لمحات من حياة الفنان الأمريكي فين ديزل

فين ديزيل Vin Diesel  أو مارك سينكليرفنسنت  ، هو ممثل ، مخرج ومنتج أمريكي ، ولد في نيويورك 1967م ، وتمكن من دخول عالم السينما وهوليود ، بعد مشاركته في فيلمه الشهير “إنقاذ  الجندي ريان” ، الذي أخرجه “ستيفن سبيلبرغ” المخرج الكبير ، حيث قام بتمثيل دور الجندي “كابرازو” في هذه الفبلم 1998م .

لمحات من حياة الفنان فين ديزيل :

– في سن السابعة من عمره دخل عالم المنصة لأول مرة ، وذلك في “مسرح من أجل مدينة نيويورك ” ، التي تم إنتاجها في “جيرينويتش فيليج” ، وارتبطت أعماله بالمسرح حتى أكمل دراسته الثانوية ، وقام بعدها بالتسجيل في كلية “هنتر ” في نيويورك .

– في هذه المرحلة من عمره كان يكتب بعض الفقرات التمثيلية ، وبدأ إسمه يرتبط بالسينما مع بداية التسعينات ، وفيلمه الأول كان “سترايس” أو “الشرود” ، وتدور الأحداث الدرامية لقصة هذا الفيلم عن شاب قائد عصابة يغرم بفتاة ترشده إلى الصواب وتساعده على الخروج من هذا العالم الإجرامي ، واحتل هذا الفيلم المركز الأول في مسابقة “أفلام سندنس فيستيفال ” عام 1997م ، ومن هنا ارتبط بعقد عمل مع شبكة “تليفزيون الموسيقى الشهيرة” إم تي في ، لعمل مسلسل تليفزيوني كإمتداد لفيلمه “سترايس” .

– شارك ديزيل في الفيلم الكرتوني “Iron Giant” أو “العملاق الحديدي ” خلال صوته عام 1999م ، بعد نجاح فيلمه سبيلبرغ ، وبعدها دخل عالم الإنتاج والتمثيل ، فأخرج فيلم “بويلر روم” الذي تدور قصه عن عالم البورصة ونجاحاته ، ثم مثل فيلم “بيتش بلاك” وقام بإخراجه أيضا عام 2000م وهي قصة من الخيال العلمي عن إنسان يمكنه الرؤية في الظلام ويحارب كائنات فضائية في أحد الكواكب بعيدا عن الأرض .

– ثم دخل عالم السينما بفيلمه الجديد “فاست آند فيريوس” ، وكانت قصته تحكي عن سائق محترف يتولى قيادة عصابة تقوم بأعمال السطو مستخدمين مهاراتهم في قيادة السيارات ، ولكن هذا الفيلم أحدث ضجة كبيرة بسبب قيام الكثير من الشباب محاولة تقليد حركاته مما أدي إلى الكثير من حوادث السير الخطيرة والمميتة ، ويقال أن هذا الفيلم حصد أكثر من 40 مليون دولار في الأسبوع الأول من عرضه ، وكان هذا سببا لشهرة ونجومية ديزيل .

– ثم مثل بعدها فيلم الإثارة “تريبل إكس” الذي يحكي عن مغامر مشهور يدعى “زاندر كيدج” ، يقوم بمجازفات غير قانونية ، كما تستعين به المخابرات الأمريكية لكشف أحد المخططات السرية لعصابة سرية تنوي استخدام أسلحة بيولوجية خطيرة لضرب العالم ، وكان لهذا الفيلم نجاح هائل مثل سابقه وجنى الكثير من الأرباح أيضا .

– ومازالت مسيرته الفنية مستمرة ، ومن أفلامه التي أحدثت ضجة كبيرة “ريديك” الذي يدور في إطار خيال علمي عن سلالات غريبة وسحرية وحرب الكواكب ، وفي عام 2015 ، كان فيلمه “السرعة والغضب الجزء السابع .

– أما بالنسبة لحياته الشخصية فهذه وجهة نظره : “أنا لا احبذ الظهور على غلاف مجلة مثل بعض الجهات والاشخاص الأخرين انا اؤمن بنفس الفكرة التي يقتنع بها هاريسون فورد، مارلون براندو وروبرت دي نيرو، آل باتشينو… فهم رمز من الصمت. “

بعض المعلومات التي لا يعلمها الكثير عن فين ديزيل :
– الإسم الحقيقي له هو “مارك فينسينت” ، فلجأ إلى تغيير اسمه وعمره 17 عام ، وكان يعمل حارسا في ملهى تونيل الليلي بمدينة نيويورك .

– لدى ديزيل أخ توأم فلديه شقيق اسمه “بول فينسنت” ، على الرغم من التشابه بينهما ، فهو لا يشبه فين ديزيل في حركاته ، ويعمل بول محرر مونتاج للأفلام .

– يغني الراب يعشق ديزيل الراب ويغنيه باسمه الحقيقي ، وكانت لديه محاولة بائسة لغناء أغنية see you again لصديقه الراحل بول ووكر .

– قام بتأسيس 3 شركات إنتاج ، أولها شركة للإنتاج السينمائي One Race Films  ، والثانية للإنتاج الموسيقي Race Track Records  ، والأخيرة شركة لألعاب الفيديو Tigon Studios .

– لديه 3 أطفال ، وهم هانيا ، بولين وفينسينت ، وهو حريص على التكتم على حياته الشخصية والعائلية ، كما ذكرنا من قبل .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *