بحث عن الجهاز التناسلي الانثوي

كل الكائنات الحية تتكاثر، فالتكاثر هو العملية التي تصنع بها الكائنات الحية كائنات حية أخرى، وهي واحدة من الأشياء التي تميز الكائنات الحية عن الجمادات، ولكن على الرغم من أن الجهاز التناسلي ضروري للحفاظ على الأنواع على قيد الحياة، على عكس أجهزة الجسم الأخرى إنه ليس من الضروري إبقاء الفرد على قيد الحياة، وفي العملية التناسلية البشرية هناك نوعان من خلايا الجنس أو الأمشاج، وتلتقي الأمشاج الذكرية أو الحيوانات المنوية للإناث ، والبيضة الأنثوية أو البويضة ، في الجهاز التناسلي للأنثى، وتحتاج الأنثى إلى رجل لتخصيب بيضها على الرغم من أنها هي التي تحمل ذرية أثناء الحمل والولادة، وعندما يخصب الحيوان المنوي البويضة الملقحة أو يلتقيه، تسمى البويضة الملقحة بالزيجوت، ويمر الزيجوت بعملية يصبح الجنين ويتطور إلى جنين .

والبشر مثل الكائنات الأخرى، ينقلون خصائص معينة لأنفسهم إلى الجيل القادم من خلال جيناتهم، وهي الناقلات الخاصة للسمات الإنسانية، والجينات التي ينقلها الوالدان إلى أبنائهم هي التي تجعل الأطفال يشبهون الآخرين في أسرهم، ولكنها أيضا تجعل كل طفل فريدا، وهذه الجينات تأتي من الحيوانات المنوية للأب وبيضة الأم والتي تنتجها الأجهزة التناسلية للذكور والإناث .

ما هو الجهاز التناسلي عند المرأة

معظم الأنواع لها جنسان ذكور وإناث، وكل جنس له نظامه التناسلي الفريد، إنها مختلفة في الشكل والهيكل، ولكن كلاهما مصمم خصيصا لإنتاج وتغذية ونقل البويضة أو الحيوان المنوي، وعلى عكس الرجل فإن الأنثى البشرية لديها نظام تناسلي يقع بالكامل في الحوض (وهذا هو الجزء الأدنى من البطن)، والجزء الخارجي من الأعضاء التناسلية للإناث يسمى الفرج، وهو ما يعني التغطية، ويقع الفرج بين الساقين ويغطي فتحة المهبل والأعضاء التناسلية الأخرى الموجودة داخل الجسم، وتسمى المنطقة اللحمية الواقعة أعلى قمة الفتحة المهبلية باسم العانة ، وهم اثنين من أزواج من اللوحات الجلدية تسمى الشفرين وتحيط بالفتحة المهبلية، البظر وهو عضو حسي صغير يقع نحو مقدمة الفرج حيث تلتصق طيات الشفرين، ويوجد بين الشفرين فتحات إلى مجرى البول (القناة التي تنقل البول من المثانة إلى الخارج من الجسم،  والمهبل وبمجرد أن تصبح الفتيات ناضجة جنسيا يتم تغطية الشفرين الخارجيين والعانة المونس بواسطة شعر العانة، والأعضاء التناسلية الأنثوية هي المهبل والرحم وقناتي فالوب والمبيض .

المهبل الانثوي

المهبل عبارة عن أنبوب عضلي أجوف يمتد من فتحة المهبل إلى الرحم، وطول المهبل حوالي 3 إلى 5 بوصات (8 إلى 12 سم) في امرأة بلغت، ولأنه يحتوي على جدران العضلات يمكن أن تتوسع وتقلص، هذه القدرة على أن تكون أوسع أو أضيق تسمح للمهبل باستيعاب شيء رقيق مثل السدادة وعرضه كطفل رضيع، وتصطف جدران المهبل العضلية بالأغشية المخاطية والتي تحافظ عليها محمية ورطبة، وللمهبل عدة وظائف من أجل الجماع ، كطريق يخرجه الطفل من جسم المرأة أثناء الولادة ، وكطريق لدم الحيض (الفترة) لمغادرة الجسم من الرحم، ويحتوي على قطعة رقيقة جدا من الأنسجة الشبيهة بالجلد تسمى غشاء البكارة تغطي جزئيا فتح المهبل، وغشاء البكارة غالبا ما يختلف من شخص لآخر، وتجد معظم النساء أن غشاء البكارة قد امتد أو مزق بعد أول تجربة جنسية له، وقد ينزف غشاء البكارة قليلا (وهذا عادة ما يسبب ألما قليلا)، وبعض النساء اللواتي مارسن الجنس لم يكن لديهن تغيير كبير في غشاء البكارة .

يتصل المهبل بالرحم أو عند عنق الرحم، ولعنق الرحم جدران قوية وسميكة، كما إن فتحة عنق الرحم صغيرة جدا (لا تتعدى القشة)، ولهذا السبب لا يمكن أن يضيع السدادة داخل جسم الفتاة، وأثناء الولادة  يمكن توسيع عنق الرحم للسماح للطفل بالمرور، ويتكون الرحم على شكل كمثرى رأسا على عقب مع بطانة سميكة وجدران عضلية، في الواقع يحتوي الرحم على بعض من أقوى العضلات في الجسد الأنثوي، وهذه العضلات قادرة على التوسع والتقلص لاستيعاب الجنين المتنامي ومن ثم المساعدة في إخراج الطفل أثناء المخاض، وعندما تكون المرأة غير حامل يبلغ طول الرحم حوالي 3 بوصات (7.5 سم) وعرضه 2 بوصة (5 سم)، وفي الزوايا العلوية للرحم تقوم قناة فالوب بتوصيل الرحم بالمبيض، والمبيضان هما عضوان على شكل بيضاوي يقعان في أعلى يمين ويسار الرحم، وينتجون البيض ويخزنونه ويطلقونه في قناة فالوب في عملية تسمى الإباضة، ويقيس كل مبيض حوالي 1 إلى 2 بوصة (4 إلى 5 سنتيمترات) في امرأة بلغت .

قناة فالوب

هناك نوعان من قناتي فالوب كل منهما متصل بجانب من الرحم. أنابيب فالوب حوالي 4 بوصات (10 سنتي)، وتكون طويلة وواسعة مثل قطعة من السباغيتي، ويوجد داخل كل أنبوب ممر صغير لا يتجاوز إبرة الخياطة، وفي الطرف الآخر من كل قناة فالوب توجد منطقة مهددة تشبه القمع، وتلتف هذه المنطقة المهددة حول المبيض ولكنها لا تلتصق بها تماما، وعندما تخرج البويضة من المبيض تدخل قناة فالوب، وبمجرد أن تكون البويضة في قناة فالوب تساعد الشعرات الصغيرة الموجودة في بطانة الأنبوب في دفعها إلى أسفل الممر الضيق باتجاه الرحم، والمبيضات هي أيضا جزء من نظام الغدد الصماء لأنها تنتج هرمونات جنسية للإناث مثل هرمون الاستروجين .

ما هي وظيفة الجهاز التناسلي

يمكن لجهاز التناسلي للمرأة أن :

1- يساعج في إنتاج البويضات
2- الجماع .
3- حماية وتغذية البيض المخصب حتى يتم تطويره بالكامل .
4- الولادة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *