علاج الدمل في المؤخرة

كتابة: Nessrin آخر تحديث: 14 يناير 2021 , 17:46

ما هو الدمل

التعريف الطبي للإصابة بالدمامل هو أن الدمل عبارة عن بثور في الجلد تعد هذه البثور مؤلمة للمصاب وتكون هذه البثور معبأة بشكل ما بالصديد الذي يتكون تحت الجلد بسبب قيام البكتيريا بنقل العدوى ، وفي حالة حدوث عدد من الدمامل المتصلة ببعضها تحت الجلد يطلق هنا على هذه المجموعة (مجموعة الدمامل) مسمى الجمرة.

ومن عادة هذه الدمامل ظهورها في صورة مشابهة للحساسية التي بها بثور ، والتي تكبر في الحجم وتزيد تدريجيا حتى تصبح سبب أكبر في الشعور بالألم، والدمل ليس خراج تماما فهنا نتعرض إلى  الفرق بين الدمل والخراج ، فالاول سببه البكتيريا والثاني تكمن مشكلته في المناعة وتعد أكثر الأماكن إصابة بالدمامل الآليتين أو الدمامل في المؤخرة ويشترك معها كذلك الوجه والجزء الخلفي من الرقبة للإصابة بالدمامل أسباب متعددة و كثيرة منها:

  • فقر الدم بسبب نقص الحديد، ونقص الحديد حالة لها أسباب متعددة.
  • الإصابة بأنواع مُعينة من العدوى وهذه الأنواع تكون مقاومة لعمل المضادات الحيوية ، والتي تعمل بدورها في العلاج من الإصابة.
  • التواصل الجسدي والاحتكاك مع شخص لديه إصابة بالدمامل، مع عدم أخذ أي احتياطات.
  • تعاطي وإدمان المخدرات.
  • السمنة ، لها دور في الدمامل لتعرض بعض المناطق للعرق بسبب الالتصاق بين أطراف الجسم مما يسبب تلوث وبكتريا.
  • الملابس التي يتم تصنيعها من خامة النايلون وكذلك الملابس الضيقة.
  • إصابة الشخص بأنواع من  الأمراض الجلدية، مثال على ذلك مرض الأكزيما، مرض الصدفية، مرض التحسس وكذلك الطفح الجلدي.
  • الإصابة بمرض السكري، لما له من تأثير مباشر على جهاز المناعة.
  • المشاركة في الألعاب الرياضية، والذي من شأنه أن يسبب احتكاكات مباشرة ومتكررة تنقل العدوى.
  • النمو العكسي لبصيلات الشعر.
  • ضعف في جهاز المناعة وأمراضه ، وأشهر أمراض المناعة هو الإيدز.
  • سوء التغذية مع عدم اعتماد نظام غذائي صحي متوازن، وضعف التغذية كذلك.
  • عدم الاعتناء الدوري بالنظافة الشخصية.
  • العوامل النفسية لها تأثير كبير على ظهور الدمامل ، بل تعد من أكثر أسباب الإصابة بالدمامل.
  • العيش في أماكن مُعينة ، مثل بعض المناطق في أفريقيا.
  • سابق الإصابة بنوع معين من أنواع الدمامل، مما يجعل المنطقة المصابة أكثر سهولة في التعرض لتكرار الدمامل ، وهي أحد أسباب الدمامل المتكررة.
  • تناول بعض العقاقير الطبية التي تؤثر على الجسم و مناعته منها مثلا أدوية الستيرويدات والأدوية الكيميائية المستخدمة في علاج مرض السرطان.
  • التعرض لأية مواد تسبب تهيج في الجلد ، وخاصة التفاعلات التي تحدث ومنها الكيميائية.
  • انسداد الغدد التي تفرز العرق.
  • استخدام مستحضرات التجميل قد يسبب بعضها الاصابة بالدمامل، لما لها من يد في غلق المسام واحيانا التفاعل مع طبقة الجلد.
  • مخالطة شخص ما مصاب أو قد يكون حامل لبكتيريا المكورات العنقودية. [1]

علاج الدمامل في المؤخرة 

  •  قد يحتاج المصاب في البداية تجربة بعض الأمور منها عمل الكمادات الساخنة على المنطقة المصابة بالدمل ، والاهتمام بها ومتابعتها بشكل مستمر ، ذلك لأن الدمل من الوارد جدا أن ينتهي ودون أي تدخل طبي يذكر.
  • القيام بعملية طبية يتم فيها شق الدمل ثم العمل على تصريف ما فيه خارجا ، مع تنظيفه.
  • استخدام أنواع معينة من المضادات الحيوية التي من شأنها مقاومة البكتريا ويذكر كذلك المرهم الأسود لما له من خواص لزجة ومطهرة.
  • القيام بعملية تعبئة المكان المملوء بالصديد بقطعة من الشاش الطبي المعقم ، على أن تكون عملية تبديل هذا الشاش بشكل دوري حتى يصبح الجيب الخاص بالدمل على سطح الجلد تماما. 

يمكن كذلك استعمال بعض الإرشادات الطبية المساعدة في علاج الدمامل مثل:

  • إستخدام فوطة معقمة ونظيفة بعد تبليلها بالماء الدافئ على المكان المصاب بالدمل لفترة لا تقل عن عشرة دقائق  وقوم بتكرار هذه الخطوة مرات متعددة خلال اليوم لا تقل عن ثلاث مرات في اليوم، حتى يخرج الدمل ما به من قيح.
  • الاهتمام بالإستحمام المتكرر وغسل الدمل بشكل منتظم وعدم إهمال النظافة.
  • لا تلامس منطقة الدمل باليد دون وجود حائل ، و اعتني بنظافة منطقة الدمل بشكل قوي.
  • إذا حدث ووصل الدمل لمرحلة خروج ما به من قيح خارجا وانفجار الدمل ، عالج الأمر بوضع ضمادات طبية ، محافظة على المنطقة المصابة من انتشار البكتيريا على نطاق أكبر ، وأوسع.
  • الاهتمام باستعمال معقم اليدين المصنع من الكحول والاهتمام بغسيل اليد جيدًا.
  • لا تشارك أدوات نظافتك الشخصية مع أحد مثل أدوات الحلاقة وغيرها 
  • يمكن التعامل مع آلام الدمل بتناول المسكنات والعقاقير الطبية المناسبة.
  • عقم كل ما من شأنك ملامسته داخل المنزل ، واحرص على أن تنظف الأسطح بشكل دائم و حافظ عليها دائما معقمة.
  • قم بغسيل اغطية السرير والمناشف و أغطية الوسادة وغيره بشكل منتظم مع تعقيمها. 
  • أجعل منطقة المؤخرة جافة بعد الانتهاء من الاستحمام أو تعريضها للماء.  [2]

علاج الدمامل في المؤخرة بالاعشاب

  • زيت شجرة الشاي

يمكن علاج الدمامل عن طريق زيت شجرة الشاي بوضع ملعقة من زيت الزيتون و زيت جوز الهند، مضاف لهم بعض قطرات من زيت شجرة الشاي، ويتم خلط المكونات جيدا و ارتداء قفازات طبية باستخدام قطن نظيف في وضع المزيج السابق على الدمامل مباشرة ، ويمكن عدم استخدام القفاز في حالة الانتباه الجيد بعدم لمس المنطقة المصابة، وقد لا يناسب الأطفال في حالة وجود دمامل عند الأطفال ويتميز زيت شجرة الشاي بوجود مركبات كيميائية فيه، هذه المركبات تساعد الجسم في التخلص من الجراثيم و تعتبر بمثابة مطهر للمنطقة المصابة.

  • بذور الكمون

تعتبر بذور الكمون ذات خصائص متعددة مما يسمح لها بتصريف القيح ، وتستخدم بذور الكمون في علاج مشاكل الجلد ، وتتميز بذور الكمون بأنها مضاد إلتهابات، و مضاد جراثيم، يمكن استخدام بذور الكمون عن طريق طحن ملعقة صغيرة من بذور الكمون ، ووضعها في الماء و تطبيقها بقطنة نظيفة على المنطقة المصابة مرة في اليوم.

  • مسحوق الكركم 

يتميز مسحوق الكركم بأن  له تأثير على الالتهابات ، وهذا التأثير يعتبر تأثير مضاد للجراثيم ويعمل مسحوق الكركم على القيام بعملية تنقية الدم ، في حال تناوله مثل فنجان شاي عادي او بوضعه على الخراج ، إذا كنت ترغب في استخدام الكركم كمشروب شاي ضع الماء يغلي ثم صبه في الفنجان وضع فيه ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم ويقلب المزيج جيدا، يكفيك ثلاث مرات في اليوم ، أما لو كان الغرض من مسحوق الكركم هو استخدامه مباشرة على المنطقة المصابة ، فيمكنك وضع القليل من المسحوق مع عجنة بالماء ثم وضعه على منطقة الجلد المصابة.

  •  الثوم

من المعروف عن الثوم أن له خواص في معالجة الميكروبات لكونه يعتبر من مضادات الميكروبات الطبيعية ، وهذه الخواص التي يتميز بها اليوم مرجعها الأساسي غناء الثوم بمواد مغذية هامة وهي  البوتاسيوم وحتى الفلافونويدات ، وللاستفادة من الثوم في علاج الدمامل يتم تقشير الثوم وإزالة الغلاف الخارجي منه مع القيام بفرمه أو سحقه و يكتفى بعدة فصوص منه للحصول على عجينة يمكن فردها على المنطقة المصابة ، و بعد ذلك تغطى بشاش نظيف معقم ، وتترك حوالي نصف ساعة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق