مجالات عمل تخصص اللغة الإنجليزية وادابها

كتابة: samah osman آخر تحديث: 07 يوليو 2021 , 12:20

مجالات عمل تخصص اللغة الإنجليزية وادابها

إذا قومت بدراسة الأدب الإنجليزي فهذا يعني بأنك تقوم بتطوير مهارات التواصل الكتابية بصورة شاملة وسوف يأهلك بأن تكون ماهرًا في مناقشة أي نقطة، وتحليل مستويات مختلفة من المعنى، ولكن ما يريد كل طالب في الأدب الإنجليزي معرفته هو “ماذا يمكنني أن أفعل بشهادة اللغة الإنجليزية بمجرد التخرج؟” الإجابة على هذا السؤال متعددة مما يتوقع، حيث يمكن العثور على خريجي درجة اللغة الإنجليزية في مجموعة متنوعة من الأدوار بدءاً من أستاذ أكاديمي إلى مستشار قانوني إلى مدير.

وغالبًا ما يتم العثور على خريجي درجة اللغة الإنجليزية حيث تكون مهارات الاتصال القوية وتكون مهارات اللغة الإنجليزية مطلوبة على رأس الأولويات على سبيل المثال في عالم الإعلام والنشر، ومن ناحية أخرى فإن الطلب الواسع على مهارات الاتصال الجيدة يعني أن درجات الأدب الإنجليزي تقدم الكثير من المسارات الوظيفية المحتملة

مهن الإعلام والصحافة بدرجة اللغة الإنجليزية

تشمل هذه المهنة مجموعة كاملة من الصناعات الصغيرة حيث تغطي قطاع الإعلام كل شيء من الفيلم إلى التلفزيون والصحف إلى المدونات الإخبارية والإعلان إلى العلاقات العامة والألعاب إلى مراجعة الألعاب، اعتمادًا على مجال اهتمامك أيضاً سواء كنت تريد الإنتاج أو الكتابة أو التعديل أو المراجعة أو الجدول الزمني أو الترويج أو الإدارة أو التشغيل.

كما يمكن أن تكون الوظائف في مجال الإعلام تنافسية للغاية بين الأشخاص والجهات المختلفة ما لم تكن مكرسًا للصناعة ولديك سجل خبرة في العمل لإظهار ذلك فمن الصعب ضمان رواتب في بداية الأمر قوية للمهن في مجال الإعلام بالإضافة إلى ذلك يمكن للراغبين في ممارسة الصحافة كمهنة الاستفادة من درجة الدراسات العليا المتخصصة في هذا المجال

كما يمكن تعزيز قابلية توظيف الخريجين من خلال التدريب الداخلي أو الحضور النشط على وسائل التواصل الاجتماعي أو القيام بالأعمال الشخصية مثل مجموعة المراجعات والنصوص والتصوير ومشاريع الأفلام وما إلى ذلك، وهذا ما يثبت الأهتمام بالمشهد الإعلامي الحالي في الأفلام والتلفزيون والصحافة والوسائط الرقمية وما إلى ذلك.

وظائف النشر بدرجة اللغة الإنجليزية

على الرغم من أن وظائف النشر غالبًا ما يتقاطع مع عالم الإعلام إلا أنه في الواقع ينتمي إلى قطاع متميز أيضاً، وخلال السنوات الأخيرة شهدت صناعة النشر الكثير من الاضطرابات ويرجع الفضل في ذلك إلى حد كبير إلى الثورة الرقمية

وعلى الرغم من أن هذا يعني أن العديد من شركات النشر المطبوعة التقليدية وأصبحت أصغر حجمًا أو تكافح من أجل البقاء إلا أن تلك التي تكيفت مع عالم النشر الرقمي تستمر في الازدهار وتحتاج إلى خريجين يتمتعون بالمهارات اللازمة لمساعدتهم على الاستمرار في التطور.

كما يشمل النشر الرقمي مجالات عديدة مثل الكتب الإلكترونية والمجلات الإلكترونية أو مثل الدوريات العلمية، وكذلك المجلات على الإنترنت والمواقع الإخبارية حيث قد يشارك خريجين اللغة الإنجليزية الذين يدخلون وظائف النشر في مجموعة متنوعة من المجالات بما في ذلك الإدارة والإنتاج والتحرير والتسويق والعلاقات العامة والمبيعات.

ومن أجل الحصول على وظيفة في مجال النشر ستحتاج إلى أن يكون لديك شغف بالكتب ولديك مستوى جيد في معرفة الحاسوب وصاحب معرفة قوية بالاتجاهات السائدة في الصناعة في حين أنه من الأفضل أن يكون لديك خبرة عملية في المجال

فالذلك يجب الحرص على الاستفادة من خبرة العمل المدفوعة فمعظم الناشرين يقدمون الآن على الأقل الحد الأدنى للأجور لمواضع الخبرة العملية، كما يمكن تعزيز قابلية توظيف الخريجين من خلال التدريب أو خضع لتعيين في دار نشر أو مدونة ذاتية النشر أو محفظة إبداعية في معرفة العالم المعاصر للطباعة والنشر الرقمي.

وظائف التدريس والأكاديمية بدرجة اللغة الإنجليزية

على الرغم من أن المهن الخاصة بالتدريس تتطلب غالبًا مؤهلات وخبرة إضافية إلا أن درجة الأدب الإنجليزي يمكن أن تكون طريقة رائعة لتطوير المعرفة الأكاديمية ومهارات الاتصال المطلوبة لمهنة التدريس

مثل التدريس في المرحلة الابتدائية أو الثانوية التي سوف تحتاج عادةً إلى إكمال مؤهل تعليمي احترافي واكتساب بعض الخبرة في العمل مع الأطفال والشباب، أو تخصصات الماجستير المتاحة لخريجي اللغة الإنجليزية وبالنسبة للتدريس على مستوى الجامعة سيطلب منك الحصول على درجة الماجستير على الأقل في المجال الذي ترغب في تدريسه وغالبًا ما تحصل على درجة الدكتوراه أيضًا حيث تجمع العديد من الجامعات بين التدريس والأدوار البحثية

كما يمكن أيضًا ربط الوظائف في مجال التدريس والأوساط الأكاديمية بالمهن في مجال الإعلام على سبيل المثال غالبًا ما يقدم مدرسين الجامعات أوراقًا إلى المجلات أو بعض وسائل الاعلام ويساهمون في كتابة كتب كاملة ويعلقون على القضايا المعاصرة في وسائل الإعلام

كما يمكن تعزيز قابلية توظيف الخريجين من خلال خبرة التدريس السابقة مثل التدريس أو التوجيه أو تدريس اللغة الإنجليزية في الخارج، كما أن العمل مع الأطفال والشباب على سبيل المثال يحتاج التوجيه ومعرفة عقلية الأطفال والتطوع في مشروع الشباب والمساهمات في المشاريع البحثية مثل عمل مساعد البحث.

وظائف الدعاية والتسويق والعلاقات العامة بدرجة اللغة الإنجليزية

أصبحت الأدوار في مجال الإعلان والتسويق والعلاقات العامة شائعة ومطلوبة من قبل خريجي اللغة الإنجليزية وتتوفر عناصر التسويق والإعلان والعلاقات العامة في العديد من القطاعات المختلفة وتحتوي كل شركة تقريبًا على عناصر صغيرة على الأقل من هذه العناصر

في حين أن هذه الأدوار لا تزال تنطوي على مستويات عالية من الإبداع ومهارات الاتصال الممتازة إلا أن هذه الأدوار تتطلب المزيد من التركيز الواضح على توليد الربح وتوسيع نطاق الأعمال أو العلامة التجارية وغالبًا ما تقترن هذه العقلية القائمة على الإيرادات بمرتبات ابتدائية أعلى مقارنة بأدوار وسائط فنية أو إبداعية بحتة

وغالبًا ما يتم تحديد إمكانيات التقدم الوظيفي بشكل أكثر وضوحًا مع زيادة مشاركة التكنولوجيا في التسويق والإعلان والعلاقات العامة، كما أصبح من الضروري أن يكون الطلاب على دراية بالتكنولوجيا، كما يمكن تعزيز قابلية توظيف الخريجين من خلال الحصول على خبرة في أدوار المبيعات والتسويق ومعرفة في كيفية الترويج لنفسك كمنتج أو كخدمة بإستخدام وسائل التواصل الاجتماعي ويكون صاحب مجموعة إبداعية من الأفكار

بالإضافة إلى هذه الصناعات والمهن المذكورة هناك العديد من الأدوار الأخرى التي يمكن لخريجي اللغة الإنجليزية التعامل معها بسهولة.[1]

مجال التحليل النقدي

يعلم تخصص اللغة الإنجليزية الطلاب على القراءة النقدية والتحليل العميق، حيث تأخذ هذه المهارات العديد من الطلاب إلى وظائف في القانون ومجالات أخرى مثل المحاسبة التي تتطلب تحليل البيانات المعقدة.

مجال الكتابة المتقدمة

سوف يعلمك تخصص اللغة الإنجليزية مهارات القراءة عن كثب والكتابة المتقدمة غالبًا ما تبحث تخصصات اللغة الإنجليزية عن وظائف في مجال النشر والكتابة و العلاقات العامة أو الإعلان أو الإعلام أو التدريس وهذه المهن التي يجب أخذها في الاعتبار هي مؤلف الإعلانات أو كاتب عمود صحفي أو المعلق أو الناقد أو المحرر أو مساعد الإنتاج أو ممثل العلاقات العامة أو مراسل أو كاتب تقني  أو كاتب أو مؤلف للمنظمات غير الهادفة للربح

مهارات التواصل

وفقًا لما يطلبه أصحاب العمل إن ما يميز بين اثنين من المرشحين المؤهلين من أجل التقديم للوظيفة هو أن يكون المتقدم لديه مهارات اتصال أفضل، بالإضافة إلى مهارات القراءة والكتابة المتقدمة التي يتم تدريسها في تخصص اللغة الإنجليزية ومعرفة كيفية وضع الأشياء في روايات مقنعة وذلك سيكون له تأثير عميق وطويل الأمد على حياتك المهنية.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق