الارتباط بين حمض الفوليك و الإصابة بتليف الكبد

حمض الفوليك من أهم الأحماض التي تتواجد في جسم الإنسان بصورة طبيعية ، و كذلك من الممكن أن يتم الحصول على هذا الحمض من بعض الأطعمة ، و كذلك من خلال بعض أنواع المكملات الغذائية .

مرض الكبد
مرض الكبد هو اضطراب خطير يتطلب رعاية طبية متخصصة ، و يمكن أن يؤدي مرض الكبد المزمن إلى تلف الكبد ، و يؤثر هذا على قدرتك على معالجة المغذيات و الأدوية و الهرمونات ، كما أن التغذية السليمة و المكملات و الفيتامينات ، بما في ذلك تناول حمض الفوليك ، قد تساعد على تحسين صحتك العامة و حماية الكبد من أي ضرر إضافي ، و لكن لابد من التحدث إلى الطبيب قبل تناول مكملات الفيتامينات لعلاج الحالة الصحية ، خاصة إذا كان لديك اضطراب مزمن ، مثل تلف الكبد.

تليف الكبد
تليف الكبد أو تشمع الكبد هما نوعان من أمراض الكبد التي يمكن أن تسبب أضرارا واسعة لهذا الجهاز ، و قد يحدث تلف الكبد لعدد من الأسباب ، و تشمل الأسباب الشائعة لتلف الكبد ، التهاب الكبد و السكري و سوء التغذية و التعرض لمواد كيميائية أو أدوية معينة ، و يؤدي هذا إلى اليرقان ، و الحصى في المرارة ، و الإصابة بالفشل الكلوي و كذلك ضعف الشهية ، و فقدان النسيج العضلي و الضعف كلها أعراض تنتج عن تليف الكبد ، و عادة ما يصاحب نقص حمض الفوليك مرض الكبد.

حمض الفوليك
حمض الفوليك هو اسم آخر لفيتامين ب 9 ، و هذا الفيتامين قابل للذوبان في الماء ، هذا الفيتامين يعرف أيضا باسم الفولات ، و يساعد حمض الفوليك جسمك على تكوين خلايا الدم الحمراء و يساعد على منع عيوب الأنبوب العصبي ، مما يجعله من أهم العناصر للحامل و عليها أن تستهلك كميات كافية من هذا الفيتامين ، و يلعب حمض الفوليك أيضًا دورًا في استقلاب البروتين ، كما أنه يساعد على تقليل مستويات الهوموسستئين في الدم ، و قد يؤدي تلف الكبد إلى تقليل قدرتك على معالجة هذا الفيتامين ، مما قد يؤدي إلى نقص حمض الفوليك ، و لابد من تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك أو تناول مكملات غذائية يمكن أن يساعد في تقليل خطر حدوث نقص هذا الفيتامين.

مصادر حمض الفوليك
الكمية اليومية الموصى بها من الفولات لمعظم البالغين هي 400 ميكروغرام في اليوم ، و مستوى المدخول الأعلى المسموح به هو 1000 ميكروغرام في اليوم ، حيث تتراوح الجرعة المعتادة لنقص حمض الفوليك ما بين 250 و 1000 ميكروغرام يومياً ، كما توفر الفيتامينات المتعددة أو مكملات الفيتامين المفردة طريقة سريعة للحصول على حمض الفوليك ، على الرغم من أن العديد من مصادر الغذاء توفر كميات كافية من هذا الفيتامين ، و كذلك العناصر الغذائية الأخرى ، و من المصادر الجيدة لحمض الفوليك بذور عباد الشمس و كبد الدجاج و خبز القمح الكامل و الخضروات الورقية الخضراء ، و كذلك بعض أنواع الكواكه مثل الفراولة و البطيخ.

الاحتياطات
في حين أن حمض الفوليك آمن لمعظم البالغين ، إلا أن الكميات المفرطة قد تسبب الارتباك و النوبات و الإثارة و الإسهال و اضطرابات النوم ، و لذلك اتصل بطبيبك قبل تناول مكملات الفيتامينات كعلاج بديل لتلف الكبد ، خاصة إذا كنت تتناول أدوية تستلزم وصفة طبية ، حيث أنها قد تتفاعل مكملات حمض الفوليك مع مجموعة متنوعة من الأدوية ، مثل الفينوباربيتال ، الكابسيتابين و الميثوتريكسات.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *