (Saccharomyces cerevisiae)، وهي من المواد التي تحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين B، بروتينات، ومعادن، واحتوائها على الجلوكوز هو الذي يجعلها من المكملات الغذائية المفيدة كثيرًا وبطريقة طبيعية دون الحاجة إلى المكملات المصنعة كيميائيًا، وتعتبر الخلايا التي تمتلكها الخميرة غير حية فلا تنشط من تلقاء نفسها، وكذلك يعتمد عليها الطب البديل لتحسين بعض الحالات الصحية منها الجهاز الهضمي، نزلات البرد، والإسهال، وكذا تُفيد في بعض الأمراض المزمنة مثل الكوليسترول المرتفع، السكري، والأمراض التي تحدث للجهاز التنفسي.

مكونات خميرة البيرة

تتكون خميرة البيرة من مجموعة من المكونات، التي إذا توافرت في المنزل يكون من السهل إعدادها، ولمن تريد تحضيرها في المنزل حتى تتأكد من صلاحيتها للاستخدام وأن جميع المواد المُكونة لها هي مواد طبيعية خالصة عليها أن تتبع الوصفة التالية:

المكونات

  • كوب من دقيق الشعير.
  • مقدار كافي من الماء.
  • القليل من الملح.

كيفية التحضير

يتم إضافة الماء إلى الدقيق وبعض الملح وتُعجن المكونات معًا، يُترك العجين لمدة 24 ساعة وهي مغطاة، وعند مرور المدة المحددة لها يتم إضافة القليل من المياه إليها وعجنها مرة أخرى، ويتم تركها أربعة أيام في درجة حرارة معتدلة وهي مغطاة أيضًا، وبعدها تكون الخميرة مناسبة للاستخدام، ولكن يجب بقائها في الثلاجة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق