هل هناك اضرار من لف الطفل حديث الولادة ؟

توارثت النساء الكثير من العادات والتقاليد منذ القدم خاصة التي تهدف إلى الرعاية بالأطفال الصغار خاصة الأطفال حديثي الولادة ومن بين تلك العادات هي ربط الطفل الرضيع من خلال لفه بعدة طبقات على البطن حتى يصبح الطفل أكثر تماسكا نظرا لعدة قدرة الأطفال الصغار على التحكم في أنفسهم كما يعمل الأمر بشكل كبير على تهدئة الرضيع بشكل كبير.

ارتباط لف الطفل بإحساسه أنه مازال في الرحم :
نظرا لكون تلك الربطة تشبه لحد كبير رحم الأم مما سيعطي الطفل إحساس بالأمان وأنه لا يزال في رحم الأم ولكن لابد من الأخذ في الاعتبار على أن ليس كل العادات المتوارثة صحيحة لحد كبير.

فمن تلك العادات ما يضر بالطفل نظرا لما قد أثبتته التجارب التي قد أقدم عليها الأطباء في طب الأطفال ولكن من الممكن أن يتم إتباع العديد من النصائح لكي نتجنب حدوث المزيد من المضاعفات للأطفال نتيجة للعادات السيئة التي يقدم عليها الأمهات.

أضرار لف الطفل حديث الولادة :
يرى العديد من أطباء الأطفال أن ضرر لف الطفل أكثر بكثير من نفعه ولا ينصحون الأمهات بتلك العادة الخاطئة التي من الممكن تضر بالجسم حيث أن لف الطفل حديث الولادة من الممكن أن تسبب له مشاكل عدة والتي من بينها :
1-  حدوث إعاقة في حركة الطفل وعملية النمو الطبيعية له.
2-  حدوث إعاقة أيضا للطفل خاصة في التخلص من الفضلات وعملية الإخراج.
3-  كما يقلل بكثير حركة تفاعل الطفل مع المحيط الخارجي له
والجدير بالذكر فان تلك العادة المتوارثة ترجع للأجداد ونصائح الأمهات لبناتهن بضرورة لف الطفل وانه إلى الآن لا يوجد أي دليل علمي على أهمية تلك اللفه، وقد أكد الأطباء على ضرورة عدم وضعها أو الالتفات للمقولات المأثورة عن تلك الوضعية التي سوف تضر بشكل كبير بالطفل الصغير والتي من الممكن أن تحدث له تشوهات وإعاقة في الحركة فضلا عن عدم تفاعله بالبيئة التي تحيط به.

 الطريقة الصحيحة للف الطفل حديث الولادة :
1-  لابد من لف الطفل بالطريقة الصحيحة التي يخبرك بها طبيب الأطفال لعدم حدوث تشوهات في مفاصل الطفل حيث أن اللف السليم لا يجب أن يكون ضيقا على أرجل الطفل حيث لابد من اتباع طريقة معينة في اللف حيث يصبح بعدها الطفل حر الحركة وغير مقيد على الإطلاق بحيث يتمكن الطفل من ثني رجليه بشكل طبيعي وبالتالي سوف يساعد في نمو الطفل بشكل طبيعي.

2-  ضرورة لف الطفل في بطانية معتدلة السماكة بحيث لا تسبب له حدوث درجة حرارة عالية مع ضرورة متابعة درجة الحرارة الخاصة به بشكل مستمر.

3- عند القيام بلف الطفل بالطريقة الصحيحة لابد من عدم وضع الطفل على بطنه نظرا لعدم قدرة الطفل على التحرك كما أن أحد أهم الأسباب التي تؤدي للموت المفاجئ عند الأطفال هو كثرة نوم الطفل على بطنه وهذا وفقا للتقارير الطبية الأخيرة في طب الأطفال.

4-  الابتعاد تماما عن لف الطفل طوال اليوم فلابد من تحرير الطفل خلال ساعات من النهار ليصبح خلالها أكثر حرية وحركة مما يساعد بشكل كبير في نمو الطفل.

5-  أما عن الفترة الطبيعية التي من الممكن أن تقوم الأم خلالها بلف الطفل ولكن مع ضرورة أن تكون اللفه هي الطبيعية وفقا لتعليمات طبيب الأطفال المعالج فالبعض يري أنه من الممكن أن يتم لف الطفل حتى الشهر الأول من حياته والآخرين يرون انه من الممكن أن تزيد تلك الفترة حتى عمر ثلاثة شهور ولكن هذا يتوقف على الحالة الصحية للطفل ومناعته وقدراته.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *