لمحات من زيارة سمو الأمير محمد بن سلمان إلى فرنسا

وصل سمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان إلى فرنسا، أمس الأحد الموافق الثامن من أبريل الجاري في زيارة رسمية، والتي ستستمر لمدة ثلاثة أيام، استجابة للدعوة التي قدمتها الحكومة الفرنسية .

سمو الأمير محمد بن سلمان في زيارة رسمية إلى فرنسا
بدأ صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان في زيارة رسمية إلى فرنسا أمس، وذلك ضمن جولة سموه التي ضمت حتى الآن : مصر وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، وسيلتقى سمو الأمير في زيارته التي ستستمر ثلاث أيام الرئيس الفرنسي ” إيمانويل ماكرون ” وعدد من كبار المسئولين في فرنسا، وتأتي زيارة سمو الأمير إلى فرنسا بناءا على الدعوة التي أصدرتها الحكومة الفرنسية، رغبة منها في إقامة وتعزيز التعاون بين البلدين، وزيادة الاستثمارات فيما بينهم، خصوصا في مجال الطاقة المتجددة والتكنولوجيا الرقمية، حيث يؤكد قصر الإليزيه أن الرئيس الفرنسي يرغب في إقامة هذا التعاون في إطار مرحلة التقدم الاقتصادية والاجتماعية التي تحققها المملكة بناءا على رؤيتها 2030 .

التعاون بين المملكة وفرنسا في السنوات السابقة
بلع حجم التعاون والتبادل التجاري بين المملكة وفرنسا العام الماضي 2017 حوالي 11 مليار دولار، وذلك بزيادة قدرها 9 % عن العام 2016، كما يجمع البلدين عضوية مجموعة العشرين حيث أن لهما أولويات اقتصادية متشابهة، وقد أعلنت السفارة الفرنسية في المملكة أن عدد الشركات الفرنسية فيها يصل إلى 4000 شركة، جدير بالتذكير أنه في عام 2006 أطلقت البلدين أكبر مشروع تكريري في العالم، وكان عبارة عن مصفاة بترولية متكاملة هي الأولى من نوعها في المملكة، وطاقتها الإنتاجية تصل إلى 400 ألف برميل، وتقع في مدينة الجبيل الصناعية، حيث قامت كلا من أرامكو السعودية وتوتال الفرنسية بأعمال الإنشاءات لهذا المشروع لمدة 7 سنوات .

نبذة عن جدول سمو ولي العهد في فرنسا
خلال زيارة سمو الأمير محمد بن سلمان إلى فرنسا سيقوم بحضور عدد من الاجتماعات الرسمية، والتي سيبدأ أولها اليوم الاثنين، وسيقوم سموه بزيارة إلى محطة F، كما سيقابل سمو الأمير يوم الثلاثاء الرئيس الفرنسي لتعزيز العلاقات بين كلا من الرياض وباريس، وبحث ما يشهده الشرق الأوسط من أحداث متوترة، وسيتم خلال هذا اللقاء إضفاء الطابع الرسمي على بعض العقود لصالح توتال أو سي إم إن، أما مساء الثلاثاء فسيحضر سموه حفل عشاء مقام على شرفه مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون .

كما تقول بعض المصادر الإعلامية أن هناك احتمالية بأن يذهب سمو الأمير إلى مدينة إيكس أو بروفانس، لحضور حفل أوركسترالي كبير، والذي يتم فيه عزف أشهر السيمفونيات العالمية لبعض العملاقة مثل كلود دوبيسي وروبار شومان، جدير بالذكر أن حديث سمو ولي العهد والرئيس الفرنسي سيتطرق إلى التحدث حول الأزمات الإقليمية، لاسيما في سوريا واليمن، وكذلك الاتفاق النووي الإيراني، وآخر تطورات الوضع اللبناني، ورغم أنه لم يفصح عن البرنامج تفصيليا، إلا أن المصادر تؤكد أن تركيزه سيكون على الثقافة والسياحة والاستثمارات المستقبلية والتكنولوجيات الجديدة، وسيقوم سمو الأمير بتوقيع حوالي 12 مذكرة تفاهم في مجال السياحة والنقل والطاقة .

الوفد الرسمي والوفد المرافق لسمو ولي العهد
يضم الوفد الرسمي لسمو الأمير محمد بن سلمان كلا من : وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة، وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد القصبي، وزير الخارجية عادل الجبير، وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية المهندس خالد الفالح، وزير المالية محمد الجدعان، وزير الثقافة والإعلام الدكتور عواد العواد، وزير النقل الدكتور نبيل العامودي، وزير الاقتصاد والتخطيط محمد التويجري، ورئيس الاستخبارات العامة خالد الحميدان .

ويضم الوفد المرافق لسمو ولي العهد كلا من : محافظ الهيئة الملكية لمحافظة العلا الأمير بدر بن عبد الله الفرحان، المستشار في الأمانة العامة لمجلس الوزراء أحمد الخطيب، المستشار في الديوان الملكي المشرف العام على مكتب وزير الدفاع فهد العيسى، المستشار في الأمانة العامة لمجلس الوزراء ياسر الرميان، رئيس هيئة الأركان العامة الفريق أول ركن فياض الرويلي، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى فرنسا الدكتور خالد العنقري، ورئيس الشئون الخاصة لولي العهد ثامر نصيف .

استقبال سمو ولي العهد
كان في استقبال سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان عند وصوله إلى باريس كلا من : وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، سفير خادم الحرمين الشريفين لدى فرنسا الدكتور خالد العنقري، سفير فرنسا لدى المملكة فرانسوا غوييت، الأمير تركي بن خالد بن عبد الله، الأمير طلال بن عبد العزيز بن بندر بن عبد العزيز، وعدد من الوزراء وكبار المسئولين الآخرين .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

sarah

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *