ما هي سلبيات الفرمونات

كتابة: دعاء اشرف آخر تحديث: 07 فبراير 2023 , 15:28

من سلبيات الفرمونات أنها:

  • محدودية التواصل .
  • تأثير النسب العالية .
  • باهظة الثمن .
  • متطلبات التصنيع .
  • نسبة الأداء والفاعلية .
  • أجهزة المراقبة .

تردد مصطلح الفيرومونات كثيرا علي مسامعنا، ولكن الغالبة العظمى لا يعلمون ماذا يعني هذا المصطلح وإلى ماذا يشير، في الحقيقة أن الفيرومونات هي مجموعة من الإشارات الكيميائية التي يتم من خلالها التواصل بين كافة الأعضاء التي تنتمي إلى نوع واحد [1] .

حيث أن الاشارات هذه تعمل علي إثارة تفاعل بعينه ويستدعيه من داخل جهاز الاستقبال، ولكن سيجول في بالنا سؤال الآن هل الفيرومونات لها إثارة واحدة فقط أم اكثر من ذلك؟ وجد أن هناك مجموعة من الفيرومونات تتمتع بتأثيرين، ولكن يجب أن تكون الرسالة واضحة ومباشرة لكي تستدعي الاستثارة .

قد تكون تلك الرسائل تم اصطحابها مع الرياح أو التيارات المائية أو تلاقاها المتلقي بصورة مباشرة، وقد أثبتت الدراسات أن الغالبية العظمي من الفيرومونات تم التعرف عليها من خلال حاسة الشم ولكن لا نعني بقولنا هذا أن جميع الروائح التي يتم استنشاقها وشمها تنتمي إلى الفرمونات .

لكن يجب أن نكون على علم بأن كافة الثدييات وكذلك البشر لهم فيرومونات خاصة بهم، فلكلا منهم رائحته المميزة، أو المظهر الكيميائي الخاص، وتلك الروائح هي التي يتمكن من خلالها الكلب التعرف علي صاحبة وعلى سائر الاشخاص .

هي التي يعتمد عليها الطفل الرضيع لكي يتعرف علي والدته، ولا يقتصر الأمر على كلاهما فقط، حيث اأن النملة أيضا بإمكانها التعرف من خلالها على أعضاء المستعمرة الخاصة بها، يمكن تحديد كلا من بيئة وطعام الحيوان من خلال رائحته .

البعض سيتسائل هل هناك تجربة تحسم الجدل المتعلق بوجود الفيرومونات أو عدم وجودها؟ بالطبع نعم هناك العديد من التجارب التي من السهل تصميمها، ولكن يجب مراعاه قابليتها للتكرار عند التصميم، مثلا يمكننا أن نجري اختبارا لذكور عثة الحرير عند مرور النساء البالغة بالقرب منهم .

اجريت ملاحظة لما يحدث ونتج عنها ملاحظة الذكور الذين قاموا برفرفة أجنتحهم للتعبير عن التحمس فور معرفتهم بالرائحه الخاصة بالإناث، وبعد ذلك تم تصنيع تركيب فيرومونات تطابق في رائحتها مع رائحة الأفراد الإناث، وتم اطلاقها ووجد أن هذه الفيرومونات المركبة تستدعي ذات الإثارة التي استدعتها الفيرومونات الحقيقية .

النسبة العالية: قد تكون النسب المرتفعة من الانتقائية أبرز العيوب في حالة كون الآفات الأخرى تتمتع بالقدرة على الانتقال إلى الحدائق والبساتين، لأن كافه المبيدات الحشرية التي تستهدف الآفات الأولية يتم القضاء عليها [2].

غالية الثمن: عند مقارنة الأسعار الخاصة بهذه المنتجات بأسعار المبيدات التي تستهدف الآفات الصناعية التي يتم استخدامها كبديل سنجد أنها أغلى بكثير .

متطلبات التصنيع: تحتاج مجموعة من أنواع الفيرومونات إلى عدد من المتطلبات أو الآلات أو التقنيات والمعدات الخاصة لكي يتم تصنيعها، وكما أنها حتما ستحتاج تكاليف أعلى خاصة بالعمالة .

إذا تم رفع ضغط الآفات باستخدام المبيدات الخاصة بالآفات الأخرى التي تستهدف ذات الفئة سنكون بحاجة إلى العديد من الأمور التي تتكلف اموال كثيرة .

نسبة الأداء والفاعلية: حيث ترتبط ارتباط وثيق ومباشر بحجم البساتين المستهدفة، فمثلا بكافة البساتين التي يتراوح حجمها بين الخمسة أفدنة فأقلها تعطي المنتجات فاعلية قليلة وقد تكون غير ملحوظة .

أجهزة المراقبة: قد تكون الأجهزة التي يستند إليها مهمة مراقبة الآفة المستهدفة داخل بستان معطلة، وبالتالي لن يتم التعرف على الفيرومونات ولكن يتمكن من الوصول إلى الموقع الخاص بمصائد الفيرومون

التواصل بواسطة الفرمونات

التواصل بواسطة الفرمونات يقصد به تلك الروائح التي حدث لها تطور بوظائفها إلى أن لأصبحت إشارات واضحة يستدل على الشئ عن طريقها، حيث كان قديما يطلق على حاسة الشم أنها لغز كبير مبهم وغير واضح، إلى أن قام مجموعة من الباحثين بإجراء دراسة تتمحور حول الشم والروائح المميزة [3] .

بناء على دراستهم تم فتح طريق كامل بهذا المجال إلى أن تم تحديد المستقبلات والمثيرات الخاصة بالفيرومونات، حيث أن هناك تفاعل حادث بين جزيئات الرائحة والمستقبلات الكيميائية الحسية ووجد أنها عبارة عن بروتينات متواجدة على سطح غشاء الخلايا العصبية الحسية الشمية التي يتم التعرف عليها بواسطة عضو الأنف .

فور ارتباط الرائحة المستقبلات الكيميائية الحسية يحدث تحفيز العصب لكي يستثار ويقوم بإرسال إشارات محددة إلى الدماغ، وبالاستناد إلى ما تم التوصل إليه من قبل العلماء سنجد أن كافة الخلايا العصبية الحسية الشمية التي تنتمي إلى ذات النوع يتم تجميعها سويا في نقطة محددة .

يطلق على النقطة تلك الكبيبة وتقع بالبصلة الشمية الدماغ، ووجد أن هناك كُبيبة خاصة بكل نوع من الأنواع المتعددة للمستقبلات، ولكن يجب الانتباه لأمر هام وهو أن المستقبلات الكيميائية الحسية الخاصة بالحشرات تختلف اختلاف شديد عن تلك التي تتواجد بالثدييات، ولكن هناك وجه شبه بينهما يتمثل في تنظيم حاسة الشم .

أنواع الفرمونات

أنواع الفرمونات متعدد ومختلفة ومنها [4] :

هرمونات الحشرات: من أنواع الفرمونات وهي تلك المواد التي بعض الحشرات بإطلاقها فور هجوم حيوان مفترس عليها، مثلما تفعل حشرات المن والنمل .

فرمونات ملكة النحل: الذي يتم افرازه من الفك السفلي، ويعمل هذا الفيرومون علي جذب كافة النحل العامل وهو عبارة عن مزيج من الكحولات والأحماض العضوية .

فرمونات التجمع: وهي التي تُنتج من جنس واحد فقط، وتعمل على جذب جميع أفراد النوع .

الفيرومونات المحررة: هي مجموعة جزيئات تتسم بالقوم وتتمتع بالقدرة على جذب انتباه الكائنات من مسافات بعيدة للغاية .

الفيرومونات التمهيدية: يتم إفرازها للتنبيه ولكنها تستغرق وقت أطول وتظل مستمرة لفترات .

الفيرومونات الإقليمية: تتولي أمر رسم حدود الأراضي والمناطق الخاصة بالكائنات .

الفيرمونات الجنسية: وهي التي يتم من خلالها أخبار الذكور بأن الإناث صارت جاهزة للتزاوج .

إشترك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى