تطورات الجنين في الاسبوع العاشر للحمل

كتابة: ريهام عبد الناصر آخر تحديث: 28 ديسمبر 2020 , 15:13

الأسبوع العاشر من الأسابيع الأربعين الخاصة بالحمل قد ظهرت ، و أنتي الآن في آخر الثلث الأول من الحمل و هو الثلث الأكثر صعوبة ، و الذي فيه تعانين من العديد من الأعراض التي تجعلك تشعرين بالضيق و الضجر ، مثل الذهاب المتكرر الى الخلاء اما للتبول او التقيؤ ، و كذلك الرغبة الدائمة في النوم و عدم القدرة على الوقوف و غيرها من الاعراض المتعبة و التي تكون في اصعب اوقاتها خلال الفترة الاولى من الحمل .

تتكون المشيمة في الشهور الاولى من الحمل ، و خلال هذه المرحلة ترتفع نسبة الهرمونات بداخلك و ينخفض الضغط بشكل كبير و كذلك ينخفض مستوى السكر في الدم ، كما يجب العلم ان الشهور الاولى في الحمل هى الشهور المصيرية التي تحدد اكتمال الحمل من عدمه ، فهى الفترة الاكثر اضطراباً لذلك يجب الحذر التام و الابتعاد عن جميع الاعمال الشاقة او تناول الادوية بجميع انواعها الا المُصرح بها من قِبل الطبيب ، حتى تجنبي صبغة الشهر لتجنب اي مواد كيميائية قد تصل الى جسمك بشكل مباشر او غير مباشر .

تطورات الجنين في الاسبوع العاشر : هناك العديد من التطورات التي تحدث للجنين في اسبوعك العاشر ، لا يمكنك ملاحظتها لكنها خاصة بتكوين الجنين و منها :

– يصل وزن الجنين الى اربعة جرامات ، و يكون طوله في هذه المرحلة يتراوح من 27 الى 37 ملليمتر .

– تظهر اعضاء جديدة للجنين ، مثل الكبد و المرارة و الطحال ، و ترتفع رأسه للأعلى و تبرز الاسنان للامام ، و بالتالي تطور جسده بشكل كبير

– العضلات تبدأ في التكوين و يبدأ الجنين في التحرك بشكل خفيف و بطئ لا تشعرين به تماماً في هذا التوقيت ، و لن تشعرين به الا بعد مرور شهرين آخرين على الاقل ، و لكن يتمكن الجنين من الحركة بمجرد ان يشعر بتكوين بعض العضلات التي تمكنه من ذلك .

– اما عن قلب الجنين فقد تطور بشكل كبير ، و أصبح تقريباً مكتمل ، لذلك يمكنك مع طبيبك باستخدام الدوبلر او الموجات فوق الصوتية من تضخيم نبضات قلب الجنين و سماعها جيداً .

– في بعض الاحيان يفشل الطبيب من الحصول على صوت نبض الجنين ، لا تتوتري من ذلك فقد يشعر الجنين بالحركات الخارجية ، فيختبئ بخجل في احد زوايا الرحم ، و يبتعد عن مصدر الحركات الخارجية .

الفحوصات الطبية المطلوبة في الاسبوع العاشر من الحمل

1- منذ بداية الاسبوع العاشر و حتى مرور الاسبوع الرابع عشر ، عليكِ بالقيام باختبار شفافية العنق ، و الذي يقوم بالكشف عن اي اضطرابات صبغية او تشوهات جينية قد يولد بها الجنين مثل العيوب الخلقية في القلب و متلازمة داون و غيرها من العيوب و ذلك باستخدام الموجات فوق الصوتية .

2- اختبار الشفافية القفوي : يعتمد هذا الاختبار على قياس حجم الجنين ، و مقارنته بسمك البطانة الشفافة التي تتواجد في المنطقة الخلفية للجنين و الذي يحتوي بداخله على سائل الرقبة الليمفاوي ، و هذا الاختبار يستخدم هذه النسبة بالاضافة الى عمر المرأة الحامل ، ليقوم بالكشف عن اي عيوب خلقية او طفرات جينية و اضطرابات في الكروموسومات الخاصة بالتكوين الجيني للجنين .

بعض النصائح الهامة : نذكرك مرة اخرى ، انتي في الشهور الاولى المصيرية من الحمل ، و التي يجب فيها الحذر التام من تناول الادوية تحت اي مسمى ، الا بعد العودة الى الطبيب المتخصص و استشارته في امكانية استخدام بعض الادوية خلال هذه الفترة ، يجب ايضاً الابتعاد التام عن التدخين و الكحوليات ، و الابتعاد عن الحيوانات و التعامل معها لتجنب انتقال اي نوع من انواع العدوى ، و خاصةً تجنب الفيورس المنتشر بين الحيوانات و هو فيروس التوكسوبلازما و الذي بدوره يشكل الخطر الاكبر على اكتمال الحمل

 

إشترك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى