ضرورة خلع الأسنان قبل التقويم

كتابة: ريهام عبد الناصر آخر تحديث: 31 أكتوبر 2017 , 02:15

هناك بعض الحالات التي يتطلب فيها الأمر خلع الأسنان قبل التقويم بسبب وجود تراكب في الأسنان و تزاحمها، و الذي يحدد ذلك طبيب أخصائي التقويم، و يتم ذلك للوصول إلى شكل جمالي للأسنان، و هناك تقنيات جديدة في تقويم الأسنان لا يحتاج فيها الأمر إلى خلع الأسنان.

الحالات التي تحتاج إلى خلع الأسنان : هناك الكثير ممن يعتبر أمر خلع الأسنان شيء اعتيادي، و لكنه لا يمكنه الاستمتاع بطعامه و أيضا بمظهره العام، و تتعدد الأسباب التي تؤدي إلى خلع الأسنان و أهمها:

التسوس: عندما يصل التسوس إلى أعماق السن، فهذا التسوس يعمل على هدم بنية السن لدرجة لا يجدي نفعا معه غير الخلع .

الالتهابات: و تعمل هذه الالتهابات على إتلاف أجزاء كبيرة من السن و أيضا تتلف العظم الذي يحيط بالأسنان.

تزاحم الأسنان : عندما يكون هناك تزاحم و تراكب لجميع الإسنان داخل الفم فيتم خلع أحدهم أو بعضهم لعلاج الأسنان عن طريق التقويم.

الأسنان التي بها انحصار: الكثير من الأطباء يوصي بخلع الأسنان التي تكون مغروزة بين سن و عظم الفك و قد يظهر منها جزء صغير في الفم، وقد تتجمع بكتيريا الفم على هذه الأجزاء و تسبب الالتهابات و الأورام، و السيئ في الأمر ان هذه الأسنان المغروزة تستمر في النمو لتخترق أنسجة اللثة، وأيضا تسبب تلف جذور الاسنان المجاورة، فخلع الأسنان في مثل هذه الحالات يؤدي إلى تجنب الإصابة بالالتهابات و المشاكل المختلفة .

تقويم الأسنان : يستخدم تقويم الأسنان في الحالات التي يكون بها الأسنان مزدحمة، و يقوم التقويم على الضغط الخفيف على الأسنان ويكون هذا الضغط متواصل لمدة طويلة، و أخصائي تقويم الأسنان هو الذي يستطيع ان يعرف إذا حالتك قد تحتاج التقويم أم لا، حيث يقوم الطبيب بأخذ أشعة للأسنان و الفكين ، و بعدها يستطيع أن يضع خطة للعلاج و هل سيتطلب الأمر تقويم الأسنان أم لا ، هناك بعض الحالات البسيطة التي يتطلب فيها التقويم المتحرك، و في حالات أخرى يحتاج الأمر إلى تقويم الأسنان ثم عملية جراحية، و في كثير من الأحيان تحتاج الأسنان إلى تقويم ثابت.

مميزات التقنية الجديدة لتقويم الأسنان
– لا يحتاج المريض خلع الاسنان في الكثير من الحالات.
–  لا يتطلب الأمر تركيب أجهزة مساعدة حتى يتم توسيع الفك
– قد يلائم جميع الفئات العمرية ( كبار و صغار).

– قد يحافظ على نظافة الأسنان و اللثة بسبب عدم وجود مطاط كما يوجد في التقويم التقليدي مما يعمل على عدم تراكم بقايا الطعام و البلاك، فهذه التقنية تعتمد على تقنية التثبيت الذاتي.

– عدم وجود ألم لأنه ليس هناك ضغط شديد على الأسلاك.

– فترة العلاج قصيرة عن التقويم العادي حيث تستغرق 40% عن التقويم العادي.

مدة تقويم الأسنان : يعتمد تقويم الأسنان على حسب حالة الأسنان و أيضا اللثة، بالإضافة إلى المسافة التي يجب ان تتحرك بها الأسنان، و انتظام المريض بالمواعيد الذي يحددها الطبيب المختص، و الوقت الذي يحتاجه المريض للتقويم قد يختلف من شخص لآخر، و في كثير من الحالات يأخذ علاج التقويم من سنة إلى أربع سنوات.

مراجعة أخصائي تقويم الأسنان : معظم الأطباء المتخصصون في تقويم الأسنان يرون مرضاهم مرة في الشهر، و في خلال هذه الزيارة يقوم الأخصائي بشد الأسلاك وتبديلها إذا لزم الأمر، و يقوم بالتأكد من ان التقويم يقوم بالضغط المناسب حتى تتحرك الأسنان لموقعها الجديد ، وقد يسبب التقويم بعض الألم ولكن في مثل هذه الحالات يتناول المريض مسكنات لتخفيف الالم.

العمر المناسب لتقويم الأسنان : ليس هناك عمر محدد للتقويم فالصغير والكبير يمكنه الاستفادة من التقويم، ولكن الفرق بين الكبير والصغير ان العظم الذي يحيط بأسنان الكبير اصلب لذلك يستغرق علاج تقويم الأسنان عند الكبار وقت أطول من تقويم الأسنان عند الصغار

في النهاية يقوم الطبيب بتنظيف الأسنان بعد إزالة التقويم و اخذ أشعة جديدة لمقارنتها مع الأشعة القديمة قبل التقويم،و إعطاء المريض تقويم متحرك لمدة ستة أشهر و لكنه يلبسه بصورة دائمة، و لكن بعد انتهاء المدة يلبس في وقت النوم  او على حسب الحالة المرضية ويقوم الطبيب المختص بتحديدها.

‫2 تعليقات

  1. اريد وضع مقوم الاسنان والطبيب نصحني بخلع الضرسين اللذان بجانب الانياب هل من الاحسن خلعها ام ضرسي العقل افضل

  2. لو سمحت انا عندى بروزة أسنان ورحت للدكتور قالى لازم نخلع سنتين لى هم الانابين الكلام دة صح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق