كيف اعرف ان الجوال مخترق

كتابة Judy Mallah آخر تحديث: 24 سبتمبر 2020 , 01:12

من البريد الإلكتروني إلى الخدمات المصرفية، تعد الهواتف الذكية المحور الرئيسي للحياة على الإنترنت ، لا عجب أن الهواتف المحمولة تنافس الحواسيب كأهداف للقرصنة والاختراق ، وعلى الرغم من جهود غوغل وشركة آبل، لا تزال البرامج الضارة تصل إلى الهاتف المحمول، ولا يزال البعض يعاني من الأشخاص المزعجين مثل احد يتجسس على الواتس ، وإن معظم هذه الأجهزة تتطفل على الهواتف المحمولة من خلال إعلانات مزيفة، أو من خلال نشر مراجعات زائفة، ويمكن أن تسرق معلومات يمكن بيعها.

وبينما يمكن اختراق الأيفون، فإن العديد من التطبيقات والبرامج الضارة تستهدف جهاز أندرويد، وقد أبلغت الشركات أن تلك البرامج الضارة يتزايد عددها، وهي تزداد خداعًا ، البرامج الضارة يمكن أن تتضمن برامج التجسس التي تراقب محتوى الجهاز، أو برامج تسخر الإنترنت في الجهاز من أجل العبث وإرسال رسائل غير مرغوبة، أو يمكن أن تسرق معلومات المستخدم.

كيفيّة معرفة إذا كان الهاتِف مُخترقاً

غالبا ما يتم تنزيل هذه التطبيقات من مواقع الويب الضارة، لذلك يوصي الخبراء في اللجوء إلى متاجر التطبيقات الآمنة

هناك بعض العلامات التي تشير أن الهاتف مخترق وتساعد في معرفة اذا كان الجوال مخترق :

  • نقصان ملحوظ في عمر البطارية

بالطبع، البطارية في الهاتف المحمول يقل عمرها مع مرور الوقت، ولكن الهواتف الذكية التي تم اختراقها يمكن أن تظهر انخفاض ملحوظ في عمر البطارية، وهذا يحدث بسبب البرامج الضارة، والتي قد تستخدم المعلومات في الهاتف من أجل الفحص، وإرسال المعلومات إلى الأشخاص المستغلين ، مع ذلك قد يؤدي الاستخدام اليومي للهاتف إلى انخفاض في عمر البطارية بنفس القدر، لذلك يمكن أن يتحقق الشخص من الخطوات الأخرى قبل التأكد من أن الهاتف مخترقًا.

  • الأداء البطيء

عندما يلاحظ الشخص أن جهازه يتجمد بشكل متكرر، أو أن بعض التطبيقات لا تعمل كما يجب ، هذا يحدث بسبب البرامج الضارة التي تجهد مصادر الهاتف وتفرط في استعمالها، يمكن أيضًا أن يعاني الشخص من استمرار تشغيل التطبيقات على الرغم من بذله جهد من أجل إغلاقها، أو حتى عند تعطل الجهاز نفسه أو تعيد تشغيله بشكل تلقائي.

كما هو الحال في انخفاض عمر البطارية، يمكن أن تحدث العديد من العوامل الأخرى التي تؤدي لإبطاء الجهاز، بشكل أساسي، الاستخدام اليومي لساعات طويلة.

  • استعمال مفرط للبيانات

هناك علامة أخرى على أن الهاتف مخترقًا وهي ارتفاع فاتورة البيانات في نهاية الشهر، وهذا يمكن أن يحدث بسبب البرامج الضارة أو البرامج المتجسسة في الخلفية، والتي ترسل المعلومات للأشخاص المتجسسين.

  • مكالمات صادرة أو رسائل نصية لم يرسلها الشخص

إن كان الشخص يرى سلسلة من الرسائل والأرقام التي لا يعرفها، يجب أن يكون حذرًا، هذه الأرقام يمكن أن تكون وسيلة من أجل وصل البرامج الضارة بالجهاز، في هذه الحالة، يمكن أن يتحقق الشخص من الفاتورة، من أجل معرفة إن كان هناك أية تكاليف زائدة.

  • النوافذ المنبثقة الغامضة

على الرغم من أن النوافذ المنبثقة الغامضة لا تعني بالضرورة أن الهاتف مخترقًا، إلا أن التنبيهات المنبثقة المستمرة تعني أن هناك إصابة ممكنة في الهاتف، ويمكن أن يكون قد تعرض للاختراق من قبل البرامج الضارة التي تفرض عرض صفحات معينة وتزيد من أرباحها بمجرد النقر عليها، وحتى إن لم تكن تلك النوافذ عبارة عن برامج ضارة، فإنها قد تكون وسيلة من أجل معرفة المزيد من المعلومات عن المستخدم، ويمكن أن تدفعه أيضًا إلى تحميل المزيد من البرامج الضارة.

  • نشاط غير طبيعي في الحسابات المرتبطة بالجهاز

إن استطاع المخترق اختراق الجهاز، بالتالي يمكن أن تكون لديه القدرة على الوصول إلى الحسابات، من وسائل التواصل الاجتماعي إلى البريد الإلكتروني والعديد من التطبيقات المهمة الأخرى. هذا يمكن أن يكتشفه الشخص من خلال النشاط على الحسابات، مثل إعادة تشكيل كلمة المرور، وإرسال الرسائل على البريد الإلكتروني، وقراءة الرسائل على البريد الإلكتروني التي لم يقوم الشخص بكتابتها، أو تشكيل حسابات جديدة باستعمال إيميل الشخص المالك.

في هذه الحالة، يمكن أن يكون الشخص عرضة لاحتيال هويته، ويمكن أن يفتح المخترقون خطوط ائتمانية باسمه ويقومون بسرقته، لذلك من الضروري تغيير كلمة المرور قبل تحديثها على الهاتف وإجراء مسح أمان للهاتف.

كيف الغي الهكر من جوالي

كيف اعرف ان جوالي مراقب وما الذي يمكن فعله عند التأكد من أن الجوال قد تم اختراقه؟ عندما يعاني الشخص من أي من الأعراض السابقة التي تدل على أن جهازه قد تم اختراقه، فإن الخطوة الأولى هي تنزيل برنامج أمني لحماية الجهاز.

من أجل أندرويد، فإن هناك تطبيقًا يسمى Avast، هذا التطبيق لا يمكنه فقط أن يبحث عن البرامج الضارة، إنما يوفر أيضًا العديد من المزايا الرئيسية وهي ميزة حظر المكالمات غير المرغوبة، VPN، ميزة لطلب رقم تعريف شخصي في كل مرة يتم فيها استخدام تطبيقات معينة مما يؤدي لحماية الجهاز ويمنع اختراق البرامج الضارة للجهاز عند فتح تطبيقات مثل الخدمات المصرفية عبر الإنترنت.

إن أجهزة أيفون أقل عرضة للاختراق من قبل البرامج الضارة، لكنها يمكن أن تتعرض أيضًا، يمكن البحث من خلال iOS عن التطبيقات التي قد تكون ضارة، وشبكات Wi-Fi التي يمكن أن تكون ضارة أيضًا، وإن تم كسر نمط حماية جهاز الأيفون، فإن الجهاز يصبح أكثر عرضة للاختراق، جهاز حماية الأيفون مجاني، ويمكن أن يرسل التنبيهات في حال لاحظ أي أمور غريبة[1]

كيف اعرف أن كاميرا الجوال مخترقة

إن شك الشخص أن كاميرا جهازه قد تعرضت للاختراق، فإن هناك بعض الإشارات التي تؤكد أن هناك شخصًا آخر يستخدم الكاميرا عن بعد، على سبيل المثال، يمكن أن يلاحظ الشخص وجود الصور والفيديوهات التي لا يتذكر أنه قام بالتقاطها. بالطبع، يمكن أن يقوم الشخص عن طريق الصدفة بتسجيل الرسائل الصوتية دون قصد، ولكن إن استمر الشخص بملاحظة تسجيلات أو صور جديدة باستمرار، فإن هذه إشارة على أنه لم يعد يمتلك السيطرة على جهازه .

وإن الفلاش الذي يضيء عند عدم استخدام الهاتف قد يكون إشارة أخرى على أن الهاتف مخترقًا، وإن الكاميرا والفلاش تستهلك كمية كبيرة من شحن الجهاز، لذلك، إن كان هناك شخص يستخدم عن بعد جهازك، فإن الجهاز سوف يصبح ساخنًا جدًا حتى عندما لا يستعمله الشخص.

اختراق الهواتف المحمولة

بعدما يقوم الشخص بفحص الجوال من الفيروسات عن طريق النت أو عن طريق أي وسيلة أخرى، فإن هناك بعض الخطوات التي يمكنه القيام بها وهي:

  • تغيير كلمة المرور مباشرةً: يمكن أن يبحث الشخص عن كلمات مرور من الصعب اختراقها من أجل حماية جهازه من القرصنة مجددًا.
  • استخدام برامج مضادة للبرامج الضارة والفيروسات: وذلك من أجل الكشف عن التطبيقات الضارة والعمليات التي تؤدي لتخريب الجهاز، يجب فقط التأكد من أن استخدام برامج آمنة لا تقوم بجمع البيانات أو تتبعها.
  • إطفاء بيانات الهاتف أو الواي-فاي عندما لا يحتاجهم الشخص: هذا يمكن ان يمنع التطبيقات الضارة من استعمال البيانات ويمكن ان يوقف نشاطها أيضًا إن كانت تعتمد على الاتصال على الإنترنت.
  • مسح التطبيقات التي يشك الشخص فيها مباشرةً: إن لم تجد برامج الحماية أي مشكلة، أو لم يعثر الشخص عن مصدر المشكلة، فإن من الجيد أن يقوم الشخص بحذف التطبيقات التي قام بتحميلها مباشرةً قبل الوقوع في المشكلة[2]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق