حجر الخفاف وطريقة استخدامه لازالة الشعر الزائد

في الغالب ما تشعر الفتيات بالملل الناتج من الألم الذي يحدث نتيجة ازالة الشعر الزائد سواء بالشمع أو أي طريقة أخرى، كما أن بعض النساء لا يفضلن استخدام الكريمات لازالة الشعر بسبب رائحتها الكريهة، و أكثرهن لا يردن صرف الكثير من المال في جلسات الليزر و علاجات اذابة الشعر كهربائيا و غيرها، و في عملية ازالة الشعر يمكن تقليد الاغريق و المصرين و الرومان في الماضي و استخدام الحجر الخفاف للتخلص منه.

التحضير
يتم البحث عن الحجر الخفاف و هو ليس باهظ في ثمنه، و غالبا يمكن الحصول عليه من الصيدليات أو المتاجر أو من خلال الانترنت، و يمكن معرفة و تمييز الحجر الخفاف عن طريق سطحه المسامي، و هو يكون لونه أسود أو رمادي و خفيف في وزنه كما يوجد أحجار تحتوي على مقابض مطاطية، و يمكن استخدام الحجر الخفاف في أي مكان في الجسم ما عدا الأماكن الحساسة، مثل الابطين و العانة أو أي مكان يحتوي على شعر كثيف، و أكثر مكان يعمل فيه الحجر الخفاف هو القدمين و الذراعين و الكتفين، و أفضل وقت يتكم استخدامه فيه بين جلسات الشمع للمحافظة على عدم وجود الشعر، و يحذر من استخدامه على البشرة المتهيجة أو البشرة الحمراء،و قبل البدء يتم غسل الجسم بالماء الدافيء فاذا كان الشعر رطبعا فسيعمل الحجر الخفاف بشكل أفضل.

استخدام الحجر الخفاف
الأشياء التي يتم احتياجها في ازالة الشعر بواسطة الحجر الخفاف هي الحجر الخفاف و الصابون و يجب ألا يحتوي على أي مواد معطرة، و الماء و لوشن أو كريم للترطيب لا يحتوي أيضا على أي مواد معطرة.

خطوات الاستخدام

اولا في البداية يتم غسل المكان المراد ازالة الشعر منه بواسطة جل استحمام أو أي شيء آخر، بعد ذلك يتم فرك المكان الموجود فيه الشعر الغير مرغوب به بالتبادل، بمعني يتم الفرك في اتجاه عقارب الساعة و أيضا عكسها، و في حالة الشعور بتحسس أو ألم غير محتمل فيتم التوقف عن الاستخدام، و يتجنب استخدام الحجر من الأعلى الى الأسفل حيث أن هذا يتسبب في جروح للبشرة، و يتم البدء من طرف المنطقة المراد ازالة الشعر منها فهذا يتجنب وجود بقع من الشعر المزال في حالة التوقف، و يتم الاستمرار في ازالة الشعر حتى القضاء عليه نهائيا.

ثانيا بعد التخلص من ازالة الشعر يتم غسل المنطقة جيدا بالماء، و بعد هذه العملية تصبح البشرة متحسسة و حمراء نتيجة استخدام الحجر و يمكن استخدام أي مرطب لتهدئة البشرة من التحسس، كما يعمل المرطب على منع البشرة من الاصابة بالجفاف، و يحذر من استخدام المرطبات التي تحتوي على مواد معطرة لانه يساعد في حدوث حساسيةو تهيج للبشرة، و بعد الانتهاء من استخدام الحجر الخفاف يتم تنظيفه جيدا و ازالة الشعر و خلايا الجلد الميتة التي تراكمت عليه، و من ثم يتم الاحتفاظ به نظيفا حتى يكون جاهز الى الاستخدام مرة أخرى، و الحجر الخفاف أيضا يعمل على تقشير البشرة فلا داعي للقلق في حالة نمو الشعر الى الداخل لأنه سوف يعالج هذا، و البشرة بعد استخدامه تصبح بملمس فائق النعومة، حيث ان الحجر الخفاف قام بازالة الطبقة التي تحتوي على الخلاية الميتة و الشعر منها.

ثالثا و نتائج الحجر قد لا تظهر بعد الاستخدام مباشرة فيجب التحلي بالصبر حتى تظهر نتائجه، حيث أن ازالة الشعر بهذه الطريقة هو أمر تدريجي و لكي يتم ملاحظة الفرق، غالبا قد يستغرق من الوقت عدة أيام أو أسابيع، و لاستخدام الحجر الخفاف مرة ثانية في نفس المكان يفضل الانتظار مدة يوم الى ثلاث أيام، حيث أن استخدامه بكثرة في مكان واحد قد يتسبب في حدوث تهيج شديد للبشرة و يفرط في تقشيرها، و يفضل استخدام صابون باستمرار مع الحجر لكن يكون لا يحتوي على العطور، حيث أن استخدام الحجر بدون صابون يؤدي الى حدوث جروح دقيقة في الجسم بشكل كامل، كما يفضل اختيار الحجر الخفاف الذي يحتوي على حواف دائرية، حيث أن الحجر الذي يحتوي على حواف مسننة يتسبب في حدوث جروح دقيقة للبشرة.

معلومات الكاتب

الشيماء يوسف

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *