فوائد الحمد والاستغفار ” بركه في الجسد وغيرها “

كتابة: هبه نوارة آخر تحديث: 28 أبريل 2021 , 06:25

كيف يتحقق الحمد لله

هو ثناء الله تعالى و الامتنان له على أوصافه الكاملة و نعمه التي لا تعد ولا تحصى،و هو من أكثر الأذكار التي يرددها المسلم بقلبه و لسانه ويرافقها بالخضوع والمحبة لله تعالى و قد ورد الحمد في العديد من السور ليبين الله تعالى أهمها وعظمها ،حيث أن أول أية في سورة الفاتحة قال تعالى : ( الحمد لله ربّ العالمين الرحمن الرحيم ).

فوائد حمد الله تعالى

على المؤمن أن يواظب على حمد الله تعالى وشكره على نعمه التي لا تقدر بثمن و من فوائد حمد الله:

  • الزيادة في النعم

فقد وعد الله تعالى عباده بأن يزيد نعمهم إن حمدوه وشكروه سبحانه وتعالى ،فقد قال تعالى : ( وإذ تأذن ربكم لئن شكرتم لأزيدنكم ولئن كفرتم أن عذابي لشديد ).(سورة إبراهيم ، الآية ٧).

  • زيادة الأعمال الصالحة في كفة ميزان الإنسان

فقد وعد الله تعالى عباده الذين يكثرون من حمده بزيادة حسناتهم و إثقال كفة اعمالهم في ميزانهم، فهي من الأدعية المحببة إلى الله تعالى ، و عن أبي هريرة رضي الله عنه ،أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( كلمتان خفيفتان على اللسان، ثقيلتان في الميزان، حبيبتان إلى الرحمن سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم ).)صحيح البخاري)

  • جعلها الله سبباً من أسباب نزول المطر

حيث روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال 🙁 إن شكوتم جف دياركم، و استئخار المطر عن إيان زمانه عنكم، وقد أمركم الله عز وجل و وعدكم أن يستجيب لكم الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم، مالك يوم الدين، لا إله إلا الله يفعل ما يريد، اللهم أنت لا الله إلا أنت الغني و نحن الفقراء، أنزل علينا الغيث و أجعل ما أنزلت لنا قوة وبلاغاً إلى حين ) { صحيح الجامع }.

  • من أفضل الأذكار المحببة إلى الله تعالى وسبب في رضاه ومحبته

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أفضل الذكر: لا إله إلا الله، وأفضل الدعاء: الحمد لله )( الجامع الصغير، خلافة حكم الحدث : صحيح ).

  • تؤدي لغفر الذنوب ورزق العبد المؤمن

عن علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ألَا أُعَلِّمُكَ كلماتٍ إذا قلتَهُنَّ غفَرَ اللهُ لكَ، وإِنْ كنتَ مغفورًا لَكَ ؟ قَلْ: لَا إلهَ إلَّا اللهُ العَلِيُّ العظيمُ ، لا إلهَ إلَّا اللهُ الحكيمُ الكريمُ، لا إلهَ إلَّا اللهُ سبحانَ اللهِ ربِّ السمواتِ السبعِ وربِّ العرْشِ العظيمِ، الحمدُ للهِ ربِّ العالمينَ» صححه الألباني في (صحيح الجامع:2621).

  • جعلها الله صدقة في حساب العبد

إن المؤمن الذي يقضي وقته شاكراً لله وحامداً له على نعمه، تتضاعف حسناته وتزداد صدقاته، عن أبي ذرة الغفاري: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (أوليس قد جعل الله لكم ما تصدقون؟ إن بكل تسبيحة صدقة وكل تكبيرة صدقة وكل تحميده صدقة وكل تهليله صدقة) (أخرجه مسلم).

  • مورد عظيم للحسنات ومحو السيئات ونفض الخطايا

عن أبي هريرة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (إن الله تعالى اصطفى من الكلام أربعًا: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، فمَن قال: سبحان الله، كتبت له عشرون حسنة، وحُطَّت عنه عشرون سيئة، ومن قال: الله أكبر، مثل ذلك، ومن قال: لا إله إلا الله، مثل ذلك، ومن قال: الحمد لله رب العالمين، من قبل نفسه، كُتبت له ثلاثون حسنة، وحُطَّ عنه ثلاثون خطيئة» صححه الألباني في (صحيح الجامع:1718).

  • غرس لشجر في الجنة ووصية سيدنا إبراهيم عليه السلام

عن عبد الله بن مسعود رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّم : «لقيتُ إبراهيمَ ليلة أُسرِيَ بي، فقال: يا محمد، أقرِئْ أمتك مني السلام، وأخبرهم أن الجنة طيبة التُّربة، عَذْبة الماء، وأنها قِيعان، وأن غراسَها: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر» صححه الألباني في (صحيح الترمذي:3462).

ماهو الاستغفار

هو طلب المغفرة و العفو عن الذنوب و السيئات من الله سبحانه وتعالى ، و رجاءه و التضرع له لمحو الخطايا و الهفوات التي يقع فيها العبد و عدم عقابه عليها ، لكن هل تعرف ماهو سيد الاستغفار

و ل كثرة الاستغفار فوائد و فضائل عظيمة تعود بالخير على المؤمن في دنياه وآخرته وتبارك له في جسده وروحه ، وهناك العديد من قصص عجائب الاستغفار في تحقيق الأمنيات ، كما ذكر فضل الاستغفار في تحقيق المستحيل .

فوائد الاستغفار

للاستغفار فضائل و فوائد عديدة خصوصاً الاستغفار بالاسحار، ومن فوائد الاستغفار نذكر منها :

  • الاستغفار أمان للعبد من العذاب والبلاء

عن أبي موسى رضي الله عنه قال: (خسَفَتِ الشمسُ في زمن النبي صلى الله عليه وسلم، فقام فَزِعًا يخشى أن تكونَ الساعةُ، حتى أتى المسجد، فقام يُصلِّي بأطولِ قيامٍ وركوع وسجود، ما رأيته يفعله في صلاة قط، ثم قال: ( إن هذه الآياتِ التي يُرسِلُ اللهُ لا تكون لموت أحدٍ ولا لحياته، ولكن الله يُرسِلُها يُخوِّف بها عباده، فإذا رأيتُم منها شيئًا، فافزَعوا إلى ذكرِه ودعائه واستغفاره )

كما حثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على الاستغفار لأنه يحمي من عذاب الله  ، و عن فضالة بن عُبَيد رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ( العبدُ آمنٌ مِن عذاب الله ما استغفَرَ اللهَ ).

  • محو الذنوب

فالإنسان معرض لإقتراف الخطأ لكن الله غفور رحيم أوصى عباده بالاستغفار عن ذنوبهم و وعدهم أن يغفر لهم .

عن أبي ذَرٍّ رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم، فيما روى عن الله تبارك وتعالى أنه قال: (يا عبادي، إنِّي حرَّمتُ الظلمَ على نفسي، وجعلتُه بينكم مُحرَّمًا، فلا تظالموا، يا عبادي، كلُّكم ضالٌّ إلا مَن هديتُه، فاستهدوني أَهْدِكُم، يا عبادي، كلُّكم جائعٌ إلا مَن أطعمتُه، فاستطعموني أُطعِمْكم، يا عبادي، كلُّكم عارٍ إلا مَن كسوتُه، فاستكسوني أَكْسُكم، يا عبادي، إنكم تُخطِئون بالليل والنهار، وأنا أغفر الذنوب جميعًا، فاستغفروني أَغْفِرْ لكم)  .(أخرجه مسلم)

  •  ينعم الله على العبد المستغفر بنعم الدنيا وزينتها

قال تعالى :((وأن استغفروا ربكم ثم توبوا إلية يمتعكم متاعاً حسناً إلى أجل مسمى ويؤت كل ذي فضل فضله وإن تولوا فإني أخاف عليكم عذاب يوم كبير )) ( سورة هود ، الآية 3)

  •  الاستغفار ينزل المطر ويوسع الرزق ويزيد المال والأولاد

ومن فوائد الاستغفار من سورة نوح ،قال تعالى :(استغفروا ربكم إنه كان غفاراً * يرسل السماء عليكم مدراراً * ويمددكم بأموال وبنين ) (سورة نوح ، الآية :١٠-١٢)

  • الاستغفار يسعد صاحبه بصحيفته يوم القيامة

عن الزبير بن عوام رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(من أحب أن تسر صحيفته فليكثر من الاستغفار ) (اخرجة الطبراني )

الحمد والاستغفار ومباركتها للجسد والنفس

إن للحمد و الاستغفار تأثير كبير على صحة الانسان ،فهما يريحان النفس و يلينان القلب و يغرسان السعادة في النفس ،كما أنهما يورثان الصحة و البركة في الجسد والعمر ،ويسندان الإنسان في دنياه وآخرته  ،فهنيئاً لمن شغل وقته بحمد الله و الاستغفار 1000 مرة في اليوم ، فهناك العديد من ادعيه الاستغفار ، مثل دعاء سيد الاستغفار ، فهو من صيغ استغفار الصالحين  ، و هناك العديد من عجائب الاستغفار في تحقيق الأمنيات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق