معلومات عن ببغاء كويكر .. الببغاء الراهب 

كتابة: samah osman آخر تحديث: 26 مايو 2021 , 08:11

معلومات عن ببغاء كويكر

غالبًا ما يشار إلى بغباء كويكر بعد أسماء منها  “المهرجين” أو “ببغاء الراهب” كما تعرف ببغاوات الكويكر بشخصياتها الكوميدية المحبة للمرح وطبيعتها النشطة والشجاعة ولكن للأسف لا يمكن للجميع تلبية احتياجات الرعاية الخاصة بببغاء كويكر وهذا لأنهم يحتاجون إلى الكثير من الاهتمام ولكن بالنسبة للشخص المناسب الذي يستطيع تلبية هذه الرعاية يمكن لببغاء كويكر أن يكون رفيقًا حنونًا وممتعًا ومسلي ولكن من الضروري قبل البدء بإحضار كويكر إلى المنزل من أجل الأهتمام من المهم أولاً أن تفهم تمامًا هذا النوع الساحر من الببغاء وجميع متطلباته وطريقة تأقلمه للبيئة المحيطة به[1]

كما تشتهر أيضاً ببغاوات الكويكرز أو ببغاء الراهب بشخصياتها الساحرة والكوميدية واستعدادها لتعلم الكلام البشري لذلك يكون دائماً الأختيار الممتاز والجيد لمحبي الطيور الذين يريدون الأستمتاع بمتعة ببغاء كبير كما إنه حيوان أليف للغاية كما أنه نوع يتكيف بشكل جيد مع العيش في البيئة المحيطة به ومع ذلك يوجد في بعض أجزاء من الولايات المتحدة حيث يعد الاحتفاظ بهذه الببغاوات كحيوانات أليفة أمرًا غير قانوني لذلك يجب التحقق من القوانين المحلية قبل الحصول على واحدة [2]

5 حقائق مثيرة للاهتمام حول الببغاوات كويكر

  • يُعرف الكويكرز بالعديد من الأسماء

يشتهر بالعديد من الأسماء ومنها ببغاء الراهب أو ببغاء الكويكر ولكن في الأغلب تسمى ببغاوات كويكر حيث إن هذه الطيور لها بعض الأسماء البديلة وغالبًا أيضاً ما يشار إلى هذه الأنواع باسم الببغاوات الزائفة أو الببغاوات الراهب أو الببغاوات الراهب ولكن الاسم العلمي لهذا النوع هو Myiopsitta monachus.

حيث يقول بعض الناس إن أسم ببغاء الكويكر حصلوا عليه بسبب اللون الرمادي الموجود على الجزء الأمامي من أعناقهم ولكن معظم الناس ينسبون لهذا النوع من الببغاوات اسم الزلازل نسبةً إلى حركات “الارتعاش” المميزة لهذا الطائر حيث أن هذه الطيور تتمايل وتهتز بطريقة فريدة وخاصة عندما تكون متحمسة أو غاضبة غالبًا ما يرتجف ببغاء الكويكرز مثل الأطفال عندما يطلبون الطعام.

  • يمكن لببغاوات الكويكر أن تعيش لفترة طويلة جدًا

مثل العديد من أنواع الببغاوات التي تعيش لفترات طويلة حيث يمكن لببغاوات الكويكر أن تتمتع بعمر طويل بشكل خاص حيث يمكن أن يكون متوسط عمرهم ما بين 20 إلى 30 سنة ولكن يكون هذا متوسط العمر مع الرعاية الجيدة لهم كما يمكن لبعض ببغاوات الكويكر أن تعيش لأكثر من 30 عامًا

ولكن يجب أن تتأكد من أن لديك خطة للعناية بالطائر طوال حياتهلأنه طائر يحتاج للرعاية بنسبة كبيرة كما أن ببغاء الكويكر نوع  طائر اجتماعي للغاية كما يرتبط أيضاً ارتباطًا وثيقًا بأصحابه لذلك يصعب عليهم التعامل مع التنقل من منزل إلى منزل أو من أشخاص إلى أشخاص آخرين ولكن عندما يضطر الناس إلى التخلي عنه ببغاء الكويكر في الواقع حينها يكون هذا واحدة من المرات القليلة التي قد يصبح فيها ببغاء الكويكر عدواني أو من الممكن أن يلجأون إلى سلوكيات غير صحية مثل نتف الريش الخاص به ويحدث ذلك أيضاً عندما يشعرون بالإهمال أو الإجهاد أو هذا ما قد يحدث غالبًا عندما يفقدون منزلهم.

  • ببغاء الكويكر متحدث ممتاز

سوف يلاحظ الأشخاص الذي تتبني طائر ببغاء كويكر بأنه يمكنه التحدث بصورة جيدة جداً فقد يكون ببغاء الكويكر يشتهر بقدرته الاستثنائية على تقليد الكلام البشري بصورة مميزة وجيدة حيث لا يمكنهم فقط تعلم مفردات متنوعة من الكلمات والأصوات بل ولكنهم يميلون أيضًا إلى أن يكونوا قادرين على التحدث بوضوح شديد وغالبًا ما ينافسون أنواع الببغاء الأكبر الأخرى من حيث وضوح أصواتهم.

في حين أنه ليس كل ببغاء كويكر يستطيع أن يتحدث بهذا البراعة فإن الطيور الفردية لديها احتمالات أكبر في التفوق في التقليد من طيور العديد من الأنواع الأخرى ولكن بشكل عام يقول العديد من المالكين لببغاء الكويكرز بأن لديهم طائر فصيح ويتميز بالثرثرة وذلك عندما يتعلق الأمر بالتقليد بالإضافة إلى مكالماتهم للأشخاص بصورة طبيعية كما أنهم عادة لا يمتلكون صرخات مثل بعض الأنواع الأخرى مثل طائر الكونيور.

  • ببغاء الكويكرز صغيرة نسبيًا

قد يعتقد بعض الأشخاص التي تريد أن تتبني ببغاء الكويكر يرفضون لأنهم يفترضون أنهم جميعًا طيور كبيرة وتحتاج إلى مساحة شاسعة ومع ذلك فإن ببغاء الكويكر ليست سوى واحدة من العديد من أنواع الطيور متوسطة الحجم والتي تثبت أن هذه الفكرة خاطئة عند بعض الأشخاص حيث يبلغ طول ببغاء الكويكر حوالي 11 إلى 12 بوصة ويزن من 3 إلى 5 أونصات فقط.

لذلك فإن ببغاء الكويكر والأنواع ذات الحجم المماثل يمكنها أن تعمل بشكل جيد مع مساحة أقل من الطيور الكبيرة الأخرى مثل الببغاوات الأخرى ولكن يجب أن تتأكد من أن مسكن ببغاء الكويكر الخاص به قوي وآمن حيث من المعروف أن هذه الطيور تمضغ وتتعلم كيفية فتح أبواب القفص كما أنها تميل إلى امتلاك غريزة قوية لبناء العش لنفسها لذا بالإضافة إلى الألعاب قدم لهم مواد آمنة للطيور يمكنهم من خلالها صنع عش إذا رغبوا في ذلك.

  • يحتاج ببغاء الكويكر إلى نظام غذائي متنوع

ببغاء الكويكر مثل بعض أنواع الطيور الأخرى مثل الكوكاتو والأمازون ولكن تميل الببغاوات الكويكر إلى زيادة الوزن إذا لم يتم مراقبة وجباتها الغذائية عن قرب وبحرص حيث بالإضافة إلى مزيج الحبوب عالي الجودة والبذور الصحية يمكنك أيضاً تقديم الخضار والفواكه والمكسرات الطازجة حيث يكون هذا ما يحاكي ما يأكلونه في البرية وعادة ما يكون غصن الدخن العرضي جيدًا كعلاج لطائر سليم لكن لا تفرط أو تزيد في زيادة إعطاء المكسرات والبذور له مثل الفول السوداني وبذور عباد الشمس في نظامهم الغذائي حيث يمكن أن تسبب هذه المكسرات والبذور إلى زيادة سريعة في الوزن عند تقديمها.[1]

  • ممارسه الرياضه

عند منح ببغاء كويكر الخاص بك الكثير من الألعاب وصالة ألعاب رياضية كممراسة للرياضة لحرق طاقتهم واللعب حيث تحتاج ببغاوات الكويكر ساعتين على الأقل من الوقت خارج القفص في غرفة آمنة للطيور وذلك بعد غلق النوافذ والأبواب وغلق مراوح السقف وسد المواقد وأزل النباتات السامة والحيوانات الأليفة الأخرى من الغرفة وسوف ترى انه تجذب الكرات والأجراس وألعاب المضغ الصغيرة وغالبًا ما تستمتع هذه الطيور الرائعة بألعاب الألغاز.

مشاكل صحية شائعة لببغاء الكويكر

المشكلة الصحية الأكثر شيوعًا بين ببغاوات كويكر هي السمنة التي يمكن أن تؤدي إلى مرض الكبد الدهني ونقص المغذيات مما يؤدي إلى نتفه للريش الخاص به وهذا ما يحدث في معظم الحالات ولكن يمكن تجنب نتفه للريش الخاص به إذا خصصت لهذه الطيور بأوقات لعمل تمرينًا كافيًا وتفاعل اجتماعيًا معك حيث تتعامل هذه الببغاوات مع الملل والقلق بهذه التمارين لذلك من السهل نسبيًا إعادة تأهيل الكويكر مقارنة بأنواع الببغاوات الأخرى وأيضاً غالبًا ما ينتج مرض الكبد الدهني عن تناول الأطعمة الغنية بالدهون لذلك يجب اتباع نظام غذائي قائم على البذور حيث يمكن أن يساعدك ببغاء الكويكر في اتباع نظام غذائي متوازن ومتنوع مع إعطائه لبعض البذور فقط كعلاجات عرضية في الحفاظ على صحة طائرك.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق