تقرير عن تناول السكريات أثناء الحمل

إذا كنت حاملاً فلا بأس من تجربة بعض الأعراض المزعجة يومياً مثل الغثيان ، ويجب عليك استقباله بابتسامه ترحيب ، فالحمل يمهد الطريق لمرحلة رائعة في حياة كل أم ولكن يجب عليك سيدتي إذا كنت حاملاً أن تحذري من العديد من الأشياء خلال تلك الفترة الحرجة خاصة فيما يتعلق بما تأكلينه أو تشربينه والملابس التي ترتدينها وأيضاً ما يمكنك استخدامه أو وضعه على بشرتك من منتجات ، ونحن هنا في هذا المقال يسرنا أن نقدم لك ما تحتاجين لمعرفته من معلومات حول تناول السكريات خلال فترة الحمل وإضافة المزيد من المعلومات لك حول تأثير تلك السكريات على صحتك أنت والطفل، تابعي القراءة.

ينصح العديد من الأطباء السيدات الحوامل بالتخلص من عملية تناول الوجبات السريعة وتبديلها بالأطعمة الصحية والمغذية في الوقت المناسب وبالكميات الصحيحة، فنمو الجنين وحالته الصحية قبل الولادة وفي المستقبل تعتمد كثيراً على النظام الغذائي والحمية التي تتبعها الأم.

ولكن فيما يتعلق بالسكر ، هل أكل السكر أثناء فترة الحمل آمن ؟
عادة ما تستهلك النساء كمية لا بأس بها من السكر من خلال العديد من الأطباق والمشروبات التي يتناولونها ومع ذلك تحتاج الأمهات الحوامل إلى تناول السكر لتظل في الحدود المسموح بها للسكر في الجسم خاصة مع حدوث الحمل وانتظار طفل ينمو داخل الرحم ويحتاج إلى كل عنصر غذائي يدخل جسم الأم، ولكن استهلاك الأم للسكر الزائد يمكن أن يكون له نتائج عكسية على حد سواء للمرأة والجنين الذي تحمله في بطنها.

عيوب استهلاك السكر الزائد في الحمل:

تفاقم أعراض الحمل : يمكن أن يتسبب تناول الكثير من السكر خلال فترة الحمل في العديد من النتائج الضارة عند حدوث الحمل، مثل التسبب في التقيؤ في بعض الأحيان، يحرق القلب وتقلب المزاج طبيعية. ومع ذلك، عند الحفاظ على استهلاك السكر المفرط من خلال الأطعمة يمكن أن تستمر الأعراض بل تصبح مجتمعة معاً أيضاً ولا تأتي فرادى، وأفضل طريقة لإبقائها تحت السيطرة تكون من خلال تناول كميات صغيرة من السكر بعد الحمل.

نقص التغذية: من الطبيعي خلال فترة الحمل للمرأة أن تنمو لديها الرغبة في تناول أطعمة معينة. وتشمل هذه الأطعمة كل من المخللات، والآيس كريم، والبرغر وهلم جرا، ومعظم هذه الأطعمة تكون محملة بالدهون الزائدة والسكريات، ولكن عند الانغماس في الأغذية السكرية يجب أن تكون حصتك الغذائية منها منخفضة ، وهو خطير على حد سواء للأم والجنين.

تفاقم الشعور بالتعب: من الشائع بين النساء الحوامل أن تشعرن بالسبات العميق،وأنها خالية من الطاقة في بعض الأحيان. ويمكن مع تناول الكثير من السكر أن يزيد هذا الشعور لدى الأم الحامل؛ فالمشروبات السكرية والأطعمة تحتوي عموما على السكروز الذي يسبب ارتفاع مستوى السكر في الدم ويتبعه انخفاض في الطاقة.

يمكن أن تجعل الطفل يتوق للسكر: أظهرت الأبحاث أن النساء اللاتي تتناولن الكثير من الطعمة السكرية أثناء فترة الحمل ، ينجبن أطفالاً يتوقون بشدة لتناول السكريات في أي وقت ويشعرون بالحنين لتناوله على فترات متتابعة، وهذا في الواقع يمهد وسيلة لحدوث السمنة والأمراض ذات الصلة على المدى الطويل.

زيادة الوزن: تناول السكر أثناء الحمل يسبب زيادة الوزن. في حين أن جميع النساء تعانين من كمية الوزن الزائد خلال فترة الحمل، تضع العديد من النساء السكر لتحلية بعض الأطعمة والمشروبات وهذا بدوره يؤدي إلى زيادة الوزن باضطراد وأكثر من المعتاد، وعلى المدى البعيد سوف تجدن هؤلاء النساء صعوبة أيضا في التخلص من الشحم الزائد بعد الولادة.

نصائح للحد من استهلاك السكر في الحمل:
وينصح الأطباء باستهلاك كمية منخفضة من السكر إذا كنت حاملا. فهو سوف يساعدك في الحفاظ على مستويات السكر في الدم منضبطة حتى لا تصابين بشكل مفاجئ بمرض سكري الحمل ، كما يعزز زيادة الوزن بكيفية أكثر صحة. و يساعدك في معركة سكري الحمل – حالة تصيب بعض النساء خلال فترة الحمل- ولكن هذا لا يعني أن عليك أن تتوقفين عن تناول السكر في أي شكل من أشكاله عند حدوث الحمل. وسوف نقدم لك هنا بعض النصائح المفيدة تجاه استهلاك السكر بأمان في الحمل:

الحد من استهلاك الأطعمة السكرية والوجبات الخفيفة
سوف يكون من الصعب بالنسبة للنساء مع وجود الجنين في الرحم ظان تتوقفن عن تناول الأطعمة السكرية تماما، وذلك بسبب الرغبة الشديدة القوية التي يمكن أن تنشأ لديهن خلال فترة الحمل، لكن يجب عليهن الحد من تناول الحلويات، والكعك والآيس كريم والوجبات الخفيفة الحلوة قدر الإمكان.

وضع الفواكه الحلوة في قائمة نظامك الغذائي
قد تصابين بشراهة لتناول السكر كثيراً خلال فترة الحمل، وهنا يمكنك تناول الفواكه الحلوة مثل المانجو والفراولة والأناناس بدلاً من السكريات؛ وذلك لأنها تحتوي على السكر الطبيعي وسوف تحصلين من خلالها أيضاً على الكثير من الفيتامينات والمعادن في هذه العملية. وهي مفيدة لصحة كل من الأم والجنين. ويمكنك أيضا عمل عصير الفواكه في المنزل ولكن لا تقومين بإضافة السكر وسوف يكون مضموناً مع الحلاوة الطبيعية من الفواكه.( راجعي مقالنا عن تناول الأناناس خلال فترة الحمل ) .

تجنب المحليات الاصطناعية
تحتاج المرأة الحامل لتجنب استخدام مواد التحلية الاصطناعية؛ وذلك لأنها يمكن أن تكون ضارة على المدى البعيد، وقد أظهرت بعض الدراسات أن استخدام الأمهات الحوامل للبدائل الصحية مثل السكر وجوز الهند والعسل هو فكرة أفضل لهم.(راجعي مقالنا حول السكر الاصطناعي ومخاطره أثناء فترة الحمل  ).

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *