اضرار نقص صوديوم الدم

كتابة ايات طاهر آخر تحديث: 23 فبراير 2019 , 15:12

يعد الصوديوم من أهم العناصر الغذائية لاحتوائه على الأيونات الموجبة الضرورية لخارج الخلية كما أن لمعدن الصوديوم عدد من الوظائف الحيوية فهو يساعد على تنظيم مستويات ضغط الدم الطبيعية كما أنه يحافظ على توازن السوائل بالجسم  والصوديوم هو مركب ملحي يتكون من كلوريد الصوديوم (NaCl – Sodium chloride). أيونات الصوديوم (Na+) المستويات الطبيعية لصوديوم هي 135- 145 meq/dl.، وتكون حالات النقص أقل من 135meq/dl. حيث تلعب الكلى دور هام جدًا في تنظيم توازن الصوديوم والماء داخل الجسم ، كما أنه يتأثير بإفرازات كل من الغدة النخامية والغدة الكظرية ويعرف نقص صوديوم الدم بأنه اضطراب كهرلي شائع خاصة بين المرضى في المستشفيات عبارة عن انخفاض شديد في تركيز شوارد الصوديوم في مصل الدم ، حيث يؤدي انخفاض نقص الصوديوم إلى مضاعفات خطيرة قد تصل إلى الوفاة  حيث يحدث النقص لعدة أسباب منها:

1-بسبب العرض الجانبي لتناول الأدوية المدرة للبول خاصة لمرضى الكبد .
2- بسبب حدوث قصور في الغدة الدرقية .
3- بسبب الإصابة بالأمراض المتعلقة بالكبد.
4- بسبب الإفراط في تناول الماء دون تعويض كافي عن كميات الصوديوم المفقودة خاصة مع ممارسة التمارين الرياضية.
5-حدوث ارتفاع نسبة الماء بالدم كنتيجة للإصابة بالفشل الكلوي وفشل القلب الاحتقاني.
6-بسبب الإصابة بمتلازمة عدم موائمة إفراز الهرمون المضاد لدر البول.
7-فقدان الصوديوم بعد التعرض للإسهال الحاد والمزمن أو بسبب التعرق الشديد أو بسبب كثرة التقيؤ.

ولكن أغلب حالات الإصابة تكون بسبب فرط الماء بالجسم بسبب إستهلاك كمية كبيرة من الماء إما عبر الشرب أو الحقن الوريدي عادة ما يكون نتيجة لأمراض الجهاز العصبي المركزي وأمراض الرئة وأمراض الكبد والكلى وفشل القلب الاحتقاني وقصور الغدد أو بسبب كثرة تناول مدرات البول، هنالك بعض الأدوية تتسبب في نقص الصوديوم مثل أدوية فرط شحميات الدم مثل كاربامازيبين , Carbamazepineمضادات الالتهابات الاستيرويدية، بيزافبريت – Bezafibrate ومسكنات الألم الأفيونية مثل Ibuprofen وأدوية الصرع مثل Vincristine ومرضى الأمراض النفسية وأمراض السرطان ومضادات الاكتئاب مثل Antidepressants، أو بسبب متلازمة العوز المناعي أو حالات التوتر الحاد مع نقض الصوديوم يحدث ارتفاع في نسبة البروتين بالجسم والدهون ثلاثي الغليسيديد

بالطبع يترتب على ذلك عدد من الأضرار والمضاعفات الخطيرة منها:
1-يشعر المريض دائمًا بألم في الرأس والصداع الدائم.
2-قد يحدث لبعض المرضى نوبات الصرع الدائمة أو المتقطعة .
3-يحدث تراجع في الوعي بشكل ملحوظ وانخفاض ملموس في معدلات التركيز .
4- عند النقص الشديد لصوديوم بالدم يدخل المريض في غيبوبة .
5- قد يشعر المريض بالبرد الدائم في كل الجسم كنتيجة لانخفاض درجة حرارة الجسم.
6-يحدث تراجع بإحساس المريض بالأطراف .
7-يحدث الاختلاجات
8-الإسهال والتقيؤ الحاد
9- المضاعفات الحاد إصابة المريض بالوذمة الدماغية .
10- يحدث للمريض المعص العضلي

بعد تعرف الطبيب على الأعراض يلجأ لعدد من الفحوصات بعد التعرف على التاريخ المرضي للمريض مثل فحوصات مخبرية للبول والتصوير بالأشعة و حين التأكد من إصابة المريض بوجود نقص نسبة الصوديوم يلجأ الطبيب للعلاج عبر الجلوكوز وإضافة مادة الفازوبربدسين غالبًا ما يتداخل نقص البوتاسيوم مع الصوديوم لذلك يتم إعطاء المريض بكلوريد البوتاسيوم وبالطبع يغير المريض من النظام الغذائي والعادات الغذائية ويعتمد على تناول الأطعمة التي تحتوي على الصوديوم والبوتاسيوم بكميات معتدلة ، مع حالات النقص الحاد يرقد المريض بالمستشفى حتى يتم ضبط نسبة  السوائل ومراقبة مستويات الصوديوم وإعطاء المريض الأدوية الكثيفة لإصلاح وهن العضلات والقدرة على التكلم أو الإفاقة من الغيبوبة وعلاج الإختلاج ..

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق