متى يتقشر الجلد بعد الفراكشنال

كتابة: علا علي آخر تحديث: 24 ديسمبر 2020 , 11:54

الفراكشينال ليزر أو العلاج بالليزر الجزئي هو نوع من العلاج غير الجراحي للجلد يستخدم فيه جهاز لتوصيل شعاع ليزر مقسم إلى آلاف من نقط العلاج المجهرية لكن جميعها تستهدف جزء واحد في الجلد في نفس الوقت، وهو يشبه إلى حد كبير بالصور الفوتوغرافية التي يتم تحسينها أو تغييرها بكسل تلو الأخرى.

وقد نجحت تلك التقنية بشكل كبير في سد الفجوة بين تقنيات الليزر الاستئصالي والعلاج غير الاستئصالي بالليزر لعلاج الجلد المتضرر بسبب التعرض للشمس أو الشيخوخة، وبينما تعمل تقنيات الليزر الاستئصالية على خلايا الجلد السطحية (البشرة) وتعمل التقنيات غير الاستئصالية على الطبقة الوسطى من الجلد فقط (الكولاجين الجلدي)، فإن تقنية الفراكشينال تعمل على كلا الطبقتين من الجلد وتساعد على تفتيح لون البشرة بالليزر بعد نمو جلد جديد.

متى يتقشر الوجه بعد الفراكشنال

يجب أن يبدأ التقشير من 3-5 أيام بعد الفراكشنال ، وعادةً ما يبدأ حول الفم ثم يعمل إلى الأعلى، وقد يستغرق تقشير الوجنتين وقتًا أطول، وعندما يتم تقشير كل المناطق المستهدفة، ستصبح بشرتك أكثر نعومة وأقل تصبغًا.

  • بعد العملية مباشرة يتم غسل الجل المنزلق بعد العلاج.
  • قد يعاني المرضى من إحساس خفيف بحروق تشبه حروق الشمس لمدة ساعة بعد العملية.
  • عادة ما يكون التورم ضئيلًا ويجب أن يختفي في غضون 2-3 أيام.
  • يتحول لون الجلد إلى اللون الوردي لمدة 3-5 أيام.
  • في غضون 24 ساعة من العملية تتطور بشرة جديدة ويظهر الجلد بمظهر برونزي يمكن أن يستمر هذا المظهر من 3 إلى 14 يومًا، ويحدث تقشر الجلد أيضًا عندما يحل الجلد الجديد محل أنسجة الجلد الميت ، والتي يمكن معالجتها بكريم مرطب، ويعتبر الفازلين من افضل كريمات بعد الليزر للترطيب.
  • بعد أن يبدأ التقشير يجب إزالة الجلد بلطف بماء الصنبور والفازلين والشاش مرة أو مرتين يوميًا.
  • خلال مرحلة الشفاء ولعدة أشهر بعد العلاج ، يوصى بحماية منطقة العلاج باستخدام واقٍ من الشمس مرطب مع عامل حماية من الشمس لا يقل عن 50+، يجب أيضًا استخدام الملابس الواقية والقبعات واسعة الحواف لحماية الجلد من التعرض لأشعة الشمس قدر الإمكان.
  • إذا حدث بالبشرة التهاب يمكن استخدام كريم مضاد حيوي مثل فيوسيدين إتش لتخفيف الالتهاب.

متى يستخدم للفراكشنال

يستخدم الفركشنال ليزر لعلاج مشاكل البشرة التالية:

  • خطوط وتجاعيد الوجه.
  • الأضرار الناتجة عن أشعه الشمس.
  • تصبغ الجلد المرتبط بالشيخوخة الضوئية ( تسمى بحالة التشيخ الضوئي حيث تحدث شيخوخة مبكرة للجلد نتيجة التعرض لضوء الشمس).
  • علاج الندبات الجراحية وحب الشباب.
  • يمكن استخدام العلاج بالليزر الجزئي على أي جزء من الجسم ، ولكنه مفيد بشكل خاص على الرقبة والصدر واليدين عند مقارنته بطرق الاستئصال التقليدية.
  • قد يكون هذا العلاج مفيد في علاج علامات التمدد وتبكل الجلد.
  • يمكن استخدام علاج الفراكشينال في جميع أنواع البشرة والمرضى ، لكن التقنيات قد تختلف باختلاف عمر المريض ونوع الجلد ودرجة التعرض للشمس وموقع الجسم الذي يراد علاجه.
  • يمكن الجمع بين الفراكشينال والجراحة وعلاجات الجلد الأخرى.[1]

كيف يعمل الفراكشنال على البشرة

لفهم كيفية عمل عمل الفراكشنال، يلزم فهم أساسي لبنية الجلد، باختصار ، يتكون الجلد من 3 طبقات ، البشرة (الطبقة العليا) ، الأدمة (الطبقة الوسطى) وتحت الجلد (الطبقة الدهنية السفلية).

وتحتوي البشرة على خلايا منتجة للصبغة تسمى الخلايا الصباغية ، وهي المسؤولة عن تلوين الجلد، أما الأدمة فتتكون من ألياف الكولاجين والإيلاستين التي تزود البشرة بالقوة والمتانة والمرونة والمرونة.

مع تقدم الجسم في العمر، يتغير مظهر الجلد وخصائصه، فتصبح طبقة البشرة أرق ، وبالتالي تصبح الشوائب أكثر وضوحًا ، ويتم فقدان الكولاجين في الأدمة تدريجيًا مما يساهم في تكوين خطوط الوجه وترهل الجلد وظهور التجاعيد.

يعمل العلاج بالفركشنال من خلال استهداف كل من البشرة والأدمة معًا، ويتم ذلك عن طريق توصيل شعاع ليزر مقسم إلى آلاف من أعمدة العلاج الصغيرة والعميقة في الجلد، وتسمى هذه الأعمدة مناطق المعالجة الحرارية الدقيقة (MTZs).

داخل كل نقطة معالجة يتم طرد الخلايا الصبغية القديمة للبشرة ، ويؤدي تغلغل الكولاجين في الأدمة إلى رد فعل يؤدي إلى إعادة تشكيل الكولاجين وتكوين كولاجين جديد، باستخدام مناطق المعالجة الحرارية الدقيقة ، يستهدف الليزر ويعالج بشكل مكثف داخل المنطقة المتضررة بينما تظل الأنسجة السليمة المحيطة سليمة وغير متأثرة وهي تساعد أيضًاعلى التئام الجرح.

ممن ميزات هذا النوع من العلاج الجزئي أنه ينتج عنه عملية شفاء أسرع مما لو تعرضت جميع الأنسجة في منطقة العلاج لليزر.

خطوات التحضير قبل عمل الفركشنال ليزر

هناك بعض الاجراءات المتبعة قبل البء في عمل العلاج بالفركشنال ليزر، وتشمل:

  1. تحديد مناطق المشاكل وتصميم نمط العلاج لاستهداف مناطق العلاج بدقة.
  2. التقط صورًا فوتوغرافية للمناطق التي سيتم علاجها قبل المعالجة.
  3. قد يكون العلاج المسبق بكريم التبييض (على سبيل المثال ، الهيدروكينون) أو التقشير الكيميائي ضروريًا للمرضى الذين يعانون من مشاكل البشرة الداكنة أو التصبغ.
  4. يتم استخدام دواء أسيكلوفير أو فالاسيكلوفير للوقاية من عدوى الهربس البسيط (القروح الباردة) يحتاج المريض إلى إزالة جميع المجوهرات والمكياج.

خطوات عمل الفركشنال ليزر

  • يتم غسل الوجه بالماء والصابون قبل العلاج.
  • يتم وضع كريم مخدر على المنطقة المعالجة.
  • تستغرق العملية حوالي 45-60 دقيقة حتى يسري مفعول التخدير بالكامل.
  • ثم تتم إزالة كريم التخدير ، ثم يتم وضع مادة هلامية على منطقة العلاج ، مما يساعد أعمدة الليزر على الانتشار بشكل متساو، كما أنه يساعد على أنزلاق الجهاز على الوجه بسهولة.
  • يتم تطبيق الليزر ويعتمد وقت العلاج على المناطق التي يتم علاجها ، لكن الوجه الكامل سيستغرق حوالي 30 دقيقة.
  • يعتمد الألم المصاحب للإجراء على الطاقة التي يتم توصيلها إلى موقع العلاج، لكن من الضروري استخدام كريم تخدير قوي قبل العلاج، وبعد العملية قد يصف الطبيب كريم  علاج تهيج الجلد بعد الليزر.

الفرق بين الفركشنال ليزر والتقشير الكيميائي

التقشير الكيميائي والعلاج بالليزر هي إجراءات لتقشير الجلد تعمل على إزالة الجلد القديم لتعزيز نمو الجلد الجديد، يستخدم كلا العلاجين بشكل شائع لتقليل ندبات حب الشباب وفرط التصبغ ، وتقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد ، وتصحيح مشاكل أضرار أشعة الشمس مثل البقع العمرية، لكن الفرق بينهما هو التقية المستخدمة.

والتقشير الكيميائي هو تنظيف عميق للبشرة يستخدم نوع من الأحماض لتقشير الطبقة الخارجية من الجلد وذلك حسب حاجة الجلد ومستوى التضرر، أما الفراكشينال فيستخدم فيه أشعة الليزر لاختراق الجلد وإزالة طبقة واحدة منه في كل مرة.

وعادة ما تكون تقنيات التقشير العميق أقل تكلفة من تقنيات الفراكشينال، لكن عملية الليزر تكون أكثر دقة، ومع ذلك فغن الفراكشنال هو نوع من الليزر غير الاسئصالي لذلك قد يحتاج إجراء الفراكشنال أكثر من جلسة، ويمكن أضًا دمج التقشير الكيميائي مع الفراكشنال لتحسين ندبات حب الشباب والحصول على نتائج مرضية.[2]

الآثار الجانبية للفركشنال

إن الفركشنال يمكن تحمله جيدًا من قبل معظم المرضى، ويمكن استخدام الحلاقة أو وضع المكياج المعدني بعد فترة وجيزة من عمله، وفي معظم الحالات ، يمكن للمرضى العودة إلى العمل مباشرة بعد العلاج أو في اليوم التالي ، حسب حالة بشرتهم ، لكن قد تظهر بعض اآثار الجانبية بعد التقشير خاصة على منطقة الرقبة، منها:

  • فرط تقشير الرقبة.
  • الهربس البسيط أو الطفح الجلدي.
  • حدوث تورم لمدة تصل إلى أسبوع واحد بعد العلاج، ويمكن تخفيفه عن طريق وضع كيس ثلج على فترات وتركه 10 دقائق لمدة 24 ساعة الأولى بعد الفركشنال.
  • تصبغ ما بعد الالتهاب، وهو يحدث بشكل أكثر شيوعًا في المرضى الذين لديهم تاريخ من الكلف أو فرط تصبغ ما بعد الالتهاب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق