كيفية الوقاية من مرض الهيموفيليا

نتعرض كثيرًا لكثير من الأمراض الوراثية التي لا نعرف ما هي طبيعة المرض وما هي طرق الوقاية منها وكيف يمكن علاجها وأحد هذه الأمراض هو مرض الهيموفيليا وسوف نستعرض لكم تفاصيل أكثر حول هذا المرض وكيفية الوقاية منه.

مرض الهيموفيليا
مرض الهيموفيليا هو مرض سيولة الدم وهو أحد الأمراض التي تنتج نتيجة نقص بعض العوامل في الدم بحيث أن دم الشخص لا يتخصر عندما يكون مصاب مرض الهيموفيليا ويظل ينظف لمدة أكبر.

وهذا المرض ينتج نتيجة حدوث خلل في الهرمونات الوراثية التي تنتقل من جيل إلى آخر في نفس العائلة وتكون نسبة البروتين اللازمة لتخثر الدم قليلة في الدم مما يجعل الدم لا يتخثر وهذا بالطبع يظهر عند عدم التئام الجروح لدى الشخص المصاب مرض الهيموفيليا.

وإذا كان عدد الإناث في العائلة أكثر من عدد الذكور في هذه الحالة يصعب التعرف على أعراض المرض ويصاب به عدة أجيال من نفس الأجيال دون ظهور أي أعراض.

وقد ينتقل هذا المرض من الأم الحامل إلى الجنين لعدة عوامل تجعل الطفل يصاب بمرض الهيموفيليا.

كيفية الوقاية من مرض الهيموفيليا
1-إذا كان أحد أفراد العائلة مصاب بمرض مرض الهيموفيليا يجب عمل فحوصات دورية على باقي أفراد العائلة.

2-إذا شخص الطبيب هذا المرض واكتشف الشخص وجود ذلك المرض لديه فلابد الالتزام بالجرعة الدوائية السليمة في مواعيدها للشفاء من ذلك المرض.

3- عند حدوث أي نزيف في الجسم يجب معالجة النزيف على الفور لمنع حدوث أي مضاعفات في العضلات أو في الجسم بشكل عام.

4- عدم ممارسة الأنواع العنيفة من الرياضات إلا بعد استشارة الطبيب المختص.

5- إذا تكرر النزيف فلابد من مراجعة الطبيب حتى يستطيع ما إذا كان المصاب بمرض الهيموفيليا أم هناك أسباب أخرى في النزيف.

6- يجب معرفة الطريقة الصحيحة للتعامل مع أي التهابات أو أي نزيف يحدث لمصاب هذا المرض.

7- يجب أخذ الاحتياطات اللازمة قبل أخذ التطعيمات أو الخضوع لأي عملية جراحية خوفًا من حدوث أي مضاعفات كما يجب إخبار الطبيب الجراح بأن الشخص مصاب بذلك المرض.

8- يجب عمل الفحوصات اللازمة قبل الزواج حتى لا ينتقل ذلك المرض إلى الأطفال عن طريق الوراثة.

9- من أبرز العلاجات التي تعالج مرض الهيموفيليا هي حقن الدم المضادة لعوامل التخثر وتعطي تلك الحقن قبل القيام بأي عملية جراحية أو حتى خلع الأسنان.

1-يجب تناول بعض الأدوية التي تعمل على سيولة الدم مثل الأسبرين وغيرها من الأدوية ويجب استشارة الطبيب قبل تعاطي أي دواء.

التعامل مع الطفل المصاب بمرض الهيموفيليا
1-يجب على الوالدين الحرص الشديد على الأطفال وتوفير سبل الحماية والرعاية لهم من تعرضهم لأي جروح أو خدوش في الجلد حتى لا يحدث لهم نزيف للدم.

2- يجب إبعاد أي أغراض حادة بعيد عن متناول يد الطفل وتغطية كل زوايا الأثاث الحادة حتى لا تتسبب في وجود مشاكل لدى الطفل.

3- يجب لبس حزام الأمان في السيارة أو الكراسي المرتفعة وتفحص لعب الأطفال جيدا والتأكد من سلامتها للعب بها.

4- يجب الاحتفاظ بماء مثلج في كل وقت بحيث إذا حدث أي نزيف للطفل نتيجة أي جرح فإنه من أولى الإسعافات الأولية التي يجب أن يستخدمها الوالدين لوقف النزيف.

5- يجب معرفة المدرسة أو مدرب النادي أو الأقارب أو كل من يتعامل مع الطفل المصاب بمرض الهيموفيليا لتوفير العناية اللازمة للطفل المصاب بذلك المرض.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *