أنواع الهلاوس البصرية و أسباب الإصابة بها

- -

الهلاوس هي الشعور بأشياء غير موجودة ، و هناك العديد من أنواع الهلاوس ، و التي ترجع للهلاوس البصرية أو الهلاوس السمعية ، و تتسم برؤية بعض الأشياء أثناء اليقظة ، و بشكل واضح في حين عدم وجود هذه الأشياء .

مفهوم الهلاوس
– الهلاوس هي تلك الأعراض التي ترتبط ببعض أنواع الأمراض أو أنواع المخدرات ، و التي تتسم برؤية أشياء و تصديق وجودها و الوعي بها بشكل كبير ، في حين عدم وجود هذه الأشياء على أرض الواقع .

– هذا في حين أن الفرق بين الهلاوس و الأحلام ، هي أن الأحلام تحدث في اللاوعي ، أما الهلاوس فتصاحب الإنسان في كامل وعيه و يقظته .

– أما عن الفرق بين الهلاوي و الوهم ، هي أن الوهم هو عبارة عن احساس مشوه ، أو تفسير لبعض الأشياء بشكل خاطئ بالمعنى الأدق ، عبارة عن تخيل مشوه و يمكن للإنسان تمييز أنه يشعر بوهم ، في حين أن الهلاوس يشعر الإنسان و كأنها جزء من واقعه .

– كافة هذه المشاعر تحدث للإنسان دون أي تدخل منه ، أما عن أشكال الهلوسة فتتبع كافة حواس الإنسان ، فهناك العديد من الهلاوس البصرية و الشمية و السمعية و الذوقية و النفسية ، بل و الشعور بالألم و الحرارة و التوازن ، من الممكن أن يشمل أعراض الهلاوس .

– هناك بعض من الناس يصابون بالهلوسة بشكل بسيط ، مثل سماع أصوات خافتة أو رؤية بعض الهلاوس ، في الفترة الانتقالية بين النوم و اليقظة ، و هذا الأمر يرتبط ربما بالحالة النفسية أو قلة النوم .

أنواع الهلاوس البصرية
الهلوسة البصرية هي الأقل انتشارا إذا تمت مقارنتها بالإصابة بالهلاوس السمعية ، و غالبا ترافق بعض الأمراض و منها الذهان و الهذيان و بعض أنواع الصرع ، و كذلك بعض الأمراض العضوية التي ترتبط بالمخ ، و من أهمها الإصابة ببؤرة دماغية ، هذا إلى جانب أنه أحد أهم الأعراض المبكرة للفصام الحاد .

هلوسة الهبناكوكية
و غالبا تحدث هذه الهلوسة للإنسان قبل أن ينام ، و يصاب بها عدد كبير من الناس ، و هذه الأنواع من الهلوسة تصيب الفرد لفترة من بضع ثواني حتى بضع دقائق ، و لا يرتبط هذا النوع من الهلاوس بأي مرض نفسي أو عقلي ، و أغلب المصابين بهذا النوع من الهلاوس من يزداد نومهم في فترة النهار نتيجة العمل أو المدرسة ، مما يؤدي إلى خلل بسيط في عنق الدماغ ، و هو من الحالات النادرة في العالم .

متلازمة جارلز بونيت
و هذه المتلازمة هي واحدة من أهم أنواع الهلاوس البصرية التي تصيب المكفوفين ، حيث أن الشخص الكفيف قد يصاب ببعض الهلاوس البصرية ، أو الصور المشوشة أثناء حركة جفنيه ، و هذا النوع من الهلاوس ليس له علاقة بمستوى الاضاءة ، التي يتعرض لها المريض فقد يرى هذه الهلاوس في فترة الليل أو النهار ، كما أنه لا يسبب قلق لأن أغلب المرضى به على دراية أنها هلاوس بصرية فقط .

الهلاوس الحسية
و هذه الهلاوس في الغالب تنتج عن الإدمان و بشكل خاص إدمان مادة الكوكايين ، حيث يشعر المريض في البداية بالضغط على جزء من جلده أو أعضائه ، أو أنه يشعر و كأن سرب من الحشرات يسري فوق جلده ، و عند النظر إلى هذا المكان يرى هلاوس بصرية تؤكد له مشاعره .

تفسيرات علمية للهلاوس البصرية
قدمت العديد من الأبحاث و النظريات حول تفسير الهلوسة ، و قد ذهبت بعضها إلى أن اللاوعي يرسل صورا للوعي ، و هذه الصور يتم تفسيرها على شكل هلاوس ، و غالبا يرجع هذا الأمر إلى خلل وظيفي في عمل الدماغ ، و البعض قد يصاب بهذا الأمر نتيجة لخلل في النواقل العصبية المعروفة بالدوبامين .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

rovy

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *