طريقة تنظيف الأعضاء التناسلية للرضيعة

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 19 مارس 2021 , 17:16

طريقة تنظيف الأعضاء التناسلية للرضيعة

قد تتجمع في منطقة العضو التناسلي للطفلة بقايا من المرهم الذي يتم استخدامه قبل وضع الحفاضات للطفلة ، وقد يتجمع العرق ، ومواد أخرى ، فيجب عند غسيل الطفلة أن تقومي عزيزتى المرأة  بترطيب قطعة قطنية ، وامسكي قدم الطفلة إلى الأعلى ، وبعد ذلك نظفي  باتجاه الأعلى ، وابدأي بالتنظيف من الجهة الأمامية للاعضاء التناسلية للطفلة ، حتى تنتهي باتجاه المؤخرة ، ويجب المسح برفق ، ونعومة لأن بشرة الأطفال تمتاز بأنها حساسة ورقيقة للغاية .

لا تستخدمي عزيزتي الأم صابونا ، فقد يؤثر ذلك على التوازن الكيميائي في مهبل الطفلة ، ويزيد من إمكانية حدوث عدوى أو تلوث ، كما يجب الامتناع عن استخدام بودرة التلك ، لأنها تحتوي على جزيئات صغيرة جدا ، قد تستنشقها الطفلة ، وتؤذيها ، ومن الممكن أن تحدث بودرة التلك إثارة أحيانا في المهبل ، ويعد تنظيف الأعضاء التناسلية من أهم الأمور التي ينبغي مراعاتها عند تحميم الطفل .[1]

كيفية العناية بالمناطق التناسلية للرضيعة

يجب على كل أم  معرفة طريقة تحميم الطفل الرضيع الصحيحة ، حيث ينصح الأطباء عند تنظيف المنطقة التناسلية للرضيعة أن تقوم الأم بالتنظيف من الأمام إلى الخلف ، حتى لا يتم نقل البكتيريا من فتحة الشرج إلى المهبل ، ويجب أن تحرص الأم على عدم تلوث مهبل الرضيعة بالبراز حتى لا يتم التسبب في عدوى ميكروبية للرضيعة ، فيجب عند تغيير الحفاظ للطفلة غسل المنطقة الخاصة بالأعضاء التناسلية لكي يتم إزالة أي أوساخ ، ويمكن أن يتم استخدام قطعة من القطن النظيفة ، أو القماش وبلها بالماء فقط ، أو عن طريق استخدام الماء وسائل التنظيف الخاص بالأطفال الرضع ، كما يجب على الأم الحرص على تجفيف هذه المنطقة جيدا قبل أن يقوم الطفلة الرضيعة بارتداء الحفاض الجديد .[1]

طريقة العناية بالسرة

يجب  بعد الولادة تعقيم مكان السرة بصورة مستمرة عن طريق استخدام قطعة من القطن ، ويجب بلها بالكحول الأبيض  بشكل يومي ، حتى تجف وتسقط السرة ويجب استمرار عملية التعقيم للسرة حتى بعد سقوط السرة ، ويسقط الجزء المتبقي من الحبل السري بعد مرور ما يقرب من أسبوعين ، أو أكثر وبعد مضي هذه الفترة يجب عليكي عزيزتي الأم أن تقوم بنظافة هذا الجزء ، والاهتمام به للوقاية من خطر العدوى ، ويجب المسح على جلد الطفل المحيط بالسرة عن طريق استخدام قطعة من القطن ، أو القماش المبلل بالماء الفاتر ، ويجب بعدها تجفيف السرة ، وهذه المنطقة  حني يظل هذا المكان جافا ، ولا يسهل عليه التعرض للبكتريا والعدوى .

هل هناك فرق في العناية بطفلي الذكر أو بطفلتي الأنثى

 لا يوجد اختلاف كبير بين العناية بالطفل الذكر ، والعناية بالطفلة الرضيعة كما قد لا تختلف احتياجات المولود الجديد من الملابس سواء ذكر أم انثى كثيرا.

أولًا : العناية بالطفل الذكر

  • يجب عند العناية به وقت تغيير الحفاض ، أو وقت الاستحمام أن تقومي بغسل العضو الذكري ، وكيس الصفن .
  • يجب عليك بعد الختان وضع جل طبي يقوم الطبيب بوصفه لكي لمنع الاحتكاك بالحفاضة ويسبب الألم للطفل
  • كما يجب عليك بعد الختان مباشرة تركة قليلا دون حفاضة ، لكي يتم جفاف الجرح ، وأحيانا يصف لك الطبيب وضع الطفل في حمام دافئ به بعض من الطهر ، ويحتاج ذلك ما بين 7 إلى 10 أيام لكي  يتم التئام الجرح ، ويشفى الطفل .

ثانيًا : عن الطفلة الانثى

  • يجب تنظيفها من الأمام للخلف لعدم حدوث أي عدوى أو التهابات المهبل ، وفتحة مجرى البول وقد تلاحظين انتفاخ في المهبل ، وإفرازات أبيض ، وأحيانا يكون بها قطرات دم ، وكل هذا  شئ طبيعي بسبب هرمونات الأم ، ومن المفترض أن تزول كل هذه الأعراض في نهاية الشهر الأول من عمر الطفلة ، وأحيانا يصل إلى منتصف الشهر الثاني على أقصى تقدير ، ويمكنك متابعة الطبيب للتاكد من أن هذه الأعراض طبيعة من عدمها .
  • يجب عليك الاتصال فورا بالطبيب ، في حالة حدوث أي علامات احمرار ، أو تورم ، أو نزيف للطفل .[2]

نصائح للأم عند تنظيف الأماكن الحساسة للطفل

هناك عدة نصائح للام عند تنظيفها للطفل ،  وإليك هذه النصائح :-

  • يجب على الأم أولًا معرفة خصائص المولود الجديد جيدًا.
  • يجب على الأم الاهتمام بنظافة الطفل ، ولا يتطلب الاهتمام بنظافة الطفل أن نقوم باستخدام الكثير من المناديل المبللة ، أو استخدام مستحضرات التنظيف الباهظة الثمن ، لان قد يهيج هذا الأمر بشرة الطفل .
  • يجب عليكي عزيزتي أن تتجنبي استخدام المستحضرات ، التي قد تحتوي على  الكحول ، أو العطور عند استحمام الطفل ، أو عند تغيير الحفاظ الخاص بالطفل ، لأن بشرة الأطفال حساسة للغاية ، ويمكن أن تتسبب هذه المستحضرات في تهيج جلد الطفل .
  • يجب الحرص على استخدام الكريمات التي تحتوي على الزنك ، لتقوم بترطيب بشرة الطفل ، بعد تغيير الحفاض ، ولكي تتجنبي منع حدوث أي التهابات للطفل في هذه المنطقة الحساسة .

مراحل تغيير حفاض طفلتك بنجاح

إذا لم يكن لديك عزيزتي الأم أي خبرة إطلاقا في هذا المجال ، فيجب عليك أن تتعرفي على مراحل تغيير الحفاض ، وهي كالتالي :-

  • يجب عليك أولا فك لساني الحفاض ، وبعد ذلك الصقيها على اللسانين الأساسيين ، حتى لا يلتصق ببشرة الطفل ويجرحه .
  • يجب مسح أي براز (غائط) مع الحفاض المتسخ .
  • يجب بعد ذلك أن تقومي برفع مؤخرة طفلك على طاولة تغيير الحفاض عن طريق إمساك الكاحلين ، لمنع الطفلة من الحركة ، وتكوني مسيطرة عليها .
  • يجب لف الحفاض المتسخ تحت طفلك إلى نصفه ، وقومي برفع الطرف الغير متسخ إلى أعلى .
  • يجب بعد ذلك استخدام الفوط المبللة ، أو استخدام قطعة من القطن الخام ، وقومي بغمسه في الماء لكي تنظفي الطفلة من الأمام إلى الخلف بعيدا عن منطقة المهبل ، لتقليل عزيزتي من احتمالات ، وصول البكتيريا إلى مهبل الطفلة الرضيعة .
  • يجب بعد ذلك رفع ساق الطفلة الاثنين ، وقومي بتنظيف المؤخرة.
  • قومي باستبدال الحفاض المتسخ بحفاض أخر نظيف ، وقومي بوضع النصف الأعلى من الحفاض النضيف تحت مؤخرة الطفلة ، ويكون النصف الآخر بين ساقيها .
  • يجب عليكي عزيزتي ألا تقومي بتغطية السرة .
  • يجب بعد ذلك شبك الحفاض من الجوانب باللاصق الموجود في الحفاض ، وتأكدي من أنه مريح لطفلك .[1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق