خطورة وضع الجوال تحت المخدة

كتابة: Rokaya Samir آخر تحديث: 14 يوليو 2017 , 01:51

انتشر الجوالات في كل مكان واصبح الصغير قبل الكبير يمتلك الهواتف المحمولة في يده دون الوعي بأضراره الجسيمة على المخ، وغالبا ننام وأجهزة الجوال بجوارنا ولكن هناك ابحاث علمية أن الاشعاعات الناجمة عن الهواتف الجوالة تعادل فى قوتها عن الاشعاعات الناجمة مفاعل نووى صغير بالاضافه ان الاشعة الناتجة عنها أقوى من الأشعة السينية التي تخترق جسم الانسان.

أشارت الدراسات الاحصائية أن حوالي 44% من مستخدمي الهواتف الجوالة يضعونها بجوارهم إثناء النوم أو تحت المخدة، كما اثبتت الدراسات ان النوم بجوار الهاتف او اية اجهزة ارسال او استقبال شبكات لاسلكية مثل اجهزة الواي فاي تسبب العديد من الامراض بالاضافة إلى تلف الدماغ وبالتالي تؤدي على المدى الطويل إلى تدمير الجهاز المناعي بالجسم، وأشارت الدراسات الحديثة أن وضع الهاتف أسفل الوسادة أمر في غاية الخطورة لما يسببه من كوارث على صحة الانسان إليكم بعضا منها.

1- قد يؤدي إلى اشتعال الحرائق
ترتبط العديد من حوادث الحرائق بالهواتف المحمول، ويتسبب وضع الهاتف تحت المخدة وهو متصل ب الشاحن الكهربائي أثناء وضعية الشحن والذي يقوم برفع درجة حرارة الهاتف وخصوصا الهواتف الاندرويد الحديثة ولا يستطيع الهاتف على تفريغ كمية الحرارة المنبعثة من الكهرباء او من الهاتف وبسبب انغلاق المكان تحت الوسادة التي تحتفظ بالحرارة فيها، يبدأ من هنا الحريق في الاشتعال وأنت نائما.

2- الأرق والصداع
تطلق الهواتف الجوالة والأجهزة التكنولوجية بشكل عام ما يسمى الضوء الأزرق المنبعث من فوتونات الضوء، وهذا النوع من الضوء يثبط إنتاج‏ هرمون الميلاتونين وهو هرمون تفرزه الغدة الصنوبرية الموجودة في المخ والمعروف أنه مهم جدا في عملية ضبط عمل أجهزة الجسم والايقاع الحيوي وبالتالي التحكم في وقت الاستيقاظ والنوم، كما يعمل هرمون الميلاتونين كمضاد طبيعي ينقي الجسم من السموم.
بمعني أنه إذا اختلفت نسبة إنتاج هذا الهرمون في الجسم  قد تصاب بالأرق ويحدث اضطراباً في الساعة البيولوجية لهذا إن كنت تريد نومًا هادئًا، يجب الابتعاد عن الضوء الأزرق قبل النوم بساعتين على الأقل كما تقول آخر الدراسات الطبية.

3- تلف في شبكية العين وإعتام العدسة أو ما يسمي بمرض الضمور البقعي
يؤدي التعرض للضوء الازرق أيضا إلى إلحاق ضرر كبير بالعين فقديحدث تلفاً في شبكية العين مما يسبب فقدان الرؤية المركزية أو بمعنى اخر فقدان القدرة على الرؤية الواضحة للأشياء من أمامك.

4- ضعف الذاكرة وصدور طنين في الاذن وخاصة  أثناء الليل

5- تأثير الضوء الازرق على الصحة النفسية
توضح الدراسات والابحاث التجربيبة أن الاشخاص الذين يعانون من نقص هرمون الميلاتونين، هم أكثر الاشخاص عرضة للاصابة بخطر مرض الاكتئاب.

6- يضعف عضلات القلب
تعمل الاشعاعات الكهرومغناطيسية على اضعاف الحركات اللااراداية في الجسم ومن أهمها حركة عضلة القلب التي يمكن أن يؤدي توقفها إلى الموت الفوري.

6- الاصابة بالسرطان
أشارت بعض الدراسات إلى أن الهواتف الجوالة تطلق نسبة من الأشعة السينية والموجات الدقيقة التي اعتبرتها منظمة الصحة العالمية في عام 2011 أسباب مسرطنة وخاصة للأطفال الصغار. حيث أن إشعاعات الهاتف الجوال تضرب خلايا المخ بحوالى 215 مرة كل ثانية مما ينجم عنه ارتفاع نسبة الاصابة بالسرطان 4% عن المعدل الطبيعى وخصوصا سرطان الثدي و سرطان البروستاتا.

إجراءات تمكن من الوقاية من مخاطر التعرض لإشعاعات الهواتف الجوالة أثناء النوم
1-إذا كنت تستعمل الهاتف المحمول ليلًا كمنبه أو لأغراض أخرى يجب أن تحرص أن يكون في وضع الطيران.
2-إبقاء الهاتف المحمول بعيدًا أثناء النوم على الاقل بمسافة خمسة أمتار.
3-استعمال الهاتف الأرضي قدر الامكان بدلًا من الهواتف المحمولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق