كل ما تريد معرفته عن انفلونزا الكلاب

كلنا نعلم ان هناك انفلونزا الخنازير وأيضا انفلونزا الطيور، ولكن هل تعلم ان هناك انفلونزا الكلاب، فوفق لدراسة جديدة نشرت في مجلة الجمعية الامريكية للميكروبيولوجي، قالت انه من الممكن ان تكون للكلاب المسؤولية الأولى عن وباء الانفلونزا القادم.

انفلونزا الكلاب
ففي حالات تفشي انفلونزا الطيور التي تحدث سنويا خلال موسم الانفلونزا، فمن الممكن ظهور وباء عالم جديد قد يظهر في موسم الانفلونزا، وقد يظهر هذا الفيروس الجديد ويجعله قادر على القفز من الحيوان الى الانسان، وفقا لدراسة أجريت في مركز السيطرة على الامراض والوقاية منها، ترتبط غالبية الأوبئة بالخنازير كمضيف وسيط بين فيروسات الطيور والمضيفين البشريين.

وقال الدكتور ادولفو غارسيا ساستري، وهو مؤلف هذه الدراسة ومدير معهد الصحة العالمية والباثولوجي في كلية ايكان للطب في مدينة نيويورك، ان وباء عام 2009م، وارتبط لفيروس الخنازير والذي كان في بادئ الامر معروف باسم انفلونزا الطيور وقد كان فيروس انفلونزا الطيور فيروس معروف قبل ذلك، ويرجع تاريخه الى عام 1968م، وقد كان فيروس انفلونزا الطيور تاريخ كبير، حيث قيل ان انفلونزا الطيور وانفلونزا الخنازير تحمل فيروسات انفلونزا متنوعة وهي فيروس وراثي متنوع، ففي بعض الأحيان يتطور الفيروس والذي يتمكن من الانتقال الى البشر.

عدوى انفلونزا الكلاب بين البشر
ومع ذلك فقد اقتصرت الكلاب على واحد او اثنين من فيروسات الانفلونزا، ولكن قال الدكتور غارسيا ساستري هو وزملائه انهم وجدوا الان ان فيروس الانفلونزا يتطور كثيرا في الكلاب، وقد درس الباحثون مجموعة من الكلاب في جنوب الصين، واكتشفوا ان مجموعة من الفيروسات الخنازير، وهي فيروسات طيرية في الأصل وقد تم تمريرها الى الكلاب، ووفقا لدراسة غارسيا ساستري، فان التنوع في الكلاب قد ازداد كثيرا حتى الان، وقد قال ان الفيروس الموجود في الكلاب هي تمثل خطر محتمل والذي يمكن للفيروس ان يقفز من الكلاب الى الانسان.

ولحسن الحظ فانه لا يوجد الى الان دليل واضح على انتقال انفلونزا الكلاب الى الانسان بعد، ولازال الباحثون يعملون بجد للتأكد من عدم حدوث ذلك، ولازال الباحثون يخططون الى دراسة ما لجعل الناس يكون لديهم مناعة ما ضد هذا الفيروس المحتمل والمنشق من فيروس الانفلونزا الموجودة في الكلاب.

وقد قال غارسيا ساستري، انه إذا كان هناك قدر كافي من المناعة ضد هذا الفيروس فمك الممكن ان تكون اقل خطورة، وقد أضاف في مقابلة له مع شبكة إخبارية انه، في الوقت الحالي فرصة إصابة الانسان منخفضة جدا، حيث لازال الى الان لم نشهد أي إصابات بشرية.

الخلاصة
لذا إذا كان لديك سعال او بعض الزكام او الحمى، فلا داعي الى الذعر، فاذا كان الكلب الخاص بك لديه انفلونزا، فيمكنك ان تذهب الى الطبيب البيطري الخاص بالكلب الخاص بك لتشخيص المرض، فمن المستبعد كثيرا انها نسخة من الفيروس الذي يمكنه الانتقال الى الانسان بسهولة، فاذا كان لاحد من الجيران او الأقارب كلب مصاب بأنفلونزا فقد تجدهم يبالغون في ردة فعلهم في الاخبار التي نشرت حول الإصابة بأنفلونزا الكلاب، فعليك تهدئته والسيطرة على ردة فعله وأخباره انه لازال فيروس لا ينتقل الى البشر بسهولة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *