دراسة : الدهون الثلاثية أخطر على الصحة من الكولسترول

كتابة: إسراء عادل آخر تحديث: 01 مارس 2017 , 10:31

تعد مشكلة إرتفاع الكولسترول في الدم هي أحد أكثر الأمراض التي تهدد صحة الكثيرين في عصرنا هذا ، فالكولسترول المرتفع في الدم مثلة كمثل أمراض كثيرة حولنا الآن مرضآ مزمنآ ، يصعب علاجه بشكل نهائي لكن يمكن أن تقوم الأدوية والعلاجات الطبية بخفض مستوى الكولسترول في الدم بشكل مؤقت ، وما أن يتوقف المريض عن تناول الدواء يرجع الكولسترول ليرتفع في الدم مرة أخرى ، لذلك فهو يعد مرضآ مزمنآ ،  كأمراض ضغط الدم ، والسكري ، وأمراض القلب والشرايين أيضآ ، ومن الأخطاء التي يقع فيها الكثيرين هو إعتقادهم أن الكولسترول المرتفع في الدم هو مشكلة بسيطة ، فهي منتشرة ويصاب بها الكثيرين ، لكن هذا الإعتقاد عار تمامآ من الصحة ، فالكولسترول المرتفع في الدم هو أهم مشكلة تسبب تصلب الشرايين وغيرها من أمراض الشرايين القلبية ، لذلك فإرتفاع الكولسترول في الدم يجب أن يؤخذ على محمل الجد دون استهانة .

ما هو الكولسترول ؟
يعد الكولسترول هو نوع من أنواع الدهون الموجودة بشكل طبيعي داخل الجسم ، وتعمل هذه الدهون على حماية العديد من أعضاء الجسم من الإصابة بالأمراض الخطيرة ، فالكولسترول يحمي القلب والشرايين من الإصابة بالأمراض المختلفة ، وعند زيادة نسبة الكولسترول في الدم يتحول الأمر من النفع إلى الضرر ويسمى في هذه الحالة بالكولسترول الضار ، وهو المتسبب في الكثير من الأمراض الخطيرة ، فالكولسترول الضار هو مجموعة من الدهون المشبعة التي تصيب القلب والشرايين بالأمراض بدلآ من حمايتهم كما يفعل الكولسترول المفيد .

ما هي الدهون الثلاثية ؟
الدهون الثلاثية هي مركب عضوي ، يتكوّن من الجليسيريد ، و ثلاثة أحماض من الأسيد الدهني الذي يُعد مصدراً كبيرأً للطاقة حيث يقوم على اختزانها داخل الجسم ، ويمكن أن نجد الدهون الثلاثية في جميع الدهون الحيوانية والنباتية ، ويقوم الجسم بإمتصاص الدهون الثلاثية من خلال الأمعاء حيث تجري الدهون الثلاثية مع الدم ، ويعتمد عليها الجسم كمصدر كبير للطاقة ، لكن عند زيادة الدهون الثلاثية في الدم يتعرض الشخص المصاب بهذه المشكلة لأضرار عديدة ومضاعفات صحية كثيرة ، فالدهون الثلاثية تمامآ كالكولسترول عند بقاءه في الجسم بنسبة معتدلة تعمل هذه الدهون على إفادة الجسم ومساعدة أعضاءه على أداء وظيفتها بأفضل وجه ، لكن عندما تزيد نسبة هذه الدهون فتؤثر بالسلب على الصحة وتحدث خللآ في نظام الجسم وهو ما يسبب الخطورة .

الكولسترول ليس هو الدهون الثلاثية :
دائمآ ما يوضح الأطباء أن الكولسترول يختلف عن الدهون الثلاثية ، فالكولسترول له مكونات تختلف تمامآ عن الدهون الثلاثية ، وهو ما يؤثر بالطبع على عمل كل منهما ، فالكولسترول يتواجد في الجسم لحماية القلب والشرايين من مختلف الأمراض ، لكن الدهون الثلاثية تعمل على إمداد الجسم بالطاقة اللازمة له .

الدهون الثلاثية أخطر على الصحة من إرتفاع الكولسترول في الدم :
أكدت العديد من الدراسات أنه بالرغم من خطورة الإصابة بإرتفاع الكولسترول في الدم وتسببه في الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة إلا أن إرتفاع الدهون الثلاثية يعتبر أشد خطرآ على الإنسان من إرتفاع الكولسترول في الدم ، فصحيح أن الكولسترول يتسبب في العديد من أمراض القلب أبرزها تصلب وضيق أو إنسداد الشرايين ، إلا أن الدهون الثلاثية تترك تأثيرآ لا يقل عن خطورة تأثير الكولسترول المرتفع ، فإحتمال الإصابة بأمراض قلبية وعائية نتيجة إرتفاع نسبة الدهون الثلاثية يفوق الإحتمال نفسه نتيجة إرتفاع الكولسترول في الدم ، فبحسب ما ذكرت الدراسة يزيد إحتمال الإصابة بأمراض القلب نتيجة الدهون الثلاثية أكثر من الأمراض نفسها نتيجة إرتفاع الكولسترول في الدم بنسبة تصل إلى 30 % ، وهو ما يؤكد الإفتراض الذي افترضه العديد من العلماء وهو أن الدهون الثلاثية أخطر على القلب والجسم كله من الكولسترول .

كيفية الوقاية من الدهون الثلاثية : يؤكد الأطباء أن خفض الدهون الثلاثية يؤدي لخفض نسبة الكولسترول في الدم أيضآ ، وبالتالي فإن التغذية الصحية السليمة و ممارسة التمارين الرياضية تؤدي لخفض نسبة الدهون الثلاثية والكولسترول في الدم ، وبالتالي فيجب عند إرتفاع الدهون الثلاثية العمل على خفضها بطرق سليمة حماية للجسم من مختلف الأمراض .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق