فوائد الفجل في علاج النقرس

- -

الفجل في حمية النقرس
يحدث النقرس عندما تزيد نسبة بلورات حمض اليوريك في المفاصل أو الأنسجة الرخوة، وهو ما يؤدي إلى التهاب المفاصل، والمعاناة من آلام شديدة وتورم بها، وتصبح أكثر خشونة وصلابة، والبورينات هي المواد الطبيعية التي يمكن الحصول عليها من المواد الطبيعية في معظم الأغذية وهي موجودة أيضا في بعض الأطعمة أكثر بكثير من أي أطعمة أخرى

إذا فإن البيورين يتراكم بكميات مفرطة في الجسم وهو ما يؤدي إلى رفع مستوى حمض اليوريك في الجسم، لأن حمض اليوريك هز تبلور الأحماض الدهنية الزائدة التي بدورها تزيد من حالة النقرس العامة .

الفجل والنقرس
إذا كنت تعاني من النقرس وزيادة معدلات حمض اليوريك في الجسم فعليك تجنب الأطعمة التي تحتوي على مستويات عالية من البيورين، وتناول الأطعمة ذات المعدل المنخفض من البيورين والتي تساعد الكلى في إزالة حمض اليوريك الزائد من الدم، ويمنع من تشكيل بلورات حمض اليوريك، والفجل هو من الأغذية الموصي بها لمرضى النقرس، لما يحتوي عليه من فوائد مذهلة لعلاج النقرس والوقاية منه، ومن هذه الفوائد :

غذاء منخفض البيورين: الفجل واحد من الخضروات التي يتم تجاهلها على الرغم من خصائصه الشفائية الرائعة، فهو ملئ بالفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، وهناك أنواع عديدة من الفجل يمكن الاختيار بينها، وهذه الأنواع هي:

– الفجل الأبيض: وهو الفجل الصغير والمستدير، والأبيض اللون سواء من الداخل أو الخارج، ويمكن تناوله كغذاء أو كعصير.

– الفجل ذو الذيل : من أنواع الفجل التي يمكن زراعتها في المنزل، ويتحمل الطقس الحار، كما أنه مقاوم للآفات ويحمل أيضا فوائد علاجية مهمة

– الفجل الفرنسي : وهو من الأنواع اللذيذة جدا ويمكن تناوله مطبوخا أو نيئا ، كما أنه ذو رائحة نفاذة .

– الفجل الأبيض الكبير: وهو أيضا من أقوي الأنواع، ويصل حجمه إلى 18 بوصة طويله وقطره 3 بوصات
فببساطة يمكن اعتبار الفجل من أهم الخضروات لمرضى النقرس، لأن البيورين به منخفض، فلا يمكنه أبدا أن يزيد من نسبة انتاج حمض اليوريك بالجسم، ولا يؤدي إلى التهاب المفاصل، مما يجعله مهاجم قوي لمرض النقرس .

الفوائد الصحية للفجل
كما ذكرنا فإن الفجل غذاء منخفض البيورين، ومفيد جدا في مقاومة مرض النقرس، للدور المهم الذي يلعبه في صحة الكلى، فالكلى تلعب دور مهم في التخلص من السموم الموجودة في الجسم، وفي حال وجود بيورين زائد في الجسم فإن الكلى تحاول التخلص منه وبالتالي لم تستطع القيام بذلك، مما يعطي الفرصة لتشكيل حمض اليوريك الزائد في الجسم، مما يؤدي إلى فشل الكلى في القيام بمهمتها .

كما أن الفجل مهم جدا في تنظيف الكلى، ويمنع من تكوين حصى الكلى وأيضا حصى المرارة، وبالتالي فإنه يحسن من الصحة العامة للكلى ليجعلها أكثر فعالية للقيام بمهمتها في إزالة السموم، فالفجل من الأغذية المفيدة جدا في علاج أمراض المرارة والكلى، وله الكثير من الفوائد الأخرى والتي منها:

– الفجل مصدر قوي لفيتامين سي.
– يساعد في تنظيم ضغط الدم، ويحد أيضا من التهاب الشعب الهوائية والربو.
– يحتوي الفجل على مجموعة من الفيتامينات والمعادن المهمة لصحة القلب والأوعية الدموية.
– كما انه يقلل من نسب الكولسترول العالية، وينظم السكر في الدم.
– يساعد في مكافحة أنواع السرطان.

كيف يمكن الاستفادة من الفجل لمرضى النقرس ؟
هناك العديد من الطرق المستخدمة في اعداد الفجل، والتمتع بفوائده الصحية والغذائية، ولكن الطريقة الأسهل والأفضل لتناول الفجل هو تناوله خاما، كإضافته للسلطة ، أو تناوله بجانب الخضروات كالخس والهندباء

كما أن الفجل من أكثر الأغذية التي يمكن زراعتها في حديقة المنزل، للاستفادة القصوى من فوائده، فليس من الصعب الحصول عليه، لذلك فإن كنت مريض نقرس لابد من تضمين الفجل في نظامك الغذائي .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

aya

(1) Reader Comment

  1. عمركردي
    2018-03-18 at 17:09

    موضوع ممتاز

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *