الفرق بين المؤرخ و الباحث

المؤرخ: هو شخص يقوم  بدارسة التاريخ وأحداثه، ويهتم بكل التفاصيل التاريخية الصغير ويعمل على تدوين كتابة الأحداث التاريخية وتحليله بطريقة محايدة دون أن يظهر تحيزه اتجاه طرف بعينه، ويهتم بسرد منهجي ويعمل على تسليط الضوء على كل التفاصيل والأحداث التي وقعت في الماضي، وقد تحول دراسة التاريخ إلى مهنة في نهاية القرن التاسع عشر وأصبح لها معاير خاصة.

مهمة المؤرخ:
– مهمة المؤرخ الرئيسية يتمثل في دراسة التاريخ في كافة فتراته، والعمل على التأكد من الحقائق التاريخية والكشف عن مدى صحتها ودقتها، وذلك عن طريق القيام بعدة أبحاث، وأن يعمل على فهم واستيعاب واستنباط كل الأحداث من المصدر التاريخي، وعمل مقارنات بين بعض الأحداث التي حدثت في الماضي ونظيرتها في الحاضر، ولا يتوقف مهمة المؤرخ في سرد الأحداث الماضية فقط بل أن يهتم بتفسير الأحداث ويأخذ القاريء بأسلوبه الإبداعي إلى الزمن التاريخي الذي يكتب عنه.

شروط مهنة المؤرخ التاريخي:
– يعتبر الشرط الرئيسي للمؤرخ التاريخي أن يكون له موقف محايد اتجاه كافة الأحداث التاريخية من مواقف سياسية أو مواقف فكرية أو مواقف دينية أو عقائدية.

– أن لا يهتم المؤرخ التاريخي بدراسة تاريخ أمة معينة أو دراسة فترة تاريخية معينة، ولكن عليه أن يهتم بكافة الأحداث التاريخية للتاريخ الإنساني.

– أن يقوم المؤرخ بدراسة وتحليل الأحداث التاريخية، ويقوم بفهمها واستيعابها ثم يقوم بتدوينها بطريقة علمية تابعة لمنهج معين وصارم.

من أشهر المؤرخين:
الطبري.
– ابن كثير.
ابن خلدون.
– الذهبي.
– هيرودوت.
– ابن الأثير.
– ابن واصل.
– ابن الشماع.
– ويل ديورانت.
– توني جدت.
-عبد العزيز الرشيد الكويتي.
– محمود الكاشغري.
-عبد الرحمن بن عبد الحكم.

الباحث: هو شخص يقوم بعمل بحث لدراسة شيء معين، ثم يقوم بكتابة البحث وعرضه للاستفادة منه، ويعمل الباحث على تطوير الجوانب العلمية لإثبات دراسة معينة، ويعمل مجال البحث العلمي  على تطور المجتمع، وتعتبر مهنة الباحث العلمي من المهن المنتشرة في الجامعات العلمية، ومراكز البحث العلمي.

صفات الباحث العلمي :
– قدرة الباحث على الصبر أثناء البحث عن مصدر للمعلومات، وقدرته على جمع المعلومات المناسبة والعمل على تحليلها وفهم كل جوانبها وتفسيرها، وأن يعمل على تنظيم وترتيب البحث، وأن يكون الباحث شخص منظم في كافة مراحل عمل البحث.

– أن يكون شخصية محبة للقراءة والبحث العلمي، وأن يهتم بالبحث في مجال معين، ويكون لديه الرغبة الشخصية في البحث عن موضوع البحث، ويكون لديه المرونة الكافية في البحث، أن يهتم الباحث بالمشاركة العلمية ويكون لديه الرغبة في العمل الجماعي ويستطيع العل ضمن فريق بإخلاص ومثابرة حتى يحقق النتائج المرجوة من البحث العلمي، أن يبدأ موضوع البحث من حدث انتهى الآخرين.

– أن يعمل الباحث على ايصال المعلومات التي توصل إليها من خلال بحثه، بطريقة موضوعية ومبسطة، ويستطيع القارئ فهم كتاباته وأبحاثه العلمية دون الاجتهاد الخاطئ وشرح معلومات لا تخص موضوع البحث ولا تعبر عنه، كما يجب أن يتسم  الباحث بالأمانة العلمية، وألا يقوم ينسب أي نص إلى نفسه وأن يذكر مصدر البحث ،وأن يقوم بذكر  من قاموا بشاركته في عمل البحث.

الفرق بين المؤرخ والباحث:
على الرغم من أن كل من الباحث والمؤرخ يتخذ نفس أسلوب البحث والتدوين إلا أن هناك اختلاف كبير بينهما، فالمؤرخ يهتم فقط في دراسة الجانب التاريخي وكل الأحداث التاريخية، بينما الباحث فهو يهتم بدراسة مجال علمي معين، ويحاول عمل دراسة جديدة أو يؤكد نظرية أو ينفي أخرى، بينما المؤرخ  لا يأتي بعلم جديد ولكنه يقدم أحداث تاريخية ويقوم بتدوينها بأسلوبه .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *