ارتفاع الكوليسترول و تناول البطاطس

الكوليسترول من أهم العناصر التي تتواجد في جسم الإنسان ، هذا العنصر يعتمد تواجده على عدد من العناصر الغذائية الهامة ، و هذه العناصر قد تفيد الجسم أن تضره على حسب نوع الكوليسترول.

الكوليسترول
اثنين من التغييرات الغذائية الهامة التي يمكن ان تساعد على خفض الكوليسترول الخاص بك ، و يمكنك تعزيز كمية الألياف القابلة للذوبان في النظام الغذائي ، و الحد من كمية الدهون المشبعة و العابرة التي تستهلكها ، البطاطس يمكن أن تساعدك على تحقيق كلا الهدفين ، كما انها مصادر جيدة للألياف ، بما في ذلك النوع القابل للذوبان ، و انها طعام خالي من الدهون ، و طالما كان الهدف هو الحد من السعرات الحرارية و الكربوهيدرات ، يمكن أن تكون البطاطس جزءا من نظام غذائي متوازن يعمل على خفض الكوليسترول.

مصدر ألياف
الألياف القابلة للذوبان يمكن أن تساعد في خفض الكوليسترول عن طريق ربطه مع الدهون الغذائية ، و تثبيط امتصاصها في مجري الدم ، و إذا قمت باضافة 5 إلى 10 جرامات من الألياف القابلة للذوبان إلى النظام الغذائي اليومي الخاص بك ، يمكنك خفض الكولسترول الخاص بك بنسبه 3 في المائة إلى 5 في المائة ، و وفقا لمؤسسة للقلب الوطنية و معهد الرئة و الدم ، تبين أن البطاطس المخبوزة تحتوي علي 6.6 جرام من الألياف الاجمالية ، و التي هي مساهمة جيدة نحو النسبة اليومية الموصى بها ، و هي بداية من 25 غرام للنساء و 38 غرام للرجال ، و الاهم من ذلك لخفض الكوليسترول ، لابد من تناول حوالي 41 في المائة من مجموع الألياف القابلة للذوبان.

أغذيه خالية من الدهون
عندما تخطط لاتباع نظام غذائي لخفض الكولسترول ، فمن المهم الحد من كمية الدهون المشبعة ، و الدهون العابرة و الكوليسترول في الاطعمة التي تتناولها ، و يمكن لجميع العناصر الغذائية الثلاثة رفع الكولسترول ، و لكن الدهون العابرة هي أسوأ من الدهون المشبعة ، و ذلك بالنسبة لمعظم الناس ، و الكولسترول الغذائي فقط له تأثير صغير على مستويات الدم من الكوليسترول ، و تقارير كليه هارفارد للصحة العامة ، تؤكد أن طالما انها ليست مقلية ، فالبطاطا لا تحتوي علي الدهون العابرة أو الكوليسترول ، و بذلك فهي منخفضة جدا في الدهون الاجمالية ، التي يتم تضمينها كجزء من النظام الغذائي الذي يعمل على خفض الكوليسترول .

ارتفاع معدلات السكر في الدم 
البطاطس يؤثر على ارتفاع معدل السكر في الدم ، مما يعني انها تحتوي علي الكربوهيدرات التي تسبب دفعة كبيرة من السكر في الدم بعد فتره وجيزة من الاستهلاك ، و يمكن التعامل مع الجسم في بعض الأحيان الغذائية بنسب عالية للسكر في الدم ، و لكن النظام الغذائي مليئ بالاطعمة التي تتكون من سبايك السكر في الدم ، و التي قد تخفض من مستويات الكوليسترول الجيد ، و ذكرت في المجلة الامريكية للتغذية السريرية في أكتوبر 2007 ، الوجبات الغذائية التي تتألف من الاطعمة المنخفضة السكر في الدم ، قد تخفض مستويات الكوليسترول .

خيارات صحية
ثمرة واحدة كبيرة من البطاطس المخبوزة تضم 278 سعر حراري و 63 غرام من مجموع الكربوهيدرات ، و هو ما يقرب من نصف النسبة اليومية الموصى بها لتناول الكربوهيدرات من 130 غرام ، و البطاطا الحلوة التي تزن نفس البطاطا المخبوزة الكبيرة توفر نفس الكم من السعرات الحرارية و الكربوهيدرات ، و كذلك تؤثر على ارتفاع مؤشر السكر في الدم ، و يمكنك التقليل من تأثير السكر في الدم عن طريق خفض الكم الذي تتناوله منعا لتأثير السكر الدموي.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *