صحيفة المدينة السعودية

قام بتأسيسها علي و عثمان حافظ ، صدر أول عدد منها في 26 محرم 1356 في المدينة المنورة ، ثم إنتقلت ملكيتها إلى مؤسسة المدينة للصحافة و النشر في عام 1383 ، صدرت أول مرة في 4 صفحات ، و كانت أول صحيفة تنشر الصور الفوتوغرافية ، و بدأت بالصدور أسبوعيا ، ومنذ إنطلاقها و هي تهتم بنشر ألوان المعرفة و الثقافة إلى جانب الأخبار المحلية و العالمية ، ثم أصبحت تصدر مرتين في الأسبوع حتى عام 1383 ، ثم أصبحت تصدر 6 أيام في الأسبوع ، و يذكر أن الجريدة كان لها دور في إطلاق مبادرات مثل توسعة الحرمين الشريفين و إنشاء جامعة أهلية بجدة .

و قد مرت صحيفة المدينة في عهد المؤسسات بمراحل تطور هامة في تاريخها و إتسع إنتشارها و إرتفع توزيعها و زاد عدد صفحاتها ، و أصبح للصحيفة مكاتب في الداخل و الخارج إلى جانب أقسامها المتعددة  و ثمانية عشر مكتبا في مدن المملكة المختلفة و مكتبا إقليميا في القاهرة ، بالإضافة إلى مراسلين داخل و خارج المملكة ، تشترك المدينة في أهم وكالات الأنباء العربية و العالمية مثل وكالة الأنباء السعودية ، الأسوشيتد برس ، رويتر ، وكالة الأنباء الفرنسية ، وكالة أنباء الخليج ، وكالة الأنباء الألمانية ، و ترتبط مكاتب الجريدة و مراسلوها بشبكة إلكترونية تسمح لكل صحفي و ممثل تسويق و موظف بالتراسل الداخلي من خلال شبكة “الانترانت” و عبر الشبكة الدولية “الانترنت” و شبكة خاصة للإتصالات الهاتفية .

و قد إستخدمت في مبنى دار العلم للطباعة و النشر التابع لمؤسسة المدينة أضخم ماكينة طباعة في المملكة و أصبحت تصدر (المدينة المنورة) في عهدها الجديد طوال أيام الأسبوع بعد أن كانت تحتجب عن الصدور في يوم الجمعة ، و ظهر أول عدد يلغي الإجازة الأسبوعية في يوم الجمعة 20/2/1402ه .
و في تلك الفترة زيد عدد صفحات الجريدة حسب برنامج الخطة الموضوعة إلى 24 صفحة بالإضافة إلى الملاحق التي جمعت في عدد حافل يصدر يوم الأربعاء و دأبت المدينة منذ ذلك الوقت على إصدار صحف و ملاحق متخصصة تميزت بها عن الصحف الأخرى حيث صدرت أول صحيفة رياضية “الملاعب الرياضية” عام (1398 هـ) و أول ملحق ثقافي “الأربعاء” الأسبوعي في (1403 هـ) ، و اليوم تعمل الجريدة على إنجاز مطبعتها الجديدة خلال العام الحالي كأحدث المطابع الصحفية و أقدرها على مواكبة تطورات و طموحات الجريدة المستقبلية .

أقسام المؤسسة : تنقسم مؤسسة المدينة للصحافة و النشر إلى عدة أقسام هي قسم الشئون الإدارية و المالية و قسم التحرير و قسم المطبعة و قسم التسويق ، و تعمل هذه الأقسام متكاملة في إنسجام مما يعزز تطور المؤسسة ككل .

و تصدر صحيفة المدينة حالياً في 36 صفحة قابلة للزيادة بما يصل إلى 48 فأكثر خاصة في المناسبات المختلفة ، و تصدر الصحيفة يومياً بدون عطلة أسبوعية ، و تشمل الصحيفة الأم صفحات مخصصة للشئون الدولية و أخرى للشئون المحلية و هناك صفحات للشئون الإسلامية و تضم الصحيفة صفحة الرأي و صفحة للتفاعل مع القراء في قضاياهم و إستفساراتهم ، و هناك صفحة تضاريس للشعر الشعبي و التراث الأدبي و الصفحة الثقافية ، و في المواسم نجد صفحة التفوق لمساعدة التلاميذ و الطلاب في أداء إمتحاناتهم و صفحات للسياحة .

و لصحيفة المدينة عدة ملاحق منها ملحق الرسالة و الذي يصدر يوم الجمعة ، وهو ملحق للشئون الإسلامية ، و الأربعاء (يصدر الأربعاء) و هو ملحق ثقافي فني ، و تصدر هذه الملاحق مع الصحيفة في الأيام المخصصة لها و توزع مجاناً ، إضافة إلى ملحق يومي “أحوال الناس” يصدر مع الجريدة كل يوم ماعدا إجازة نهاية الأسبوع .

و للصحيفة تطبيقات متاحة على الآيفون و الآيباد و الأندرويد .

يمكنك الإطلاع على المزيد من خلال :
افضل صحيفة عربية
افضل صحيفة الكترونية سعودية
افضل صحيفة ورقية سعودية

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام سمير

ريهام سمير

و من يتق الله يجعل له مخرجا و يرزقه من حيث لا يحتسب

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *