قصة فيلم ” El practicante ” المسعف The Paramedic 2020

قصة فيلم ” El practicante ” المسعف The Paramedic 2020

يُعتبر The PARAMEDIC هو فيلم إثارة جديد من Netflix من إسبانيا يُبيّن قصة مظلمة وضيقة من إتجاهات عديدة كما صُنف الفيلم من أنواع الرعب النفسي، حيث أنّ الشخصية الرئيسية غير مرغوب فيها للغاية، لكنّها تعمل في سياق هذه القصة، كما يعيش المسعف إنجيل مع صديقته فانيسا فرانسوا، كما يتبيّن الموقف الغامض للإنجيل تجاه المرضى الذين يتم استدعاؤهم للمساعدة وأحيانًا يسرقونهم، ويبيعون الأشياء الثمينة وفي المنزل هو الرئيس ويتحكم في صديقته.

يحاول إنجل وفانيسا إنجاب أطفال ولكن دون جدوى، إلى الوصل للمشهد الأخير، حيث كان أنجيل في المستشفى مشلولًا تمامًا وغير قادر على الكلام والتنفس من خلال أنبوب في حلقه، كما يبدو أنّ فانيسا حامل، وأخبرت فانيسا إنجيل بلا حول ولا قوة أنها ستعتني به من الآن فصاعدًا، ولا يزال مصيره مجهولاً حيث تخرجه فانيسا من المستشفى بابتسامة مشؤومة وشريرة على وجهها.

كانت حياة أنجيل في زوبعة منذ اللحظات الأولى له كمسعف بعد أن نجا من الحادث الذي أصابه بالشلل، يشعر بالغضب والوحشية مما يجعل إنجيل غير سار وصادق لكل شخص يتواصل معه من أخصائي العلاج الطبيعي، وزميل قديم في الصف يلتقي به وخاصة لصديقته، كما يمكن الافتراض أنّ Vine و Angel كانا سعداء معًا قبل أن يصاب بالشلل بسبب الحادث، وكانوا يحاولون الإنجاب وكان كلاهما مكسورًا بشكل واضح عندما اكتشفوا أنّ أنجيل كان عقيمًا.

يُبيّن المسعف أنّ علاقتهما ساءت مع بداية الأحداث في الفيلم، ولم تترك أي آثار حقيقية لكيفية ظهور الأشياء التي سبقت ذلك، وبدلاً من ذلك أظهر الفيلم أنجيلا تنتقده بسبب تفاهاته وكان مقتنعًا دون أي دليل بأنها كانت تخونه، كما يبدو أنّ Angel يتطلع باستمرار لبدء المعارك لأنّه يريد أن ينزل الناس إلى مستواه، فهو غاضب حقًا مما حدث لكنه يتعامل مع تلك المشاعر بشكل سيء، ونظرًا لأنّه لا يشعر بالسعادة أو الرضا في حياته، فهو لا يريد أن يشعر أي شخص آخر بهذه الطريقة.

يسأل أنجل عن كل فرصة لإسقاط الآخرين، فعلى سبيل المثال لإخبار أخصائي العلاج الطبيعي البالغ من العمر 35 عامًا أنه يجب عليه تجميد البيض إذا كان يريد إنجاب الأطفال، كما أنّه يريد الانتقام من كل شخص يستطيع أن يعيش حياة سعيدة ومرضية، ويشك أنّ أحد يواعد صديقته وبمجرد أن يحاصرها في منزله ويقتله لجعل Vane تعاني بدلاً من اختلاق الأعذار، كما يسمح Angel لأحد الجيران بالدخول إلى منزله عندما يكون لديه أسير Vane، حيث يقتل الرجل العجوز أمامها.

كما أنّه يقتل صديق فاين الجديد فقط في حال اكتشف مكانه، وكان ذلك خطوة غير ضرورية، لكن أنجل احتاجها لجعل فاين تشعر بالمعاناة، ولم يكن يعتقد أنه من العدل أن يعيش شخص آخر بسعادة عندما كان بائسًا، فلقد ضحى أنجل بشكل أساسي بكل شيء لضمان أن تكون Vane بائسة مثله حتى أنه قام بحقن مخدرات في ساقيها حتى تصاب بالشلل المؤقت لتجربة ما مر به، كما كان أنجل رجلاً بائسًا ومتعجرفًا قبل أحداث الفيلم.

لم يؤد الحادث إلا إلى زيادة تلك المشاعر، وهذا التسلسل للأحداث يجعل الأمر يبدو أنه لا يوجد سبب وجيه لبقاء Vane مع Angel، ومع ذلك فهي تفعل ذلك، كما يتبيّن أنّ إنجل غير قادر على قبول واقعه الجديد كرجل مشلول على كرسي متحرك، كما يتطور لدى Angel هوسًا قاتلًا بالمرأة التي تركته ويشرع في خطة انتقام شريرة، كما يتبيّن أنّه الشخصية الرئيسية التي لا تحظى بشعبية كبيرة فهي غير مرغوب فيها للغاية من البداية لا ينبغي التعاطف معها كثيرًا.

كما تحول أنجل من عاشق غيور إلى نفساني منفتح وصريح ومع ذلك، فإنّ وجود هذه الشخصية غير المرغوب فيها يعمل في سياق هذه القصة خاصة وأن ماريو كاساس يقوم بعمل رائع في تصوير هذه الشخصية الخاصة، ومن الواضح أنّ هناك شخصيات أخرى في هذا الفيلم وسلوكهم الحلو أو العادي يتناقض تمامًا مع سلوك إنجيل (ماريو كاساس) صديقته السابقة.

كما تعمل فاين بشكل جيد وتلعب الدور الرئيسي طوال الفيلم، كما كان إنجيل يعمل في قسم الطوارئ بعد الحادث المأساوي، وبدأت حياته الشخصية في التدهور مع تزايد شكوكه في شريكه فاين.

نهاية فيلم المسعف the paramedic

كما يتبيّن في وقت مبكر من المسعف The Paramedic أنّ Vane لم يعد لديها مشاعر تجاه Angel، فقبل أن تتركه كانت تخاف منه بعد تفككهما، ومن الواضح أنّها تكرهه بعد قتالهم، حيث أُصيب أنجيل بعد هروبها من منزله بالشلل من الرقبة إلى أسفل بعد سقوطه من منطقة الراحة، كما يرى المسعف أنجيلا في نهاية المطاف في المستشفى بعد الحادث، حيث كانت هذه لحظة مثالية على ما يبدو لمغادرة Vane وترك أنجيل بمفرده لكي ينشأ طفلها بامان.

لم يعد لدى Angel القدرة الجسدية على تعقب فاين، ولكن المسعف ينتهي به الأمر مع فاين حامل بشكل واضح لالتقاطه من هذا المستشفى لأخذه معها إلى المنزل، فلم تمكث فاين مع أنجيل بسبب قلبها الطيب وبدلاً من ذلك، بقيت لأنّها أرادت الانتقام منه، ونظرًا لأنه أصيب بالشلل من الرقبة إلى أسفل لم يتمكن أنجيل من التحرك جسديًا مما يعني أنّ أدوارهم قد انعكست الآن، حيث كان للريش كل القوة مع Vane على رأسها، فيمكنها أن تفعل مع أنجيلا ما تشاء.

كما لم يكن لديه خيار سوى الجلوس والتعامل مع عواقب أفعاله، حيث ضحت فاين بالكثير للتأكد من حصولها على الانتقام الذي ترغب فيه من أنجيل، فكان تدريبها في بداية الفيلم يعني أنّ Vane كانت في طريقها إلى حياة ناجحة، ولقد عانت من الخسارة الفادحة لوالد طفلها، لكنها استطاعت أن تمنح الطفل حياة جيدة وتترك أنجل في الماضي، وتقرر تعذيبه، ويشير تعبير وسلوك Vane في نهاية المسعف إلى أنّها لن تذهب إلى أي مكان مما يعني أنّها ستستمر على الأرجح في الانتقام من صديقها السابق حتى بعد ولادة الطفل.

مؤلف فيلم ” El practicante ” المسعف The Paramedic 2020

من المحتمل أن يشعر المشاهد بالغضب الشديد أثناء مشاهدة المسعف، وذلك بسبب تصرفات الشخصية الرئيسية وبسبب ردود الفعل الخفيفة جدًا من المحيطين حوله وفي النهاية كل ذلك يؤتي ثماره، حيث تكون نهاية الممرضة هي واحدة من أكثر حالات إرضاءً للمشاهد، وفي بعض الأحيان يمكن أن تؤدي النهاية القوية حقًا إلى رفع مستوى التجربة برمتها.

تم توجيه المسعف أيضًا من قبل المؤلف المشارك كارليس توراس، حيث يعتبر هذا الفيلم هو فيلمه الطويل الخامس، كما أنّ الكاتب المُشارك في السيناريو الخاص بالفيلم هو  David Desola و Hector Hernandez Vicenz، حيث كتب David Desola مؤخرًا فيلمًا رائعًا “منصة” وهو إسباني أيضًا، وبعبارة أخرى يعرف الأشخاص الذين يقفون وراء قصة المسعف كيفية تصحيح الرعب والإثارة في القصة.

شخصيات فيلم ” El practicante ” المسعف The Paramedic 2020

كما قام بالمشاركة في الفيلم عدة ممثلين مشهورين، ويتمثل أبرزهم فيما يلي:

  • ديبورا فرانسوا بدور فانيسا فرانسوا.
  • سيلسو بوغالو بدور فيسنتي.
  • راؤول خيمينيز.
  • جيرارد أوم.
  •  ماريو كاساس بدور أنخيل هيرنانديز.
  • ماريا رودريغيز سوتو.
  • جليرمو فينانج.
  • بول مونين.[1]
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق