جمعية أهالي الشهداء الأسرى والمفقودين الكويتية

جمعية أهالي الشهداء الأسرى والمفقودين الكويتية ، أحد الجمعيات الأهلية في دولة الكويت والتي تنتمي إلى فئة الجمعيات النفع العام بداخل الدولة ، وقد تم إشهار هذه الجمعية  بناءاً على القرار الوزاري رقم 177 لعام 1998 والذي تم صدوره بتاريخ 12 يوليو من عام 1998 و1لك وفقاً للقانون رقم 24 لعام 1962 وبعض التعديلات التي أجريت عليه وبناءاً على قرار مجلس الوزراء الكويتي رقم 430  الذي تم الموافقة عليه واشهاره في 28 يوليو من عام 1998 .

في التقرير التالي ، سنتعرف سوياً على الأسباب التي دفعت إلى تأسيس هذه الجمعية وأهم الأنشطة التي قامت بها  ، بالإضافة إلى الأهداف التي تسعى إلى تحقيقها، فقط من خلال السطور التالية

تأسيس جمعية أهالي الشهداء الأسرى والمفقودين الكويتية :

تم تأسيس هذه الجمعية بجهود كويتية وذلك بعد الشعور بالحاجة لإدراج العمل الشعبي ضمن الجهود التي تقوم بها دولة الكويت سواء كان عن طريق الحكومة أو مجلس الأمة الكويتي أو المجهودات الشعبية ، وعملت هذه الجمعية على إطلاق الأسرى والمرتهنين والمحتجزين من الكويتيين وغير الكويتيين لدى العراق، وذلك على أثر غزو  العراق لدولة الكويت، وتم إشهار هذه الجمعية في 1998م أصبح  تقدم دولة الكويت حكومة وشعباً  ثلاث جهود متوازية تعمل لصالح قضية الأسرى والمرتهنين لدى النظام العراقي وتمثلت هذه الجهود في الثلاث نقاط التالية :

حيث قامت هذه الجمعية بتأسيس اللجنة الوطنية لشئون الأسرى والمفقودين وتم إشهارها بشكل رسمي في عام 1992م ، كما قامت بتمثل الجانب الحكومي ، وقامت بتأسيس لجنة شئون الأسرى والمرتهنين ورعاية أسر الشهداء بمجلس الأمة الكويتي وقد تم تأسيس هذه اللجنة  بمجلس عام 1992 وقامت هذه اللجنة بتمثل الجانب البرلماني بداخل هذه الجمعية ، وأخيراً جمعية أهالي المرتهنين والمحتجزين الكويتية، والتي تأسيسها في عام 1998م وقامت هذه الجمعية بتمثل الجانب الشعبي الأهلي وخصوصاً وأن أعضاء هذه الجمعية هم فقط من أهالي الأسرى والمحتجزين ، بالإضافة غلى الجهود السابقة ، علينا أن نذكرالجهود الإعلامية والشعبية والرسمية وغيرها والتي كانت تضع القضية على سلم أولوياتها خلال لقاءتها وزياراتها الخارجية أينما كانت.

الأهداف التي سعيت لتحقيقها هذه الجمعية :

هدفت هذه الجمعية إلى تحقيق عدد من النقاط هامة ، من بينها :

هدفت هذه الجمعية إلى التعاون مع الجهات الرسمية والبرلمانية بداخل الكويت في كافة الأمور التي تتعلق بقضية المرتهنين والمحتجزين والشهداء منهم.

كما هدفت إلى التحرك الدولي والإقليمي والمحلي مع المنظمات والهيئات الدولية التي تهتم بالقضايا الإنسانية وتهدف إلى نصرة قضية المرتهنين والمحتجزين والمطالبة بإطلاق سراحهم من معتقلات النظام العراقي أو تحديد مصيرهم.

وهدفت ايضاً إلى تكثيف وتعميق الوعي لدى الشعب الكويتي فيما يتعلق بقضايا المرتهنين والمحتجزين وحشد الطاقات والإمكانات لدعم قضيتهم بالإضافة إلى توحيد الجهود الشعبية والتي تهدف إلى حل القضية.

قامت هذه الجمعية بوضع خطة متكاملة لتحديد كيفية طرح القضية على الأوساط الرسمية والشعبية في الداخل والخارج.

قامت هذه الجمعية بتنظيم وفود شعبية لزيارة المنظمات الدولية والهيئات الشعبية والشخصيات الدولية المعنية بالقضية ودعوتها إلى زيارة الجمعية

قامت بتنسيق ومتابعة الجهود والنشاطات الإعلامية الخاصة بالقضية داخل وخارج الكويت.

والعمل على جمع المعلومات والبيانات المتعلقة بقضية المرتهنين والمحتجزين والشهداء منهم.

كما قامت بالعديد من الأنشطة الإجتماعية والثقافية ، بالإضافة إلى عدد من الفعاليات التي تساهم في دعم قضية المرتهنين والمحتجزين والشهداء منهم

دعت إلى رعاية أسر المرتهنين والمحتجزين والشهداء منهم والعمل على تخفيف معاناتهم بالتنسيق مع لجنة المرتهنين والمحتجزين ورعاية أسر الشهداء بمجلس الأمة واللجنة الوطنية لشئون الأسرى والمفقودين والجهات الرسمية الأخرى

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *