الفرق بين اللحوم الحمراء واللحوم البيضاء

- -
اللحوم بنوعيها لها قيمة غذائية عالية، فهي مصدرا رئيسيا لفيتامين ب12 ،كما أنها غنية بالبروتينات والأوميجا 3  وتحتوي على نسبة من الدهون وهنا يأتي الاختلاف، لأن نسب الدهون في كلا النوعين تختلف من واحدة عن الأخرى ،لذا خصص هذا المقال، لتوضيح الفرق بين اللحوم البيضاء واللحوم الحمراء .

الفرق بين اللحوم الحمراء واللحوم البيضاء
تختلف اللحوم الحمراء عن البيضاء، في عدة أمور أهمها:
1- يطلق على اللحوم البيضاء اسم اللحوم فاتحة اللون ،نظرا لأن لون اللحم الأبيض يكون فاتحا ،على عكس اللحوم الحمراء يكون لونها داكنا.

2- أهم مصادر اللحوم البيضاء هي : الدجاج والأرانب والأسماك ماعدا التونة والسردين  .

3- اللحوم الحمراء تأتي من الثدييات كبيرة الحجم ،مثل : الأبقار والخراف والجاموس.

4- هناك اختلاف في تحديد انتماء البط والاوز والحمام فالبعض يرى أنهم من اللحوم الحمراء ،بينما يرى البعض الآخر أنهما من اللحوم البيضاء.

فوائد اللحوم البيضاء
1- يحتوي على نسبة دهون أقل من اللحم الأحمر.
2- تتميز اللحوم البيضاء عن الحمراء منها ،لكونها تحتوي على نسبة حريرات أقل من الحمراء، لذا ينصح خبراء التغذية بتناول اللحم الأبيض أكثر من اللحم الأحمر ، على الرغم أن الفرق بين كمية الحريرات الموجودة في اللحم الأبيض، واللحم الأحمر ليس بكبير.

فوائد اللحوم الحمراء
تحتوي اللحوم الحمراء على عدة عناصر غذائية تفتقر اللحوم البيضاء إليها ومنها :
1- الزنك.
2- الحديد .
3- الثيامين.
4- الريبوفلافين .
5- فيتامين ب 12 و ب 6 تظهر ،بنسب أكبر في اللحوم الحمراء.
5- تعد مصدر كبير لبناء البروتين في العضلات.
6- تعد أفضل المصادر لحمض الألفا ليبويك ،الذي يعمل كمضاد للأكسدة.

أضرار اللحوم الحمراء
لازالت اللحوم الحمراء في محط أنظار الكثير، من الدراسات والتي تنسب إليها المشاكل الصحية المؤدية ،لأمراض كثيرة مثل :
1-  السرطان.
2-  أمراض القلب والشرايين.
3- التهاب المفاصل.
4- ارتفاع ضغط الدم .
5- السكتة الدماغية
6- اضطرابات الدورة الدموية في الدماغ.
7- أمراض الجهاز التنفسي.
8- مرض السكري.
9- الأمراض المعدية.
10- مرض الزهايمر.
11- الفشل الكلوي المزمن وأمراض الكبد.

_ هناك دراسة جديدة أوضحت أن نسبة الموت بالأمراض الخطيرة تزداد لدى الأشخاص يستهلكون كميات كبيرة من اللحوم الحمراء في نظامهم الغذائي

_ نشرت مجلة  The BMJ نتائج الدراسة التي أجراها الباحثون من المعهد الوطني للسرطان (الولايات المتحدة)

_ قام الباحثون بتحليل بيانات حوالي 537 ألف شخص تتراوح أعمارهم بين 50 و 71 عاما، حيث قاموا بمراقبة أوضاعهم الصحية، والانظمة الغذائية التي يتبعونها على مدى 16 عاما.

_ قسم العلماء المشاركين إلى مجموعات تبعا لمعدل استهلاكهم للحوم الحمراء والبيضاء، للتعرف على تأثير استهلاكهم للحوم على فرص موتهم خلال فترة الدراسة.

_ ركز الباحثون على حالات الوفاة نتيجة لـ 9 أنواع من الأمراض الخطيرة.
_ توفي خلال 16 عاما من الدراسة  أكثر من 128 ألف مشارك .
_ كان السرطان  أكثر الأسباب شيوعا هي السرطان.
_  التحليل أظهرت أن خطر الموت من مرض الزهايمر، ليس مرتبطا باستهلاك اللحوم الحمراء، لكن فرص الموت بسبب الأمراض الأخرى ترتفع بازدياد معدل تناول اللحوم.

_ أظهرت النتائج، أن خطر الوفاة المبكرة لدى المجموعة التي تأكل اللحوم الحمراء أعلى بنسبة 26٪، مما كانت عليه المجموعة التي تتناول كمية أقل من هذه اللحوم.

اللحوم البيضاء، بديل جيد للحوم الحمراء
1-تحمي من الوفاة المبكرة لذا احتمال وفاة الذين يتناولون الكثير من اللحوم البيضاء والحمراء خلال فترة المراقبة أقل بنسبة 25٪ منه لدى الذين يفضلون اللحوم الحمراء، رغم  أن كمية استهلاك اللحوم في المجموعتين كانت متساوية تقريبا.

2- اللحوم البيضاء لا ترتبط بأمراض صحية كما في اللحوم الحمراء، لكنها تقدم نفس الفوائد التي توجد في اللحوم الحمراء من فيتامينات ومعادن.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

reem

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *