صعوبات النوم عند البالغين المصابين بفرط الحركة

- -

مرض فرط الحركة من أهم الأمراض النفسية الشائعة التي تؤثر على الكبار و الصغار ، و تسبب العديد من المشاكل الصحية و من بينها صعوبات النوم .

اضطراب فرط الحركة و ضعف الانتباه
و هذا الاضطراب هو أحد أنواع الاضطرابات النفسية الشائعة عند الأطفال و البالغين ، و قد ينتج عن هذا الاضطراب عدد من الأعراض المختلفة ، و التي تتمثل في صعوبة إيقاف الدماغ عن التفكير و كذلك صعوبات النوم ، فالجميع يريد الحصول على ليلة نوم جيدة ، و لكن عندما يكون لديك اضطراب نقص الانتباه و فرط النشاط ، يمكن هذا أن يكون تحديًا ، غالبًا ما تكون مشكلات النوم مترافقة مع اضطراب فرط الحركة و نقص الانتباه ، و عندما لا تنام بشكل جيد ، يمكنك الحصول على المزيد من المشاكل التي تخص التركيز .

ما الذي يسبب مشاكل النوم ؟
– أولا لابد من العمل مع طبيبك لإيجاد و معالجة أي مشكلة خارج اضطراب فرط الحركة و نقص الانتباه ، و الذي قد يكون وراء مشاكل نومك ، هذا يمكننا من استبعاد الأمراض و المشاكل مثل عادات النوم غير الصحية ، و منها توقف التنفس أثناء النوم  أو الأرق أو الشخير .

– في بعض الأحيان يمكن أن تكون مشاكل النوم بسبب أعراض ADHD ، و يشكو الأشخاص المصابون باضطراب فرط الحركة و نقص الانتباه في الكثير من الأحيان ، من أن عقولهم مفرطة النشاط و أنها لا تتوقف إلا عندما يناموا .

– يقول لينارد أدلر أستاذ الطب النفسي في المركز الطبي بجامعة نيويورك لانغون ، إن هؤلاء المصابين يواجهون صعوبة في التوقف و الذهاب إلى الفراش .

– قد يعرف المريض أنه يجب عليه الذهاب للنوم ، و لكنه يرغب في قراءة فصل آخر من كتاب ، أو مشاهدة برنامج تلفزيوني آخر .

نصائح للنوم
لمساعدتك على النوم بشكل أفضل ، عليك ممارسة عادات النوم الجيدة و هي :

– عدم تتناول الكافيين بعد الغداء .
– إطفاء جميع الشاشات الساطعة ( الكمبيوتر ، التلفزيون ، الأجهزة اللوحية ، الهواتف ) قبل ساعة من النوم ، حيث تخدع الشاشات الساطعة عينيك في نمط التفكير في وقت النهار .

– ممارسة الرياضة بانتظام .
– وضع روتين هادئ قبل النوم ، مثل القراءة أو أخذ حمام دافئ ، أو القيام بالاسترخاء على السرير حتى النوم .
– يمكن أيضا تجربة التأمل أو اليوجا أو التنفس العميق ، أو الاستماع إلى الموسيقى لمساعدتك على الاسترخاء .

دور الأدوية في علاج المشكلة
إذا كنت لا تزال غير قادر على إيقاف عقلك في الليل ، فيجب عليك التحدث إلى الطبيب لمعرفة ما إذا كان الدواء الخاص باضطراب فرط الحركة و نقص الانتباه ( ADHD ) الذي يتم تناوله يحتاج إلى تعديل في الجرعة أو تغيير في النوع ، و من الممكن أن يتداخل الدواء مع النوم ، و لذلك قد يساعدك أيضًا تناول الدواء الخاص بعلاج الاضطراب في وقت مبكر أو متأخر في اليوم بعد الرجوع للطبيب أولا ، و يقول رامزي أحد أطباء علم النفس أنه يمكن لطبيبك أن يغير توقيت الجرعة ، أو يعطيك خيارًا غير منظم أو أدوية ذات تأثير طويل ، و ذلك إذا ما تم تناولها في وقت مبكر بما فيه الكفاية في اليوم ، و سوف يساعد ذلك على الحصول على العلاج بشكل أفضل دون حدوث خلل في النوم ، من خلال العمل مع طبيبك ، يمكنك أن تقرر ما هو الأفضل بالنسبة لك .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

rovy

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *