الكويت تشارك في مهرجان الشيخ زايد التراثي 2017

تشارك الكويت بحوالي 14 مهنة حرفية وتراثية وتجارية في مهرجان الشيخ زايد التراثي لعام 2017، والذي يقام في مدينة الوثبة بأبو ظبي، وهذا بحسب ما أكده سلمان بولند مراقب المتاحف في المجلس الكويتي الوطني للثقافة .

مهرجان الشيخ زايد التراثي
ينطلق مهرجان الشيخ زايد التراثي لعام 2017، بالتزامن مع عام زايد، ويستمر المهرجان من 1 ديسمبر 2017، حتى 27 يناير 2018، ويوضح المهرجان مدى اهتمام المرحوم الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بالتراث الإماراتي على وجه الخصوص، والعالمي على وجه العموم، حيث أن الزوار في المهرجان يستمتعون برؤية الفن الإماراتي والفنون العالمية الأخرى، عن طريق العرض الحي من خلال مجموعة من الأجنحة والفعاليات .

ويقام المهرجان تحت رعاية سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان حاكم الدولة الاماراتية، بدعم وتوجيهات من سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبإشراف مباشر من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير شئون الرئاسة، وكذلك بمتابعة من معالي الشيخ سلطان بن حمد آل نهيان مستشار رئيس الدولة ورئيس اتحاد سباقات الهجن، وهو رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان .

فعاليات المهرجان
يقدم المهرجان مجموعة من الفعاليات الرئيسية والأنشطة التراثية والثقافية وهم : مسيرة الاتحاد : التي تضم آلاف من أبناء القبائل من كل الإمارات للاحتفال باليوم الوطني، وتعبيرا من الشعب بحب الوطن، وفعالية الوثبة كستم شو للسيارات، وهي فعالية مخصصة لمحبي السيارات تقام يوميا في فترة المهرجان ف الساعة الثالثة عصرا حتى العاشرة مساءا، في ساحة الوثبة كاستم شو، وتضم أربع فعاليات رئيسية هم : بناء السيارات الكلاسيكية، خبراء تعديل السيارات من خارج الدولة، السيارات من غير سائق عن طريق التحكم عن بعد، وتزويد المحركات أمام الجمهور .

وكذلك يضم المهرجان عروض نافورة الإمارات والليزر، وهي عبارة عن عروض مائية ضوئية، حيث أنها صممت لكي تناسب كافة المعزوفات الموسيقية والأغاني الوطنية التي يتم إطلاقها، وهي تقام يوميا كل نصف ساعة من الساعة الرابعة عصرا، وتبدأ في منتصف فترة المهرجان، وعروض الألعاب النارية، وهي عبارة عن احتفاليات مبهرة للألعاب النارية، حيث أنها تزين السماء أثناء انطلاق الأغاني الوطنية، وتقام خلف المنصة الرئيسية أيام الخميس والجمعة والسبت، في الساعة 7.45 مساءا .

وأخيرا مسيرة التراث العالمي، وهي عبارة عن مسيرة كبيرة، تقام يوميا، تضم الفرق الفلكلورية المختلفة، التي تحيي المهرجان بأهازيج تراثية شعبية من مختلف أنحاء العالم، وهي يقام في ساحات المهرجان يوميا في السابعة مساءا، كما يقدم المهرجان مجموعة من المسابقات وهم : مسابقة أنواع التمور، ومسابقة الطبخ الشعبي، ومسابقة الحلاب، ومسابقات طرح القعود، وسحوبات مهرجان الشيخ منصور بن زايد العالمي، وسحوبات ومسابقات مسرح الإمارات، وسحوبات ومسابقات إذاعة أبو ظبي .

المشاركة الكويتية في مهرجان الشيخ زايد التراثي 2017
تشارك الكويت في مهرجان الشيخ زايد التراثي بحوالي 14 حرفة تراثية وتجارية مختلفة، والهدف من مشاركة الكويت هو إبراز التراث الكويتي للعالم، وما يتميز به من حرف ومهارات وصناعات متنوعة، وكذلك لتوثيق العلاقات بين الكويت والإمارات، والعلاقات بين الكويت والدول العربية والأجنبية الأخرى المشاركة في المهرجان .

أنواع الحرف الكويتية المشاركة في المهرجان
أوضح سلمان بولند أن الكويت تشارك بعدد متنوع من الحرف وهم : صناعة السفن، الطرق على النحاس، الحفر على الخشب، الصندوق المبيت، العصا الخيزران، العطور، العباءات النسائية والرجالية ( البشوت )، الفنون التشكيلية، والآلات الموسيقية النادرة ( البشتختة )، وأوضح بولند أن هناك 30 دولة أخرى تشارك في المهرجان، حيث يضم المهرجان نحو 20 معرض تفاعلي، و24 حي تراثي تقليدي، وحوالي 500 محل يتم عرض هذه المنتجات التراثية فيهم، هذا بالإضافة إلى عدد من المطاعم الشعبية والأجنبية .

ويشارك في المهرجان الفنان التشكيلي الكويتي فاضل الرئيس، حيث يشارك بلوحاته ورسوماته الفنية، وكذلك تشكيلاته في الخط العربي، وتعد مشاركته في المهرجان هي المشاركة الثانية، حيث أوضح أن المشاركة في هذا المهرجان تعد فرصة ممتازة للالتقاء بالفنانين العرب والأجانب لتبادل الثقافة والخبرة معهم، والاطلاع على أعمالهم التي يشاركون بها، ويقام المهرجان تحت شعار ” أرض الإمارات ملتقى الحضارات “، وبدوره أكد مهدي القطان أحد أصحاب المحلات الكويتية للعباءات الرجالية، أن نسبة الإقبال على المنتجات الكويتية في المهرجان تعد نسبة جيدة جدا، وتزداد تدريجيا كل يوم .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *